كيفية تنظيف الاسنان من الجير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩

جير الأسنان

هو طبقة قاسية ومسامية تُشكّل تحت خط اللثة وفوقه، وقد يتسبب جير الأسنان في مرض اللثة وانحسارها، وتنبغي إزالته بأدوات خاصة عبر طبيب الأسنان،[١] ويُكوّن جير الأسنان نتيجة تراكم البكتيريا الموجودة في الفم، واختلاطها بالبروتينات وجزيئات الطعام الأخرى المتبقية في الفم، ويؤلّف جير الأسنان من طبقة رقيقة تُشكّل على الأسنان وتُكوّن من البروتينات اللعابية، ثم تغطّى هذه الطبقة ببكتيريا الكريات موجبة غرام الاختيارية وتبدأ في التراكم على سطح السن، وتُراكَم أشكال أخرى من البكتيريا؛ مثل: الفيُّونيلَّة، وبكتيريا الشعاويات، والبكتيريا السخامية،[٢] وينشأ الجير نتيجة تراكم اللويحات على الأسنان، وعدم الحفاظ على نظافة الأسنان، وقد يسبب سوء نظافة الفم انبعاث رائحة كريهة من الفم، وتسوس الأسنان، وأمراض اللثة، ويمكن الحد من تشكّل اللويحات بتنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة والخيط غالبًا، إلا أنه قد تصعب إزالة الجير، ويستلزم أحيانًا حاجة الأشخاص إلى زيارة طبيب الأسنان لإجراء تنظيف مختص.[٣]


كيفية تنظيف الأسنان من الجير

يمكن تنظيف الأسنان من الجير واللويحات باتّباع الإجراءات التالية:[٣]

  • ممارسة الإجراءات الصحية للمحافظة على نظافة الفم، إذ يُعدّ الحفاظ على نظافة الفم أفضل طريقة لتنظيف الأسنان من اللويحات والجير، فينبغي للأشخاص تفريش الأسنان مرتين يوميًا باستخدام معجون أسنان مُحتوٍ على الفلورايد، وتنظيف الأسنان بالخيط مرة واحدة في اليوم، ويساعد تنظيف الأسنان بالخيط في البداية في إزالة بقايا الطعام واللويحات من بين الأسنان والمناطق التي يصعب وصول الفرشاة إليها، ويزيل تنظيف الأسنان بالفرشاة اللويحات عن سطح الأسنان، ويجرى تفريش الأسنان بفاعلية باتباع الخطوات التالية:
  • البدء بتنظيف الجزء الخلفي من الفم والأضراس الكبيرة.
  • استخدام حركات الفرشاة الدائرية والسريعة.
  • تنظيف الأسطح الأمامية والخلفية للأسنان العلوية كلها.
  • تكرار الخطوات من 1-3 على الأسنان السفلية.
  • شطف الفم بغسول الفم بعد تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة والخيط.
  • تنظيف الأسنان باستخدام معجون الأسنان المحتوي على صودا الخبز، إذ تساهم صودا الخبز في إزالة اللويحات دون التسبب في إتلاف المينا، كما تحمي صودا الخبز من إزالة التمعدن، وهي عملية كيميائية تزيل الكالسيوم من مينا الأسنان؛ نظرًا لتميزها بدرجة حموضة عالية، مما قد يساعد في تحقيق التوازن بين مستوى الرقم الهيدروجيني داخل الفم والوقاية من فقدان المينا.
  • استخدام الزيوت في إزالة البكتيريا من الفم وتحسين صحة الفم، وخاصة زيت جوز الهند، الذي يمتاز بخصائصه المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة، كما يحتوي زيت جوز الهند على حمض اللوريك، وهو حمض دهني يمتاز بخصائصه المضادة للميكروبات، وقد أشارت دراسة أجريت عام 2015 م إلى فاعلية زيت جوز الهند في تقليل لويحات الأسنان بنسبة 50 في المئة،[٤] ويمكن تطبيق هذه الطريقة باتباع الخطوات التالية:
  • وضع ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند الدافئ في الفم.
  • مضمضة الفم بزيت جوز الهند لمدة 5- 10 دقائق.
  • بصق زيت جوز الهند في سلة المهملات أو منشفة ورقية.

ومن الزيوت الفعالة الأخرى في تنظيف الأسنان ما يلي:

  • زيت الزيتون.
  • زيت اللوز.
  • زيت السمسم.


الوقاية من جير الأسنان

يُعدّ الحفاظ على نظافة الفم والأسنان الطريقة المثلى للوقاية من تشكّل اللويحات وجير الأسنان، ومن طرق الحفاظ على نظافة الأسنان ما يلي:[٥]

  • تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون لمدة دقيقتين على الأقل مرتين يوميًا، وتنظيفها بالخيط مرة يوميًا على الأقل.
  • زيارة طبيب الأسنان بانتظام لكشط الأسنان وتنظيفها؛ لإزالة اللويحات والجير من الأسنان، وقد يُجري الطبيب العلاج بالفلورايد، الذي قد يقي من نمو بكتيريا اللويحات وتراكم الجير على الأسنان أو يبطئ هذا النمو، مما يقي من تسوس الأسنان.
  • مضغ العلكة الخالية من السكر.
  • تناول نظام غذائي صحي يحتوي على نسبة ضئيلة من السكريات المضافة، والإكثار من تناول المنتجات الطازجة والحبوب الكاملة.
  • استخدام غسول الفم، أو فرشاة بين الأسنان، أو عصا الأسنان للوقاية من تراكم البكتيريا بين الوجبات.
  • عدم التدخين، إذ يزداد خطر تشكّل الجير على الأسنان لدى الأشخاص الذين يدخنون السجائر، أو يستخدمون منتجات تبغ أخرى.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب "What is Tartar? 6 Tips to Control Buildup", www.webmd.com,23-8-2018، Retrieved 2-6-2019.
  2. Cashmere Lashkari (27-2-2019), "What is Tartar?"، www.news-medical.net, Retrieved 2-6-2019.
  3. ^ أ ب Jamie Eske (31-1-2019), "Removing plaque and tartar from teeth"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-6-2019.
  4. Faizal C. Peedikayil, Prathima Sreenivasan, Arun Narayanan، "Effect of coconut oil in plaque related gingivitis — A preliminary report"، www.ncbi.nlm.nih.gov، اطّلع عليه بتاريخ 2-6-2019.
  5. Erica Cirino (17-8-2017), "How to Remove Plaque"، www.healthline.com, Retrieved 2-6-2019.