أسباب فتح الشهية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٣ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
أسباب فتح الشهية

الغذاء شيء أساسي في حياة كل شخص منا، فبدونه نعجز عن القيام بأي عمل، جسديًّا كان أم ذهنيًّا. وبالتالي، علينا الاهتمام بتناول مختلف أنواع الطعام حتى يحصل الجسم على كل ما يلزمه من فيتامينات وعناصر مختلفة.

إلا أن هناك أشخاصًا يرون في الطعام متعة لا تضاهيها متعة بالنسبة لهم، فيداومون على تناول الطعام أغلب الوقت وبنهم شديد، وكأنهم يخافون نفاده، فيتناولون جميع أنواع الأطعمة والحلويات والفواكه ويشربون العصائر وغيرها مما يمكن تناوله في مختلف الأوقات. لكن من جانب آخر، هناك أشخاص كثر يعدون تناول الطعام شيئًا صعبًا ويتناولون أقل القليل منه، وذلك لأنهم يعانون من شيء يُدعى بفقدان الشهية. فقدان الشهية لا يعد مرضًا مزمناً، ففي أغلب الحالات يكون شيئًا مؤقتًا لفترة معينة فقط، وبعدها تعود شهية الفرد إلى طبيعتها، إلا أن هناك حالات تعاني من فقدان الشهية لفترات طويلة، وهذا يؤثر سلبًا على صحة الإنسان؛ لأن عدم تناول الإنسان لطعام يسد حاجات الجسم قد يسبب إصابته بالعديد من الأمراض نتيجة نقص العناصر و الفيتامينات التي يحتاجها الجسم.

وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجه.

أسباب فقدان الشهية:


تؤثر العديد من الأمور وتتعدد أسباب فقدان الإنسان لشهيته، ومن هذه الأسباب :

  1. إصابة الإنسان بمرض ما، فالإصابة ببعض الأمراض مثل الزكام، تجعل شهية المصاب تقل.
  2. في فترة الدورة الشهرية لدى النساء.
  3. ارتفاع درجة حرارة الجو، فعند ارتفاع درجات الحرارة من الطبيعي أن يكثر الإنسان من شرب الماء ومختلف السوائل وتقل كمية تناوله للطعام.
  4. قد تؤثر الحالة النفسية أيضًا على شهية الفرد، فهناك حالات اكتئاب فقدان الشهية هو أحد وأهم أعراضها، فالشخص المصاب بالاكتئاب لا يستمتع بأي شيء في الحياة ومن ضمنها الطعام، وفي هذه الحالة يجب اللجوء إلى الطبيب النفسي لعلاج المشكلة في أسرع وقت.
  5. الإصابة ببعض الأمراض: هناك أمراض، يكون من أعراضها فقدان الشهية، وبشكل خاص أمراض الجهاز الهضمي.
  6. تناول الطعام في مواعيد عشوائية: فهناك عائلات أو أشخاص ليس لديهم مواعيد معينة للقيام بأعمالهم، وبالتالي يتغير موعد الوجبات لديهم من يوم إلى آخر، أو قد لا يجدون وقتًا يكفي حتى يتناولوا الطعام، مما يجعلهم يؤجلون وجباتهم أو ينسونها.

حلول تفتح الشهية:


عند الإصابة بأي مرض أو أي شيء مثل فقدان الشهية يجب معرفة مسبب المشكلة في البداية لمعرفة العلاج المناسب، ومن الحلول التي تعالج هذه المشكلة:

  • ‌أ- إذا كان سبب فقدان الشهية هو الإصابة بمرض ما، يجب مراجعة الطبيب حتى يتم علاج المرض، ومن الضروري الالتزام بالعلاج حتى يتم الشفاء بشكل تام .
  • ‌ب- وفي حال فقد المصاب شهيته بسبب عامل نفسي، ففي هذه الحالة يجب تحسين الحالة النفسية للشخص.
  • ‌ج- يجب كذلك محاولة تنظيم مواعيد تناول الطعام، وتناوله مع العائلة، فالتواجد مع العائلة عند تناول الطعام، يخلق جوًا من السعادة والراحة ويفتح الشهية.
  • ‌د- تقسيم الوجبات إلى عدة وجبات خلال ساعات النهار، والتفرغ التام عند تناول الطعام.
  • ‌ه- الجلوس عند تناول الطعام في يوم صيفي حار في غرفة ذات تكييف، لأن الجو المكيف يجعل الشخص يشعر بالبرد، ويذكره بفصل الشتاء، حيث إن تناول الطعام في الشتاء يكون أكثر من الجو الحار، الذي يشرب فيه الإنسان الماء والسوائل أكثر من تناوله للطعام.
  • ‌و- ممارسة التمارين الرياضية، فهي عامل فعال في فتح الشهية، والحرص على تغيير نوعية التمارين الرياضية بين فترة وأخرى.
  • ‌ز- محاولة تغيير الروتين في طريقة الطهي وتقديم الطعام، فتكرار الوجبات ذاتها وتقديمها بنفس الطريقة، يسبب في بعض الأحيان فقدان الشهية.
  • ‌ح- الحرص على وضع أعشاب وتوابل منكهة للطعام، لما لها من أثر كبير في زيادة الشهية.
  • ‌ط- الإكثار من الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم و المغنيسيوم، لأنها مهدئة للأعصاب، ومريحة للنفس، وهذا يساعد في تقليل التوتر، ويحسن الحالة النفسية.
  • ‌ي- عدم شرب الماء قبل وأثناء تناول الطعام، لأن الماء يقلل الرغبة في تناول الطعام.
  • ‌ك- الاعتدال في تناول السلطات وعدم تناولها بكثرة، لأن الإكثار منها يقلل الرغبة في تناول الطبق الرئيسي.
  • ‌ل- الحرص على تناول وجبات رئيسية غنية بالسعرات الحرارية، لمد الجسم بالطاقة التي يحتاجها.
  • ‌م- في الحالات الصعبة يجب استشارة الطبيب الذي يصف فاتحات للشهية تناسب الشخص المصاب، للعمل على فتح الشهية.