نصائح لمرضى القلب في الشتاء

نصائح لمرضى القلب في الشتاء
نصائح لمرضى القلب في الشتاء

فصل الشتاء ومرضى القلب

تعتبر أمراض القلب المُسبب الرئيسي للوفاة في جميع مناطق العالم؛ بنسبة 30% من جميع حالات الوفيات في العالم، ويلاحظ حدوث الوفاة في فصل الشتاء بنسبٍ أعلى من فصل الصيف نتيجة عدة عوامل مرتبطة بالشتاء كالتلوث الهوائي, ودرجات الحرارة, وطريقة التغذية بالإضافة إلى الالتهابات, والأنشطة الجسدية التي يمارسها مريض القلب في هذه الفترة؛ لذلك سوف يواجه الشخص المُصاب بأمراض القلب مجموعة من التحديات للمحافظة على صحته أثناء الشتاء, على سبيل المثال الشخص المُصاب بمرض الشريان التاجي يتعرض إلى الذبحة الصدرية, أو النوبات القلبية نتيجة نقص الأكسجين في عضلة القلب, بينما تزداد إحتمالية الوفاة للأشخاص الذين يعانون من قصور في القلب بسبب درجات الحرارة المنخفضة التي تزيد شدة الأعراضِ سوءًا؛ لذلك من الضروري الأخذ بالتدابير الوقائية اللازمة في فصل الشتاء, والتي سنقوم بذكرها في بقية المقال.[١][٢]


نصائح لمرضى القلب في الشتاء

يجب على مرضى القلب اتباع بعض النصائح الوقائية خلال فترة الشتاء، وتتضمن ما يأتي:[١][٣]

  1. عدم التعرض للطقس البارد مباشرةً، ولفتراتٍ طويلة ولكن عند وجود ضرورة للخروج يجب التأكد من لِبس الملابس الدافئة، وتغطية الرأس، واليدين جيدًا.
  2. عدم التعرض للإجهاد الشديد مثل؛ المشي بسرعة والتعرض لتيارات باردة خلال ذلك أو جرف الثلج لأنّه من المعروف أنّ فصل الشتاء يزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية، والذبحة الصدرية، وفشل القلب، ومن الممكن أنّ يؤدي للموت.
  3. الحصول على لُقاح الأنفلونزا، إذ من الممكن خلال فصل الشتاء أنّ يتعرض أي شخص للإصابة بالإنفلونزا ، والتي تشكل عامل خطر على مرضى القلب، كما يجب التحدث مع الطبيب لوصف العلاج المُناسب.
  4. التحدث مع الطبيب في حالة وجود حالات صحية معينة مثل؛ مرض السكري، أو أمراض في القلب، واستشارته بخصوص ممارسة التمارين الرياضية في الطقس البارد.
  5. تعلم الأشخاص المرافقين للمريض في البيت الإنعاش القلبي الرئوي مما يضاعف فرص النجاة بعد تعرض الشخص بشكلٍ مفاجىء للسكتة القلبية،وبعدها الإتصال بالإسعاف على الفور.
  6. إعطاء النفس القدر الكافي من الراحة عند أداء أي مهام تجهد الجسد، وأخذ فترات متقطعة من الراحة بين النشاط المبذول لضمان عدم إجهاد الجسد.


لماذا تزداد وفيات أمراض القلب في الشتاء؟

تقوم أجسامنا بعمل عدّة تغيرات فيسيولوجية؛ حتى تحافظ على درجة حرارة الجسم المُناسبة له, ولكن تتسبب درجات الحرارة المنخفضة للأشخاص المصابين بمرض القلب بالعديد من المخاطر, ومنها ما يلي:[١][٣]

  1. هبوط في درجة حرارة الجسم لأقل من 35 درجة مئوية نتيجة عدم قدرة الجسم على إنتاج الكمية الكافية من الطاقة للمحافظة على درجة حرارة الجسم، وتحدث مجموعة من التأثيرات والأعراض الجانبية مثل؛ مواجهة صعوبة في النوم، والإرتعاش، والاضطراب العقلي، وانخفاض التناسق الحركي.
  2. كبار السن والأطفال معرضون للخطر بسبب ضعف الحركة، وعدم القدرة على التواصل، بالإضافة إلى أنّ كبار السن ليس لديهم القدرة على الشعور بأنّهم في خطر وبأنّ درجة حرارة جسمهم منخفضة نظرًا لانخفاض الكتلة الدهنية المتواجدة أسفل الجلد لديهم.
  3. الثلج والرياح والأمطار تساهم ايضاً في خفض درجة حرارة الجسم، إذ تزيل الرياح الهواء الساخن الموجود حول الجسم، وتخفِّض الرطوبة من درجة الحرارة بسرعة.
  4. تساهم درجة الحرارة المنخفضة في رفع ضغط الدم.
  5. تؤدي درجات الحرارة المنخفضة إلى حدوث تسارع في ضربات القلب.
  6. تزيد من ميل الجسم إلى تخثر الدم.



ما هي العلاجات المنزلية التي تساعد في حماية القلب؟

يمكن استخدام بعض العلاجات المنزلية التي لها دور في المحافظة على صحة القلب، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل اللجوء إليها، ونذكر منها ما يأتي:[٤]

  1. الشاي الاخضر: يحتوي الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة التي تحمي القلب.
  2. الرُمان: تحتوي فاكهة الرمان على مركبات قوية مضادة للأكسدة تساعد على خفض ضغط الدم، وعكس تأثير حالة تصلب الشرايين.

كما يمكن اللجوء إلى استخدام بعض المكملات الغذائية كالأحماض الدهنيةأوميغا 3، والتي تتواجد أيضًا في السمك، إذ تساعد على تقليل الالتهابات المرتبطة بتصلب الشرايين.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Cold Weather and Cardiovascular Disease", www.heart.org, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  2. "Winter Cardiovascular Diseases Phenomenon", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  3. ^ أ ب Yasmine S. Ali (2020-02-11), "5 Cold Weather Precautions for People With Heart Disease", www.verywellhealth.com, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  4. ^ أ ب Dale Kiefer (2012-04-09), "Herbs and Supplements for Heart Disease", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-27. Edited.

260 مشاهدة