مرخيات العضلات الطبيعية: ما هي؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٤٨ ، ٢٩ أغسطس ٢٠٢٠
مرخيات العضلات الطبيعية: ما هي؟

آلام العضلات

تُعدّ آلام العضلات من المُشكلات الصّحية الشّائعة، التي قد يُعاني منها البعض خاصةً بعد التّعرض لمجهود بدني ، وقد يكون سببها مُرتبط بمشكلات صحيّة أخرى، فيمكن أن تسبب بعض أنواع العدوى مثل الأنفلونزا والاضطرابات التي تؤثر على الأنسجة الضامة في جميع أنحاء الجسم مثل الذئبة ( lupus) آلام العضلات، ومن الجدير بالذكر أنّ آلام العضلات قد تتضمن عضلةً واحدةً أو أكثر من عضلة، كما يمكن أن تتضمن بالإضافة إلى العضلات؛ الأربطة والأوتار واللفافات الضّامة -التي تربط العضلات والعظام وأعضاء الجسم-.

غالبًا ما يرتبط ألم العضلات بالإجهاد أو الإفراط في استخدام العضلة أو إصابة العضلات أثناء التمارين الشّاقة؛ فقد يبدأ الألم أثناء النشاط أو بعده مباشرةً، ومن الأسباب الشائعة لآلام العضلات؛ الألم العضلي الليفي (fibromyalgia) الذي يُسبب الألم في العضلات والأنسجة الرخوة المحيطة بها.[١]


ما هي مرخيات العضلات الطبيعية؟

قد تكون التشنجات العضلية مؤلمة ومزعجة للغاية، ولحسن الحظ، يمكن أن تساعد بعض مرخيات العضلات الطبيعية على التخفيف من الأعراض، ومنها ما يأتي:[٢][٣]

  • البابونج، يُعدّ البابونج من الأعشاب القديمة التي استخدمت لعلاج مجموعة واسعة من الأمراض، بما في ذلك التشنجات العضلية، ويحتوي البابونج على 36 من مركبات الفلافونويد، وهي مركبات تملك خصائص مضادة للالتهابات؛ إذ يمكن استخدام زيت البابونج العطري وتدليكه على العضلات المصابة للتخفيف من التشنجات، كما يمكن أن يساعد شاي البابونج أيضًا على استرخاء العضلات.
  • عصير الكرز، يمكن أن يساعد عصير الكرز على مكافحة الالتهاب وآلام العضلات الشائعة جدًا عند الأشخاص الذين يمارسون رياضة الجري، فقد كشفت الدراسات أن شرب عصير الكرز الحامض يمكن أن يقلل من آلام ما بعد الجري؛إذ تساعد خصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات على استرخاء العضلات طبيعيًا.[٤]
  • عصير التوت، ومن الطرق اللذيذة وحلوة المذاق للتخفيف من آلام العضلات هي شرب عصير التوت، إذ تشير دراسة حديثة إلى أن شرب عصير التوت الأزرق قبل التمرين وبعده يمكن أن يساعد على تسريع عملية الشفاء في حال تلف العضلات، فهو يحتوي على مواد مضادة للأكسدة قوية وقد ثبت أنها تقلل الإجهاد التأكسدي والالتهاب.[٥]
  • الفلفل الحار، يحتوي الفلفل الحار على الكابسيسين (Capsaicin) وهو مرخي طبيعي للعضلات، غالبًا ما يُنصح باستخدامه للتخفيف من الألم العضلي الليفي وألم التهاب المفاصل الروماتويدي (rheumatoid arthritis)، ويمكن استخدامه من خلال إدراجه في الأطعمة، أو بأشكاله المتوافرة في الصّيدليات ( كريم أو مكمل غذائي)، وعند استخدامه ككريم، يمكنك وضعه مباشرةً على المناطق المصابة بالتشنجات العضلية.
  • فيتامين د، قد يكون النّقص في مستويات فيتامين د في الجسم هو السبب وراء التشنجات العضلية ؛ ويمكن الحصول على هذا الفيتامين بأشكال صيدلانيّة عدّة؛ كمحلول، أو قرص أو كبسولة، كما يمكن الحصول عليه من بعض الأطعمة مثل البيض والأسماك والحليب المدعم، ويُعدّ التعرض لأشعة الشمس أحد الطرق الأخرى للحصول على فيتامين د.
  • المغنسيوم، يُعدّالمغنيسيوم من العناصر المهمة للجسم؛ فهو يحافظ على وظائف العضلات والأعصاب الطبيعية، وعلى الرغم من أنه يتواجد بكميات قليلة في الجسم، إلا أن الأعراض المبكرة عند الأشخاص الذين يعانون من نقص في هذا المعدن تتضمن آلام العضلات، ويتواجد المغنسيوم في الغالب في الأطعمة مثل الموز واللوز والبقوليات والأرز البني، كما أنه يتوافر كمكمل غذائي.
  • الراحة، فالراحة هي أفضل طريقة طبيعية لإرخاء العضلات، فيجب الحصول على قسط كافٍ من النوم وشرب الكثير من السوائل وتجنب إرهاق العضلة المصابة، ويمكن أن يوفر استخدام الكمادات الدافئة أو كمادات الثلج على العضلات راحةً فوريةً، ففي بعض الحالات، تكون التشنجات العضلية ناتجة عن فرط تحفيز العضلات.
  • البروتين، فيمكن أن يساعد الحصول على كمية كافية من البروتين بعد التمارين على تقليل التهاب العضلات، وقد وجدت مراجعة خُصصت لدراسة تلف العضلات الناتج عن ممارسة الرياضة عند النساء أن تناول نوعين من البروتين؛ مصل اللبن والكازين يقلل من تلف العضلات.[٦]
  • الكركم، يحتويالكركم على مادة الكركمين، التي تملك خصائص مضادة للالتهاب، كما أن هذه المادة تتوافر في القرفة والزنجبيل، وقد أظهرت بعض الأبحاث أن الكركمين قد يقلل من علامات الالتهاب بعد التمرين، لذلك يمكن أن يساعد تناول الكركمين، أو إدخال الأطعمة الغنية به في النظام الغذائي في استرخاء العضلات.[٧]
  • عصير الرمان، يحتويالرمان على كميات كبيرة من مادة البوليفينول، التي من المحتمل أن يكون لها خصائصًا مضادةً للأكسدة أكثر بثلاث مرات من الخصائص التي يملكها الشاي الأخضر، بالتالي فقد يساعد الرمان في التخفيف من تشنجات العضلات.
  • زهرة العطاس-Arnica، زهرة العطاس هي عنصر شائع في الكريمات والزيوت المستخدمة لتقليل الكدمات، ويجب استخدامها موضعيًا فقط، إذ إن الحصول عليها بجرعات عالية قد يهدد حياة الشخص، وعلى الرغم من أن العديد من الأشخاص يستخدمون زهرة العطاس كمهدئ للعضلات، إلا أن الباحثين لم يثبتوا فعاليتها بعد.
  • زيت النعناع، يُعدّ زيت النعناع من العلاجات الشائعة للآلام العضلات،ويوجد بعض الأدلة التي تدعم الاستخدام الموضعي لزيت النعناع في حالات الالتواء، فهو يملك تأثير مهدئ، كما يساعد على تسكين الآلام وإرخاء العضلات، إلا أنه يجب الانتباه إلى أن زيت النعناع غير مناسب لبعض الأشخاص، بما في ذلك الأشخاص الذين يعانون من مشكلات في القناة الصفراوية أو الكبد أو المرارة.


حالات تشنجات العضلات التي تحتاج مراجعة الطبيب

على الرغم من أن آلام العضلات والتشنجات شائعة خاصةً بعد ممارسة التمارين غير المألوف بالنسبة للشخص، إلا أنه يوجد بعض الحالات التي يجب فيها مراجعة الطبيب أو أخصائصي العلاج الطبيعي، فيجب على أي شخص يعاني من ألم مفاجئ وحاد أو انخفاض نطاق الحركة في عضلات الجسم مراجعة الطبيب، كما يجب قبل تجربة طرق جديدة لإرخاء العضلات استشارة الطبيب حول الآثار الجانبية المحتملة لهذه الطريقة، وخاصةً عند تناول أدوية أخرى.[٣]


المراجع

  1. Linda J. Vorvick, MD (2019-05-13), "Muscle aches", medlineplus.gov, Retrieved 2020-08-19. Edited.
  2. Summer Fanous (2019-03-11), "The 7 Best Natural Muscle Relaxers", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-19. Edited.
  3. ^ أ ب Cathleen Crichton-Stuart (2018-10-19), "12 natural muscle relaxers", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-08-19. Edited.
  4. "Efficacy of tart cherry juice in reducing muscle pain during running: a randomized controlled trial", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-24. Edited.
  5. "Effect of New Zealand blueberry consumption on recovery from eccentric exercise-induced muscle damage", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-25. Edited.
  6. Jessica L. Kohne,Michael J. Ormsbee, and Andrew J. McKune (2016-11-11), "Supplementation Strategies to Reduce Muscle Damage and Improve Recovery Following Exercise in Females A Systematic Review", Sports (Basel)., Issue 4, Folder 4, Page 51. Edited.
  7. "Herbal medicine for sports: a review", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-24. Edited.