كبسولات فيتامين هـ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ٩ يوليو ٢٠٢٠
كبسولات فيتامين هـ

فيتامين هـ

يتكوّن فيتامين (هـ) من مجموعة من المركّبات القابلة للذوبان في الدّهون وذات الأنشطة المضادّة للأكسدة الجيّدة، وهو موجود بصورة طبيعيّة في بعض الأطعمة، وأيضًا على شكل مكمّل غذائي، ويُطلق عليه اسم فيتامين E، وله ثمانية أشكال كيميائيّة، وهي: ألفا وبيتا وغاما ودلتا توكوترينول، وألفا وبيتا وغاما ودلتا توكوفيرول، ولها مستويات مختلفة من الأنشطة البيولوجية، ويعدّ الألفا (أو α-) توكوفيرول الشّكل المعترف به لتلبية الاحتياجات البشريّة.[١]


كبسولات فيتامين هـ

يستخدم فيتامين هـ في تعزيز صحة البشرة والحفاظ عليها ناعمةً ورطبةً، كما أنّه يساعد على تهدئة الحروق، ويقلّل من أثر النّدوب والتمدّد، وذلك من خلال استخدام كبسولات فيتامين (هـ) بطرق وأشكال مختلفة؛ فهي تحتوي على ثمانية مغذّيات مختلفة ضروريّة للجسم والبشرة، وتحارب المركّبات التي يمكن أن تسبّب ضررًا لها، ومن طرق استخدام هذه الكبسولات ما يأتي:[٢]

  • على شكل ماسك أو قناع: يمكن استخدام زيت فيتامين (هـ) الموجود في الكبسولات من أجل التخلّص من حروق الشّمس؛ إذ يجدّد الرّطوبة التي تُفقد من خلال أشعّة الشمس الحارقة، كما أنّه يوفّر راحةً من الحروق المؤلمة، ويقي من ظهور التّجاعيد الناتجة عنها، ويُحضّر الماسك من خلال خلط كبسولتين إلى ثلاث كبسولات من زيت فيتامين (هـ) مع ملعقتين كبيرتين من اللبن الزبادي وملعقة صغيرة من عصير الليمون، ويوضع الخليط على الوجه بالكامل على شكل قناع حتّى يجفّ، ثمّ يُغسَل بالماء البارد.
  • دمجه مع زيوت أخرى: تجري إضافة ملعقة صغيرة من زيت الزيتون أو زيوت أخرى إلى ثلاث كبسولات من فيتامين (هـ) حتّى يصبح لزجًا، وتكون الكميّة كافيةً لتغطية النّدبات أو بقعة كبيرة من الجلد، وتُفرك النّدوب بهذا المزيج مرّةً واحدةً على الأقلّ يوميًّا، أو يمكن تربيته برفق حول العينين والجبهة والفم؛ وذلك منعًا لظهور تجاعيد الوجه، كما يساعد على تقليل خشونة الوجه الموجودة في الخطوط الدّقيقة والتجاعيد.


فوائد فيتامين هـ

بالإضافة إلى كون فيتامين (هـ) مضادًا للأكسدة فإنّه يشارك أيضًا في الوظائف المناعية للجسم، وذلك كما هو موضح في الدّراسات المختبريّة للخلايا، ويساعد في تنظيم التّعبير الجيني، والعمليّات الأيضيّة الأخرى، كما يعدّ فيتامين هـ مليئًا بالخلايا البطانية، إذ إنّ بطانة السطح الداخلي للأوعية الدموية لها القدرة على مقاومة مكوّنات خلايا الدّم الملتصقة به، ويزيد فيتامين (هـ) من إفراز البروستاسيكلين من البطانة، ممّا يؤدّي إلى تمدّد الأوعية الدّموية، ويمنع تراكم الصّفائح الدّموية.[١]

يأخذ فيتامين هـ فوائده من صفتين أساسيتين، هما خصائصه المضادّة للأكسدة والمحاربة للالتهابات والحروق وخصائصة المرطّبة، وتشمل فوائد فيتامين (هـ) أيضًا ما يأتي: [٣]

  • مرطّب لمعالجة الجلد الجافّ المتقشّر.
  • تعزيز التئام الجروح.
  • الوقاية من سرطان الجلد.
  • الحدّ من حكّة الجلد، إذ يوفّر راحةً من الحكّة النّاجمة عن الجفاف.
  • تخفيف الجفاف والحكّة وسقوط الجلد المرتبط بالأكزيما أو التهاب الجلد.
  • التّقليل من أعراض الصّدفية.


الآثار الجانبية لفيتامين هـ

توجد بعض الآثار الجانبيّة لتناول فيتامين e، ومنها ما قد يكون خطيرًا، كالآتي:[٤]

  • التقيّؤ والغثيان.
  • الإسهال.
  • صداع الرّأس.
  • الطفح الجلدي.
  • التّعب والضّعف.
  • الرؤية الضبابيّة.
  • وجود مشكلات في المبايض عند الإناث، أو الخصيتين عند الذّكور.
  • النّزيف.
  • حدوث خلل يهدّد الحياة في الأمعاء عند الأطفال الرضّع.


نقص فيتامين هـ

قد يكون سبب نقص فيتامين e حالةً كامنةً تمنع الجسم من امتصاص الدّهون بصورة كافية، من هذه الحالات ما يأتي:[٥]

  • التهاب البنكرياس المزمن.
  • التليّف الكيسي.
  • الركود الصفراوي.
  • تليّف الكبد الصفراوي الأوّلي.
  • مرض كرون.
  • في بعض الحالات يكون نقص فيتامين e بسبب حالة وراثية تعرف باسم الترنح، وهذه الحالة تعتمد على الجهاز العصبيّ، وتؤثّر على التحكّم بالعضلات، وقد تتطوّر لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-15 عامًا.


المراجع

  1. ^ أ ب "Vitamin E", www.ods.od.nih.gov,August 17, 2018، Retrieved 15-5-2019. Edited.
  2. Kay Ireland (FEBRUARY 12, 2019), "How to Apply Vitamin E From Capsules Directly to the Skin"، www.livestrong.com, Retrieved 15-5-2019. Edited.
  3. Zawn Villines (30 June 2017), "Ten benefits of vitamin E oil"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-5-2019. Edited.
  4. "What is Vitamin E?", .everydayhealth, Retrieved 2019-5-7. Edited.
  5. Natalie Silver (2017-11-21), "How to Identify and Treat a Vitamin E Deficiency"، healthline, Retrieved 2019-5-7. Edited.