مشاكل الشهر التاسع من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢٠
مشاكل الشهر التاسع من الحمل

الشهر التاسع من الحمل

يُعد الشهر التاسع الشهر الأخير من شهور الحمل، يجب على الأم فيه زيارة اختصاصي الرعاية النسائية كل أسبوع؛ لفحص ضغط الدم، والوزن، ونبضات الجنين وموضعه، ومدى ارتفاع الجزء العلوي من الرحم، ومدى اتساع عنق الرحم، ولمعرفة إذا ما بدأت انقباضات براكستون هيكس أم لا، وفي كثير من الحالات تفحص المجموعة العقدية B من العدوى، وذلك بين الأسبوعين 35 37، وهو فحص غير مؤلم يأخذ الطبيب فيه مسحةً من عنق الرحم.

بالرغم من تحديد الطبيب لتاريخ معين للولادة، إلا أن 4% فقط من الحوامل يلدن في الموعد الذي يُحدده الطبيب؛ فمعظمهنّ يلدن قبله أو بعده ببضعة أيام، وتوجد بعض العلامات التي تدل على اقتراب موعد الولادة الفعلي، مثل: نزول المادة المخاطية التي تسُد عنق الرحم، مع نزول القليل من السائل الأمينوسي، وزيادة حدّة الانقباضات.[١]


مخاطر الشهر التاسع من الحمل

للمرحلة الأخيرة من الحمل عدّة مخاطر تحيط بالأم، عليها الحذر منها، خاصّةً في نهاية الحمل؛ وذلك بسبب النّمو المتزايد للجنين في هذه المرحلة، ومن تلك المخاطر ما يأتي[٢]:

  • سكّري الحمل: إذ إنّ 9% من الحوامل يُصبن بما يُعرَف بسكري الحمل، وهو ارتفاع سكّر الدّم خلال الحمل ومقاومة هرمون الإنسولين، إذ يصبح جسم الحامل غير مستجيب لتأثير الإنسولين فيتراكم السكّر في الدّم، والخطير في الأمر أنّه لا تظهر أعراض على الأم، وغالبًا تحدث هذه الحالة في المرحلة الأخيرة من الحمل، لذا يجب على الحامل قياس سكر الدم باستمرار للتأكّد من عدم معاناتها من سكري الحمل، ولهذه الحالة مخاطر على الأم والجنين، منها أنّ الجنين يولد بوزن زائد ولديه مقاومة للإنسولين، لكن إن تمّت السيطرة على معدل سكر الدم تحت إشراف طبّي فإنّ هذه المخاطر تتلاشى.
  • تسمّم الحمل: حين تصاب الحامل بتسمّم الحمل فإنها تلاحظ انتفاخ أطرافها، وارتفاع ضغط الدّم، وزيادةً مفاجئةً في الوزن، وظهور بروتينات في البول، وحين تصبح الحالة أكثر خطورةً فإنّ المرأة تصاب بصداع مزمن، وتشوّش في الرؤية، ومغص شديد في البطن، وظهور كدمات في الجسم، وقلّة كميّة البول، وقصر النَّفَس، وحين تلاحظ هذه الأعراض عليها مراجعة الطبيب فورًا.
  • الولادة المبكرة أو المتأخرة: من المخاطر التي تواجهها المرأة في الأشهر الأخيرة موعد الولادة؛ فقد تلد قبل اكتمال نمو الجنين ولادةً مبكّرةً، وتزداد فرصة ذلك لمن تحمل بتوأم، أو سبق لها الولادة المبكّرة، أو لديها خلل أو عدوى في السّائل الأمينوسي المحيط بالجنين، ومن العلامات التي تدلّ على قرب الولادة الإصابة بالإسهال، وكثرة التبوّل، وخروج إفرازات من المهبل، والشّعور بضغط في منطقة أسفل الرّحم، وآلام في الظّهر وأسفل البطن.
  • فقدان السائل الأمينوسي: من الممكن أن يتمزّق الغشاء الذي يحيط بالجنين وتفقد المرأة السائل الذي يحمي الجنين قبل الولادة، وفي هذه الحالة يتصرّف الطبيب مع المرأة حسب حالتها وحسب الوقت الذي تمزّق فيه الغشاء؛ فقد تُعطى محاليل ومضادّاتٍ حيويّةً، وقد يضطر الأطبّاء لتوليدها جراحيًا، وذلك حسب تطور رئة الجنين؛ فإن كانت مكتملةً فالولادة هي الخيار الأمثل.
  • مشكلات المشيمة: توجد عدّة مشكلات تنجم عن وجود خلل في المشيمة، كالمشيمة المنزاحة، التي تسبّب النّزيف للمرأة خلال الحمل وأثناء الولادة، والتصرّف الصحيح يُترَك للأطباء المختصّين لكلّ امرأة حسب حالتها الطبية وحالة جنينها.
  • تخلّف النمو داخل الرحم: من الممكن أن يكون نمو الجنين غير متناسب مع النمو المتوقّع والصحّي، ويحدث ذلك بسبب عدم حصول الجنين على كفايته من المواد الغذائية، كأن تكون الأم مصابةً بفقر الدّم، أو السكّري، أو سوء التغذية، أو أمراض الكلى، وقد يحدث ذلك نتيجة خلل في المشيمة.
  • وضعيّة الجنين الخاطئة: من الممكن أن تكون وضعيّة الجنين غير مناسبة للولادة الطبيعية، فيُلجَأ إلى الولادة القيصريّة لهذا السّبب.


تدابير وقائية للحامل في شهرها التاسع

مع اقتراب موعد الولادة يصيب القلق والخوف الأم؛ إذ إنّها تنتظر بفارغ الصّبر رؤية طفلها، لذا لتجنّب حدوث مضاعفات لا بُدّ للحامل من اتّباع بعض التّدابير الوقائية التي تحافظ على استمرارية الحمل وصحة الجنين، وفي ما يأتي بعضها:[٣]

  • تجنّب الوقوف لفترات طويلة.
  • الابتعاد على الجلوس والوقوف فجأةً؛ إذ إنّ ذلك قد يؤدي إلى انخفاض ضغط الدّم.
  • شرب الكثير من السّوائل.
  • إعطاء الجسم راحةً كافيةً.
  • تجنّب التّدخين وشرب الكحول.
  • الاستحمام بالماء الدّافئ لتخفيف آلام الظهر وتشنّجات السّاقين.
  • الحفاظ على نظافة الفم.
  • عدم رفع الأشياء الثقيلة.
  • عدم تناول أي دواء دون استشارة طبية.
  • ممارسة تمارين كيجل، والمشي لتقوية عضلات الحوض.
  • تناول الوجبات الصّغيرة على فترات منتظمة.
  • ارتداء الأحذية المريحة والملابس الواسعة.


المراجع

  1. "Pregnancy: The ninth month", www.aboutkidshealth.ca, Retrieved 18-12-2018. Edited.
  2. Healthline Medical Review Team (2018-9-13), "What Might Go Wrong in the Third Trimester?"، healthline, Retrieved 2019-7-7. Edited.
  3. SHREEJA PILLAI , (2019-2-19), "9 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips"، momjunction, Retrieved 2019-2-23.