ورم خبيث في الدماغ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٦ ، ٣ مارس ٢٠١٩
ورم خبيث في الدماغ

ورم الدماغ

ما يزال السبب المؤدي إلى حدوث ورم الدماغ الخبيث أو سرطان الدماغ مجهول، ولا يوجد سوى عدد قليل من العوامل التي اكتشفت التي من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بورم الدماغ، مثل: العلاج الإشعاعي للرأس، وبعض الأمراض الوراثية النادرة، مثل: ورم العصب الليفي، أو متلازمة لي فراوميني، لكن هذه الأسباب تمثل جزءًا بسيطًا من مسببات الأورام الدماغية لدى الحالات التي تشخّص سنويًا والبالغ عددها 28000 حالة سنويًا في الولايات المتحدة فقط، ويلعب العمر أيضًا دورًا مهمًا في احتمال الإصابة بأورام الدماغ.

الورم هو كتلة من الأنسجة التي تتشكل من نمو خلايا غير طبيعية وتراكمها، وعادةً الخلايا الطبيعية في الجسم تنمو، وتهرم، وتموت، ويستبدلها الجسم بخلايا جديدة، لكن مع وجود السرطان أو الورم فإنّ شيئًا ما يعطّل هذه الدورة، وتنمو خلايا الورم مع أنّ الجسم لا يحتاج لها، وعلى عكس الخلايا القديمة الطبيعية فهذه الخلايا لا تموت، ومع استمرار هذه العملية يستمر الورم بالنمو، ويضيف المزيد من الخلايا إلى كتلة الورم، وينتشر هذا الورم سريعًا إلى أجزاء أخرى من الدماغ و العمود الفقري.

كما يوجد نوعان من أورام الدماغ ، النوع الأول: وهي الأورام الأولية التي تنشأ في الدماغ، والنوع الثاني: هي الأورام الثانوية التي تنشأ في مكان آخر من الجسم وتنتقل لتصل إلى الدماغ، وتنشأ أورام الدماغ الأساسية من الخلايا التي تشكل الدماغ والجهاز العصبي المركزي، وتسمى حسب نوع الخلية التي تشكلها في البداية، والأنواع الأكثر شيوعًا من أورام الدماغ الكثيرة هي أورام الدماغ الدبقية( من دبق أو صمغي)، التي تنشأ من الخلايا الدبقية أو الخلايا النجمية، وهي الخلايا التي تساعد على الحفاظ على صحة الأعصاب، ويوجد نوع آخر شائع من أورام الدماغ وهي الأورام السحائية التي تصيب طبقة السحايا، وهي الطبقة الرقيقة من الأنسجة التي تغطي الدماغ والحبل الشوكي. [١]


أعراض ورم الدماغ

تعتمد أعراض ورم الدماغ الخبيث على مكان وجود الورم في الدماغ، ولكن غالبًا ما توجد أعراض مشتركة بين جميع أنواع أورام الدماغ، ومن الأعراض الأكثر شيوعًا لأورام الدماغ ما يأتي: [٢]

  • الصداع الذي غالبًا ما يكون أسوأ في الصباح وعند السعال أو التوتر.
  • الشعور الدائم بالمرض والتعب والتقيؤ.
  • مشكلات الذاكرة.
  • التغيرات في الشخصية.
  • مشكلات البصر، ومشكلات الكلام التي تزيد سوءًا.


أنواع أورام الدماغ

يوجد أكثر من 120 نوع من أورام الدماغ والجهاز العصبي المركزي، وتستخدم جميع المؤسسات نظام تصنيف منظمة الصحة العالمية(WHO) لتحديد أورام الدماغ، وتصنف منظمة الصحة العالمية أورام الدماغ حسب أصل الخلية المؤدية إلى السرطان وكيف تتصرف الخلايا، من الأقل عدوانية (الحميدة) إلى الأكثر عدوانية (الخبيثة)، وهي أربعة تصنيفات، ويعدّ التصنيف الرابع أكثر الأورام الدماغية عدوانيةً (الخبيث جدًا)، ويساعد كلّ من التصنيف ودرجة الورم على التنبؤ بسلوك الورم المحتمل، ويتضمن هذا التصنيف الأورام الدماغية الآتية: [٣]

  • الورم النجمي: يعدّ هذا النوع الأكثر شيوعًا وفتكًا من الأورام الدماغية الأولية الخبيثة، وهو واحد من مجموعة الأورام الدبقية، ويصنف من الدرجة الرابعة في تصنيف منظمة الصحة العالمية، ويتطور من نسل الخلايا الدبقية التي تكون على شكل نجمة، والتي تدعم الخلايا العصبية، ويمكن أن يبدأ في أي جزء من أجزاء الدماغ، أو جذع الدماغ، أو النخاع الشوكي.
  • الورم الحبلي: يعدّ ورمًا نادرًا، يحدث عادةً في العمود الفقري وقاعدة الجمجمة، وهو ورم خبيث ينمو ببطء، وينشأ من الخلايا التي يخلفها تطور الجنين المبكر، ويغزو العظام والأنسجة الرخوة، ويمكن أن يسد البطينين في القلب مسببًا استسقاء الدماغ (الماء في الدماغ) ويمكن أن ينتشر.
  • ورم جذع الدماغ الدبقي: سمّي بذلك بسبب موقعه في قاعدة الدماغ، ويحدث في الغالب بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (3-10) سنوات، ويمكن أن يصيب البالغين، وتتراوح خطورته وتصنيفه من الدرجة الثانية إلى الدرجة الرابعة، حسب تصنيف منظمة الصحة العالمية.
  • ورم البطانة العصبية: يبدأ ورم البطانة العصبية في الخلايا الدبقية، وهي الخلايا التي تبطن الممرات الموجودة في الدماغ، حيث يُنتج السائل الدماغي النخاعي ويُخزّن، ويبدأ هذا الورم في نصفي الكرة المخية، أو الجزء الخلفي من الدماغ.
  • ورم العصب البصري الدبقي: سمّي بذلك بسبب موقعه بالقرب من مسارات العصب البصري بين العينين والدماغ، وتتراوح خطورته من منخفضة إلى شديد الخطورة، ويحدث عادةً عند الرضع والأطفال، ويمكن أن يصيب البالغين.
  • ورم البطانة العصبية وما تحتها: يتكوّن هذا الورم من الخلايا الدبقية التي تمر في الممرات الدماغية حيث يُنتج السائل الدماغي النخاعي ويُخزّن، ويختلف عن ورم البطانة العصبية، ويمكن أن يبدأ في نصفي الكرة المخية أو في الجزء الخلفي من الدماغ.
  • الورم الأرومي النخاعي: يعدّ نوعًا من أنواع الورم العصبي البدائي، وغالبًا ما يقع في المخيخ أو بالقرب من جذع الدماغ، ويمكن أن ينتقل إلى الحبل الشوكي عن طريق السائل النخاعي، وقد يعيق عمل البطين الرابع في القلب مسببًا استسقاء الدماغ، ويحدث غالبًا لدى الأطفال دون سن العاشرة، ويمكن أن يصيب البالغين، ويصاب به الذكور أكثر من الإناث.
  • الورم السحائي: تعدّ أورامًا غير خبيثة، إلا أنّها تشكّل خطرًا وتهديدًا على الحياة أكثر من الأورام الخبيثة في أغلب الأحيان، وتنمو هذه الأورام في السحايا وهي طبقات الأنسجة التي تغلف الدماغ والحبل الشوكي، ومع نموها تسبّب ضغطًا على نسيج الدماغ المجاور لها، وتؤثر على الأوعية الدموية في الدماغ، وفي بعض الحالات يمكن أن يمتد نموها إلى عظام الرأس والوجه، وتعد هذه الأورام غير قابلة للتنبؤ بمعدل نموها الشرس وتكرارها.
  • ورم الدماغ النقيلي: تعدّ أورامًا ثانويةً، إذ يبدأ السرطان في مكان آخر من الجسم وينتقل إلى الدماغ، ويمكن أن تنتقل خلايا السرطان إلى الدماغ عن طريق الدم أو السائل الليمفاوي، أو من الأنسجة المجاورة، ويشار إلى الموقع الذي نشأت فيه خلايا السرطان على أنّه السرطان الأساسي، على سبيل المثال يطلق على السرطان الذي ينتقل من الثدي إلى الدماغ اسم سرطان الثدي النقيلي وليس سرطان الدماغ، وأكثر أنواع السرطانات التي يمكن أن تنتقل إلى الدماغ هي سرطان القولون، وسرطان الثدي، وسرطان الرئة، وسرطان الكلى، ويمكن أن ينجو المصابون بالسرطانات الأولية التي تنشأ في الدماغ بنسبة أكبر من المصابين بالسرطانات الثانوية التي تنتقل إلى الدماغ.
  • ورم الدبقيات قليلة التغصن: يتطور هذا النوع من الورم من الخلايا الدبقية التي تسمى الخلايا الدبقية قليلة التغصن، وتوجد هذه الخلايا في المادة البيضاء أو المادة الرمادية، وهما المادتان المكونتان للجهاز العصبي، وتوصف هذه الخلايا أنّها خلايا متوسطة الحجم، ذات امتدادات قليلة (قليلة التغصن)، وما تزال البحوث جاريةً على هذا النوع من الورم للتعرف عليه بصورة أكبر.
  • ورم الغدة النخامية: تحدث هذه الأورام بالقرب من الغدّة النّخامية التي تؤثر على النمو ووظائف الغدد الأخرى في الجسم، ويمكن أن يسبب الورم فرط إفراز هرمونات الغدة النخامية، ويمكن أن ينمو ويسبّب ضغطًا على أنسجة الدماغ المجاورة، وتعدّ النساء أكثر عرضةً للإصابة بهذا النوع من الورم.


المراجع

  1. [ https://www.webmd.com/cancer/brain-cancer/brain-tumors-in-adults#1 "Brain Tumors in Adults"], webmd, Retrieved 11-2-2019.
  2. "Malignant brain tumour (brain cancer)", nhs, Retrieved 11-2-2019.
  3. "TUMOR TYPES: UNDERSTANDING BRAIN TUMORS", braintumor, Retrieved 11-2-2019.

74 مشاهدة