ما اعراض التهابات الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٥ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
ما اعراض التهابات الرحم

التهابات الرحم

يحدث الالتهاب في بطانة الرّحم نتيجة الإصابة بعدوى، وهي حالة غير خطيرة، وتُعالَج العدوى بالمضادات الحيوية، ويجب علاجها فيمكن أن تؤدي الالتهابات غير المُعالَجة إلى مضاعفات في الأعضاء التّناسلية، والخصوبة، وغيرها من المشاكل الصحية، وتُعالج التهابات الرحم بالمضادات الحيوية.[١]


أعراض التهاب الرحم

قد يصاحب التهاب الرحم ألم في البطن أو الحوض والقشعريرة، ومن أعراض التهاب بطانة الرحم التي ترافق الحمّى:[٢]

  • ألم في الحوض أو البطن.
  • نزيف مهبلي أو إفرازات غير طبيعية.
  • حمّى أو قشعريرة.
  • الشّعور بالتوعّك أو التّعب الشّديد.
  • الإمساك أو الصّعوبة في التبرز.


أسباب التهاب الرحم

العدوى البكتيرية هي السبب في التهابات الرحم وقد تكون ناتجة عمّا يأتي:[٣]

  • السائل الأمنيوسي: قد تحدث عدوى نتيجة هذا السائل الذي يتكون عند المخاض أو قبل الولادة.
  • مرض التهاب الحوض: هو التهاب في الأعضاء الأنثوية التناسلية.
  • الأنسجة المحتفظ بها: يحدث عندما تترك المشيمة، أو أجزاء أخرى من الأنسجة داخل الرحم بعد الولادة أو الإجهاض، قد تسبب العدوى.
  • الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي: هي الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي، ويمكن الإصابة بها نتيجة الجماع مع شركاء مصابين بالعدوى.


تشخيص التهاب الرحم

يمكن تشخيص التهاب الرحم عن طريق إجراء فحص الحوض، والكشف عن المشاكل التي تسبب التهابات الرحم من خلال:[٣]

  • تحاليل الدم: يمكنها الكشف عن وجود عدوى.
  • أخذ عينات من البول والدم والإفرازات المهبلية: لمعرفة سبب العدوى.
  • الموجات فوق الصوتية: إذ يوضع أنبوب صغير في المهبل يُظهِر صور الرحم والمبيضين عن طريق شاشة تشبة التلفزيون.
  • التصوير المقطعي: التقاط صور للبطن والرحم عن طريق آلة الأشعة السينية مع جهاز كمبيوتر.
  • تنظير الرحم:يوضع نطاق صغير مع الضوء والكاميرا في المهبل وعنق الرحم للنظر في بطانة الرحم، وتؤخذ عينة من الأنسجة من الرحم.
  • خزعة الأنسجة: أخذ أنسجة من الرحم بواسطة الطبيب وإرسالها إلى مختبر لإجراء الفحوصات.


علاج التهاب بطانة الرحم

يمكن علاج التهاب بطانة الرحم من خلال ما يأتي:[٣]

  • المضادات الحيوية: يُعطى هذا الدواء لمنع العدوى بسبب البكتيريا.
  • إزالة الأنسجة المتبقية في الرحم بعد الولادة أو الإجهاض.
  • تصريف الخراج من البطن من خلال وضع إبرة في البطن أو المهبل واستخدامها لإزالة القيح.
  • إجراء الجراحة لإزالة القيح والأنسجة المصابة.


الوقاية من التهاب الرحم

يمكن تقليل خطر التهاب الرحم أثناء الولادة القيصرية بأن يوصي الطبيب بالمضادات الحيوية قبل بدء الجراحة مباشرة، ويمكن المساعدة في الحد من خطر التهاب بطانة الرحم الناتجة عن الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي عن طريق:[١]

  • ممارسة الجنس الآمن، واستخدام الواقي الذكري.
  • إجراء الفحص الروتيني والتشخيص المبكر للعدوى المنقولة بالاتصال الجنسي.
  • تناول كورس العلاج كاملًا للأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي.


المراجع

  1. ^ أ ب Debra Sullivan, PhD, MSN, RN, CNE, COI (13-9-2017), " Endometritis"، www.healthline.com, Retrieved 4-1-2019.
  2. Nicole Galan (23-3-2018), "What to know about endometritis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-1-2019.
  3. ^ أ ب ت "Endometritis", www.drugs.com,21-12-2018، Retrieved 4-1-2019.