فوائد حب الرشاد للأطفال

حب الرشاد

حب الرشاد من الأعشاب الصالحة للأكل وسريعة النمو، ويحتوي على الكثير من العناصر الغذائية؛ مثل: الفيتامينات، والمعادن، التي تحمي من الإصابة بالأمراض وتقوّي العظام، وتُزرَع عشبة الرشاد بشكل رئيس في الدول الإسكندنافية، وفرنسا، وهولندا، والمملكة المتحدة، وتنتمي إلى العائلة الصليبية، والتي ينتمي إليها الخردل، والفلفل، والفلفل الأخضر، ويجرى تناول حب الرشاد بعد تحميصه أو طبخه، وتُستخدَم بطرق مختلفة؛ كإضافتها إلى الطعام نوعًا من التوابل، أو إضافتها إلى السلطات والخضراوات والسندويشات، كما أنّ أوراقه وسيقانه تؤكل أيضًا.[١]


فوائد حب الرشاد للأطفال

لحب الرشاد العديد من الفوائد للأطفال والكبار أيضًا، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:[١][٢][٣]

  • علاج الأمراض الجلدية، فهي تساهم في علاج الجلد المتهيج، وتخفيف حروق أشعة الشمس، والبشرة الجافة، والشفاه المتشققة، ذلك عن طريق خلط بذور حب الرشاد بالعسل والماء لتشكيل عجينة سميكة ثم تطبيقها على الجلد.
  • مصدر غنيّ بحمض الفوليك، وعنصر الحديد، والكالسيوم، وفيتامين ج، وحمض الأسكوربيك، والبيتا كاروتين، وفيتامين (هـ).
  • الحدّ من الأعراض المصاحبة لمرض الربو، وتساعد في تحسين عمل الرئة عند مرضى الربو.
  • المساهمة في تنظيم الدورة الشهرية، وعلاج الاضطرابات المصاحبة لها.
  • رفع مستوى الهيموغلوبين في الدم، ذلك بسبب ما يحتوي عليه حب الرشاد من نسبة عالية من عنصر الحديد.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم، إذ إنّ حب الرشاد يحتوي على نسب عالية من السكر الطبيعي الموجود في الخضراوات والفواكه (السكروز).
  • علاج تساقط الشعر، فهو مصدر غنيّ بالحديد والبروتين، مما يزيد كثافة الشعر ويمنع تساقطه.
  • الوقاية من الإصابة بمرض السرطان، ذلك بسبب احتواء حب الشاد على مضادات للأكسدة، والتي تمنع الجذور الحرة من إتلاف خلايا الجسم.
  • علاج عسر الهضم، حيث تناول حب الرشاد يحدّ من الأعراض المصاحبة للإمساك وعسر الهضم.
  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • استخدامه نوعًا من التوابل التي تمنح الطعام المذاق الشهي، والذي يضاف إلى بعض أنواع السلطات أيضًا.
  • تقوية جهاز المناعة، إذ إنّ تناول حب الرشاد وأوراقه يقوّي جهاز المناعة ويعزّزه.
  • علاج التهاب جهاز التنفس، حيث حب الرشاد يدخل في علاج التهاب الحلق، والسعال، والصداع، ذلك من خلال مضغ بذور حب الرشاد، أو عن طريق خلطه بالعسل، بالإضافة إلى ذلك فهو يطرد البلغم.
  • تقوية الذاكرة، ذلك بسبب ما يحتوي عليه من أحماض دهنية، وأحماض اللينوليك، التي تساهم في تقوية الذاكرة.
  • التقليل من خطر الإصابة بضعف البصر، وإعتام عدسة العين، والتهاب الشبكية الصباغي، والحدّ من خطر الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بتقدم العمر، ذلك لما يحتوي عليه من فيتامين (أ) بنسب جيدة.
  • محاربة تسوس الأسنان، إذ إنّ حبّ الرشاد يحتوي على مركب يدعى الجلوكوتروباولين، الذي يثبّط نمو البكتيريا المسؤولة عن تسوس الأسنان.
  • التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بسبب ما يحتوي عليه من فيتامين (ج)، الذي يحافظ على صحة الشرايين.


القيمة الغذائية لحب الرشاد

يُعدّ حب الرشاد من الأعشاب الغنية بالكثير من القيم الغذائية؛ مثل: البروتينات، والكربوهيدرات، والسكريات، والألياف الغذائية، والصوديوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والفسفور، والكالسيوم، والزنك، والحديد، بالإضافة إلى أنواع كثيرة من الفيتامينات؛ كفيتامين (أ)، وفيتامين (ب1)، وفيتامين (ب2)، وفيتامين (ب3)، وفيتامين (ج)، وفيتامين (هـ)، وفيتامين (ك)، والفولات.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب Blessing Okpala , "15 ASTONISHING BENEFITS OF GARDEN CRESS (HALIM SEEDS)"، globalfoodbook.com, Retrieved 6-8-2019. Edited.
  2. "GARDEN CRESS", www.webmd.com, Retrieved 6-8-2019. Edited.
  3. "Garden Cress: Health Benefits and Nutritional Value", www.healwithfood.org, Retrieved 6-8-2019. Edited.
  4. "Cress, garden، raw"، ndb.nal.usda.gov, Retrieved 6-8-2019. Edited.