ما هي أهم التحاليل الطبية للرجل في حياته؟

ما هي أهم التحاليل الطبية للرجل في حياته؟

صحة الرجل

إنّ أحد أهم الأمور التي يفعلها الرَّجُل من أجل الحفاظ على صحته إجراء الفحوصات الطبية المناسبة في الوقت المناسب، فقد أثبتت الدراسات أنّ كشف الأمراض مبكرًا وقبل ظهور الأعراض له الدور الأكبر في تسهيل العلاج ومنع حدوث المضاعفات، على سبيل المثال، اكتشاف داء السكري مبكرًا يمنع حدوث المضاعفات المتلعقة به؛ مثل: فقد البصر أو العجز الجنسي، والكشف عن ارتفاع الدهنيات في الدم مبكرًا يقلّل من خطر تشكّل الجلطة القلبية أو انسداد الأوعية الدموية[١]، والتوصيات الطبية الحديثة تؤكّد أنّه يجب على الرجل إجراء الفحوصات الطبية وبشكل دوري أيضًا حتى وإن كان يشعر بصحة جيدة ولا يشتكي من أعراض مرضية، فهناك العديد من الأمراض التي تتطور على مدة وقت طويل دون إظهار أيّ أعراض؛ مثل: ارتفاع ضغط الدم والسرطان، ومن أهم العوامل التي تعتمد عليها نوع الفحوصات الطبية التي يجب إجراؤها: عمر الرجل، وعوامل الخطورة الخاصة به؛ مثل: السمنة والتاريخ العائلي ونمط حياته الذي يمارسه.[٢]


ما أهم التحاليل الطبية للرجل في حياته؟

بالرغم من وجود عدة عوامل تحدد نوعية الفحوصات التي يجب إجراؤها عن طلايق الرجل، لكن هناك فحوصات طبية مشتركة ينصح الأطباء بإجرائها لأي رجل وبشكل دوري، والتي تتضمن:[١]

  • فحص سرطان البروستات: إنّ سرطان البروستات يميل عادة إلى أن يبدو بطيء النمو، لكن هناك أنواع منه سريعة النمو وعدوانية في بعض الأحيان؛ لذلك يجب عمل الفحص الدوري والمبكر قبل ظهور الأعراض أَو الشعور بها؛ ليتمكّن الرجل من الحصول على علاج فعّال. وتتضمن الفحوصات المتعلقة بسرطان البروستات فحص المستقيم الرقمي ويرمز له DRE وفحص الدم المخبري المستضد المحدد لسرطان البروستات ويرمز له PSA.[٣]
  • فحص سرطان القولون والمستقيم: يُعدّ هذا السرطان ثاني أكثر أسباب الوفاة بسبب السرطان تحديدًا، وهو شائع لدى الرجال أكثر من النساء، ويزداد مؤشر خطورة الإصابة به بعد عمر الخمسين ويتضمن فحص سرطان القولون تنظير القولون.
  • فحص ضغط الدم: يجب على كل رجل فحص ضغط الدم بشكل دوري ومتكرر، خاصة الذين يملكون عوامل خطر الإصابة بأمراض قلب.
  • فحص السكري من النوع الثاني: إنّ الرجال الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو يتناولون أدوية لأجل ذلك أو يظهر عليه واحد من هذه الأعراض: العطش الشديد والتبول المتكرر وفقدان الوزن المفاجئ، يجب عليهم فحص السكري، فالكشف المبكر عنه يُجنِّبهم مضاعفات تنشأ من السكري غير المسيطر عليه؛ مثل: أمراض القلب والجلطة الدماغية وفقد البصر. ومن أهم الفحوصات التشخيصية المخبرية فحص سكر الدم الصيامي وفحص تحمل الغلوكوز وفحص السكري التراكمي (HbA1c).
  • فحص الدهنيات في الجسم: يجب على كلّ الرجال الذين تتجاوز أعمارهم الخمسين فحص الدهنيات بشكل دوري، أمّا الرجال الذين لديهم تاريخ عائلي بأمراض القلب أو يعانون من السمنة الزائدة فيجب عليهم الفحص في أعمار مبكرة، إذ إنّ ارتفاع مستوى الدهنيات الضارة يؤدي إلى تشكّل الجلطات والإصابة بأمراض القلب، ويتضمن فحص ملف الدهنيات فحص أربعة أنواع؛ وهي: مستوى الدهنيات النافعة، والدهنيات الضارة، والدهنيات الثلاثية، والدهنيات الكلية.
  • فحص الإيدز: فحص فيروس نقص المناعة المكتسب، والذي يسبب مرض الإيدز، ويوجد هذا الفيروس في الدم وإفرازات الجسم المختلفة؛ لذلك ينتقل من شخص إلى آخر عند حدوث اتصال بهذه الإفرازات عبر المهبل أو الفم أو الجلد المجروح، ويبقى المصاب عدة سنوات بلا أعراض؛ لذلك يجب الفحص الدوري، ولا يُكشَف عن المرض إلا عن طريق سلسلة من فحوصات الدم.
  • فحص التهاب الكبد الوبائي من النوع ج: يجب إجراء الفحص أيضا بشكل دوري للرجال، إذ يجب على أي رجل ولد ما بين عام 1945 وعام 1965 أو يحتاج إلى غسيل الكلى بشكل متكرر، أو احتاج إلى نقل وحدة دم إليه قبل عام 1992 م إجراء هذا الفحص؛ إذ يُعدّ فيروس الكبد الوبائي المسبب الأول لسرطان الكبد في الولايات المتحدة.[٣]


أهمية التحاليل الطبية

إنّ إجراء الفحوصات الطبية له أهمية كبيرة في الحصول على حياة صحية وأكثر سعادة وعمرًا أطول بصحة أفضل؛ لذلك ينبغي إجراء الفحوصات الطبية بشكل دوري، ومن أهم الفوائد التي يحصل عليها الشخص في حال فعل ذلك:[٤]

  • التقليل من خطر الإصابة بالأمراض وخاصة المزمنة: إذ إنّ إجراء الفحوصات الشاملة الدورية الجسدية، والتي تبدو من أخمصَي القدمين إلى الرأس والعقلية سوف يضمن للشخص سلامة عقله وجسده وعملهما بشكل جيد، فالكشف المبكر عن الأمراض له الدور الأكبر في الحصول على العلاج المناسب والشفاء.
  • الكشف عن الأمراض المرتبطة بالتوتر والضغط: يتعرّض الأشخاص في هذه الأيام لعوامل ضغط مختلفة قد تسبب لهم الإجهاد، الإصابة بأمراض نتيجة هذا التوتر والقلق؛ لذا فالفحوصات الطبية الدورية تكشف هذه الأمراض وطرق معالجتها بالشكل المناسب.
  • جعل الشخص أكثر دراية بصحته: إنّ نتائج الفحوصات الطبية كفيلة بإخبار الطبيب كل ما يود معرفته عن صحة الشخص، وبالتالي تُمكّنه من إرشاده ونصحه في كيفية الحفاظ على صحته، ويُكشَف عن بعض الأمراض في بدايتها، فينفذ العلاج بتغييرات بسيطة في نمط الحياة والسلوكيات التي يتبعها الشخص.
  • خفض تكاليف الرعاية الصحية: إنّ إجراء الفحوصات الطبية وبشكل دوري يضمن توفير المال على المدى البعيد؛ إذ تقلّ مخاطر الإصابة بالأمراض، وبالتالي تقلّ كلفة العلاج المطلوبة، فمثلًا، لن يجريالشخص عمليات جراحة أو ما شابه ذلك.


المراجع

  1. ^ أ ب " Essential Screening Tests Every Man Needs", Webmd, Retrieved 28-6-2020. Edited.
  2. "Essential screening tests for men", Health direct, Retrieved 26-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "BRIGHAM HEALTH HUB", BRIGHAM HEALTH HUB, Retrieved 1-7-2020. Edited.
  4. "6 Reasons Why Regular Health Checkup Is Important", Regency medical centre, Retrieved 3-7-2020. Edited.