ما هو علاج الحبوب التي تظهر في الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٦ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٩
ما هو علاج الحبوب التي تظهر في الوجه

حبوب الوجه

حبوب الوجه أو بثور الوجه هي واحدة من أكثر المشكلات التي تصيب الشباب والفتيات في الوقت الحالي، خاصة في مدة البلوغ، على الرغم من أنّ مشكلة الحبوب قد تظهر على أي شخص من مختلف الفئات العُمرية، لكنّ مشكلة الحبوب لا تكمن فقط في كونها تؤثر سلبًا في شكل الشخص الخارجي أو جماله، بل تُسبب آثارًا سلبية سيئة على صحة الجسم؛ كظهور الحفر، أو الندبات، والتي تؤثر في جمال الوجه والرقبة بصورة دائمة.


أسباب الإصابة بحبوب الوجه

على الرغم من توافر العديد من المنتجات الطبية التي تساعد في التخلص من حب الشباب، إلّا أنّ هذه المنتجات قد تحتوي على العديد من المواد الكيميائية التي قد تزيد من خطر تضرر البشرة وإصابتها بمشاكل أخرى؛ مثل: جفاف البشرة، واحمرارها، أو يجعلها معرّضة أكثر لحروق أشعة الشمس، خاصة البشرة الحساسة، مما يزيد من تفاقم المشكلة، فتُفضّل قبل اللجوء إلى هذه المستحضرات معرفة أسباب ظهور ومحاولة حلها. ومن هذه الأسباب:[١]

  • أسباب غذائية، حيث تناول أطعمة معينة قد يسبب ظهور الحبوب على الوجه؛ مثل: الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات و الكربوهيدرات، أو التي تحتوي جلوتين؛ مثل: الخبز العادي، والحليب ومشتقاته المُصنّعة.
  • أسباب هرمونية، إنّ تغير الهرمونات في الجسم قد يؤدي إلى ظهور حبوب في الوجه؛ كتغير الهرمونات عند البلوغ أو خلال الحمل، أو أخذ أدوية هرمونية.
  • أسباب نفسية، حيث التعرض للضغط والتوتر والقلق الذي قد يشعر به الكثير من الأشخاص في حياتهم اليومية؛ بسبب ضغوط العمل أو غيرها من الضغوط، وقد يزيد من معدل ظهور هذه الحبوب.
  • بعض الأدوية قد تسبب حبوب الوجه في شكل آثار جانبية؛ مثل: الكورتزون، وأدوية منع الحمل.
  • قد يلعب العامل الوراثي دورًا في ظهور حبوب الوجه.
  • أسباب بكتيرية نتيجة عدم استخدام غسول مناسب بشكل مستمر، أو عدم الالتزام بغسل اليدين ووضعهما على الوجه.


طرق العلاج والوقاية من حبوب الوجه

هناك عدة طرق متبعة في تخفيف ظهور حبوب الوجه ومنعها، ومن هذه الطرق:[٢]

  • الالتزام بغسول وجه مناسب لنوع البشرة مرتين يوميًا على الأقل.
  • استخدام المقشر (السكرب) المخصص للوجه أسبوعيًا يقي من ظهور الحبوب، ولا يجوز الاستخدام اليومي للمقشرات؛ لأنّ الأستخدام اليومي قد يزيد الأمور شدة.
  • المحافظة على نظافة الشعر؛ لمنع زيوت الشعر من إغلاق المسام.
  • عدم اللعب في البثور التي تكون تحت الجلد؛ حتى لا تتعرض لالتهاب بكتيري.
  • استخدام الكريمات المخصصة للوجه التي تحتوي على ساليسالك أسيد أو بنزول بروكسايد (salicylic acid and penzoyel peroxide)؛ وهي كريمات خفيفة نسبيًا تمنع ظهور الحبوب وتعالجه.
  • تُستخدم بعض الكريمات التي تحتوي على أنواع من فيتامين أ؛ التي تساعد في علاج حبوب الوجه الخفيفة أو المتوسطة.
  • في بعض الحالات يُلجَأ إلى الـمضادات الحيوية، خاصة في حالات حبوب الوجه الشديدة؛ مثل: كلندامايسن أو ايرثرومايسن.
  • استخدام بعض الحبوب التي تحتوي على هرمونات معينة، التي قد تنظم هرمونات الجسم، وبالتالي منع ظهور الحبوب؛ مثل: أدوية منع الحمل.
  • دواء سبايرونولاكتون spironolactone؛ هو داء لعلاج إرتفاع الضغط، لكن له فاعلية في علاج بعض أنواع حبوب الوجه.
  • اتباع حمية غذائية لبعض الأطعمة التي قد تسبب حبوب الوجه؛ مثل: الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات، أو الكربوهيدرات مثل الحلويات.
  • استخدام واقٍ من أشعة الشمس مناسب للنوع البشرة؛ لأنّ تعرض البشرة لأشعة الشمس المباشرة قد يؤدي إلى زيادة في إفراز البشرة للدهون، بالتالي زيادة فرصة ظهور الحبوب.
  • استخدام مستحضرات التجميل المناسبة لكل نوع بشرة، فالـبشرة الدهنية التي هي أكثر عرضة لحبوب يجب أن تُستخدَم مستحضرات خاصة للبشرة دهنية (غالبًا ما تكون خالية من الزيوت).
  • الابتعاد عن الضغوطات النفسية، وأخذ قسط من الراحة قدر الإمكان.
  • المحافظة على نظافة أدوات مستحضرات التجميل؛ مثل: الفراشي، والإسفنجة، وتكون للاستخدام الشخصي فقط.


أسباب حبوب الوجه حسب منطقة ظهورها

لا توجد دراسات موثوقة تربط بين مكان ظهور الحبوب وخلل عضو في الجسم، فلا شيء يثبت أنّ الحبوب التي تظهر على الخدّ ترتبط بمشاكل الكبد، أو أنّ الحبوب التي تظهر قريبة من الأذن لها علاقة بمشاكل الكلى، لكن هناك طرق لعلاج حبوب الوجه حسب مكان وجودها اعتمادًا على أسباب ظهورها في ذلك المكان، وأيضًا اعتمادًا على تغير نمط الحياة وفق التالي: [٣]

  • الحبوب التي تظهر على الخدين من أعلى، على الأغلب السبب بكتيري، وعند استخدام الهاتف النقال -مثلًا- تنتقل البكتيريا الى الجلد، أو استخدام وسادات غير نظيفة؛ لذا يجب الانتباه إلى نظافة جهاز الهاتف النقال بمسحه بالمحارم المبللة المُعقمة، وتغيبر وسادات بين مدة و أخرى.
  • الحبوب التي تظهر على جهة الفك، على الأغلب يكون السبب خللًا هرمونيًا؛ كزيادة هرمون الأندروجين الذي يزيد من الغدد الدهنية في الجلد ويزيد المسامات، وخلل الهرمونات يكون غالبًا قبل موعد الدورة الشهرية، أو تؤخذ أدوية مانعة للحمل، فتُختار طرق منع الحمل الأخرى، أو نوع آخر من الأدوية المانعة للحمل، وبعض الأغذية قد تسبب خللًا في الهرمونات، خاصة الأغذية الغنية بالجلوتين، (الخبز العادي، والحليب ومشتقاته المصنعة، والوجبات السريعة)، فتجنب هذه الأغذية قد يساعد في تخفيف ظهور هذه الحبوب، وهناك ما يُسمّى الرجيم الخالي من جلوتين يمكن اتباعه.
  • الحبوب التي تظهر على الأنف والجبين (T-zone)، على الأغلب تكون نتيجة حالة النفسية، أو مرور في ضغط وتعب نفسي، ونتيجة زيادة إنتاج الزيوت ودهون الجلد في الوجه، وفي هذه الحالات يُفضّل تخفيف الضغط النفسي، ومحاولة أخذ قسط من الراحة، وتنظيم ساعات النوم الكافية، والالتزام بغسول وجه مناسب حسب نوع البشرة.
  • الحبوب القريبة من بصيلات الشعر، تحدث نتيجة دهون الشعر التي قد تسدّ مسامات الوجه، مما يؤدي إلى ظهور حبوب الوجه، ويمكن تجنب هذه المشكلة عن طريق استخدام شامبو شعر مناسب، والتخفيف من وضع زيوت الشعر، وإن وضعت التأكد من غسل الوجه بشكل جيد.


المراجع

  1. Darla Burke (25-4-2019), "What Causes Acne?"، www.healthline.com, Retrieved 12-10-2019. Edited.
  2. Rachel Nall (5-4-2018), "How do you prevent pimples?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-10-2019. Edited.
  3. Morgan E. Rabach, MD (25-8-2019), "What That Acne Spot on Your Face Means, According to Science"، www.healthline.com, Retrieved 12-10-2019. Edited.