ما هي أورام العظام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢٠ مايو ٢٠١٩

أورام العظام

أورام العظام هي كتلة من الأنسجة تتكوّن في نسيج العظم، وتحدث أورام العظام بسبب انقسام غير طبيعي في الخلايا لا يمكن السّيطرة عليه، ومع انتشار الورم يمكن للنّسيج غير الطبيعي أن يحلّ محلّ الأنسجة السّليمة، وقد تكون الأورام إمّا حميدةً أو خبيثةً، كما أنّ الأورام الحميدة لا تعدّ سرطانيةّ، وتبقى أورام العظام الحميدة في مكانها ولا تعدّ خطيرةً، إلّا أنّها تبقى خلايا غير طبيعيّة تحتاج إلى علاج، ويمكن أن تنتشر الأورام الحميدة وتضغط على أنسجة العظام الصحّية وتسبّب المضاعفات، أما الأورام الخبيثة فهي سرطانية يمكن أن تسبّب انتشار السرطان في الجسم.[١]


أنواع أورام العظام

يوجد العديد من الأورام التي تنشأ في العظام، منها السرطاني الخبيث ومنها لا يعدّ سرطانًا، ويمكن توضيحها ما يأتي:[٢]

  • السّرطان المنبثّ على العظام: يصيب عادةً الأشخاص المصابين بسرطانٍ آخر، إذ ينتشر السّرطان لديهم في العظام نتيجة سرطانٍ آخر، وهذا ما يسمّى بالسّرطان الغازي، ويمكن أن يحدث ذلك مع العديد من أنواع السّرطان في المراحل المتقدّمة، مثل: سرطان الثّدي، وسرطان البروستاتا، وسرطان الرّئة.
  • سرطانات الدّم: يبدأ السرطان في الخلايا المكوّنة للدّم من نخاع العظام، وليس في العظم نفسه، ويعدّ هذا السّرطان شائعًا؛ لأنّه يسبّب سرطانًا في العظام نتيجة السّرطان في نخاع العظم، كما يمكن أن تبدأ الأورام اللمفاوية -التي تبدأ في الغالب في الغدد الليمفاويّة- في النّخاع العظمي.
  • سرطانات العظام: تبدأ أورام العظام في العظام نفسها، وتسمّى الأورام اللحمية، وهذه أورام خبيثة، ممّا يعني أنّها سرطانية، وتبدأ الأورام اللحمية في العظام، والعضلات، والأنسجة الليفيّة، والأوعية الدّموية، والأنسجة الدّهنية، بالإضافة إلى بعض الأنسجة الأخرى، وقد تنتشر في أجزاءٍ أخرى من الجسم.
  • أورام العظام الخبيثة: توجد أنواع مختلفة من سرطان العظام الأوليّة، يمكن تسميتها بناءً على الجزء المصاب من العظم، أو الأنسجة القريبة المصابة، ونوع الخلايا التي تشكّل الورم، وتعدّ نادرةً جدًا.
  • ساركوما العظم: تُعرف أيضًا باسم السّاركوما العظميّة، وتعّد أكثر أنواع سرطان العظام الأوليّة شيوعًا، وتبدأ في خلايا العظام، ويصيب هذا المرض الشّباب الذين تتراوح أعمارهم بين 10-30 عامًا، لكن حوالي 10٪ من حالات الإصابة بساركوما العظم تتطوّر عند الأشخاص في الستينيات والسبعينيات من العمر، وهو أمر نادر الحدوث عند الأشخاص في منتصف العمر، وشائع بين الذّكور أكثر من الإناث، وتتطوّر هذه الأورام غالبًا في عظام الذّراعين، أو السّاقين، أو الحوض.
  • ساركوما الغضروف في خلايا الغضاريف: يصيب هذا المرض الأشخاص الذين تقلّ أعمارهم عن 20 عامًا، وهو نادر الحدوث، وبعد سنّ 20 عامًا يزداد خطر الإصابة بساركوما الغضروف حتّى حوالي 75 عامًا، وهذا السّرطان يصيب النّساء أكثر من الرّجال.
  • الأورام الحميدة: تعرف أنّها الأورام التي لا تنتشر إلى الأنسجة والأعضاء الأخرى ولا تعدّ خطيرةً، ويمكن علاجها بالجراحة، وتعدّ أكثر شيوعًا من الأورام الخبيثة، وتسمّى أيضًا بورم غضروفي باطن، ويوجد نوعٌ آخر من أورام الغضاريف الحميدة وهو الورم العظمي الغضروفي، ونادرًا ما تتحوّل هذه الأورام الحميدة إلى سرطان، لكن الأشخاص الذين لديهم العديد من هذه الأورام لديهم خطر التعرُّض للإصابة بالسّرطان.
  • الأورام الغضروفية الوراثية: تعتمد هذه الاورام على قياس سرعة انتشارها، فعندما ينمو السرطان ببطء تكون فرصة انتشاره أقلّ، بالتّالي تكون التوقّعات أفضل، ومعظم ساركوما الغضروف تكون إمّا بدرجة منخفضة، أو درجة متوسّطة، والأورام الغضروفية عالية الجودة، والتي يمكن أن تنتشر إلى أجزاءٍ أخرى من الجسم.


أعراض أورام العظام

تشمل علامات سرطان العظام ما يأتي:[٣]

  • آلام العظام.
  • تورّم وألم بالقرب من الجزء المصاب.
  • ضعف العظام، ممّا يؤدّي إلى الكسر.
  • الإعياء.
  • فقدان الوزن غير المبرّر.


المراجع

  1. Teresa Bergen (7-9-2017), " Bone Tumors"، www.healthline.com, Retrieved 28-4-2019.
  2. "What Is Bone Cancer?"، www.cancer.org، 28-11-2017، اطّلع عليه بتاريخ 29-4-2019.
  3. "Bone cancer", www.mayoclinic.org,25-4-2018، Retrieved 29-4-2019.