ادوية الصداع

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٠ ، ٤ نوفمبر ٢٠١٨

الصداع

من أكثر الشكاوى الطبية شيوعًا بين الناس ولا بد أن يكون كل شخص مر بمرحلة ما من حياته وشعر بهذه المشكلة مهما كان عمره أو جنسه، ويمكن أن يكون الصداع في أي جزء من الرأس، أو على جانبي الرأس، أو في مكان واحد فقط، وللصداع أسباب كثيرة منها: الإجهاد أو الضغوطات العاطفية، أو وجود مشكلة طبية مثل الصداع النصفي، أو ارتفاع ضغط الدم، أو القلق، أو الاكتئاب.[١]


أدوية الصداع

تعتبر المسكنات عادةً هي الحل الأول لمشاكل الصداع والصداع النصفي باعتبارها لا تحتاج إلى وصفة طبية، ولكن أدوية أنواع الصداع الأخرى تحتاج لوصفة طبية، من بعض الأدوية التي تخفف أعراض الصداع أو الصداع النصفي:[٢]

  • أسيتامينوفين- Acetaminophen: يعالج هذا الدواء الألم الخفيف إلى المعتدل من الصداع، أو آلام الحيض، أو أوجاع الأسنان، أو الظهر، أو التهاب المفاصل، أو آلام الإنفلونزا، أو للحد من الحمى، ويؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم، فإما أن يكون سائلًا أو أقراصً تذوب بسرعة للمضغ أو للحل على اللسان، أو أقراص فوارة في الماء، يكون هذا الدواء أكثر فعالية عند أخذه عند ظهور علامات الألم الأولى، ولا يؤخذ لأكثر من عشرة أيام أو خمسة أيام للأطفال إلا بوصفة طبية.
  • الأسبرين- Aspirin: يعتبر الأسبرين من العقاقير المضادة للالتهابات غير الستيرويدية، ويمنع مادة طبيعية معينة في الجسم للحد من الألم أو التورم، ويستخدم لتخفيف ألم الصداع، أو آلام العضلات، أو أوجاع الأسنان، أو نزلات البرد، وقد يستخدم كجرعات منخفضة لمنع تجلط الدم الذي يقلل من خطر السكتة الدماغية والنوبات القلبية، يؤخذ عن طريق الفم، وفي حالة شربه مع الماء يجب عدم الاستلقاء لمدة عشر دقائق وإذا حدث اضطراب في المعدة يمكن تناوله مع الطعام أو الحليب، أما في حالة تناوله كأقراص لا يجب سحق الأقراص المغلفة لانه يزيد من اضطراب المعدة، وقد يزيد من آثاره الجانبية.
  • الفينوبروفين- Fenoprofen: يستخدم لتخفيف الألم في مختلف الظروف، وللوقاية من الصداع الناتج من التوتر والصداع النصفي والصداع الهرموني، ويقلل من التورم، وتصلب المفاصل، وتصنف ضمن الأدوية المضادة للالتهابات غير السترويدية.
  • فلوربيبروفين- Flurbiprofen: يستخدم لعلاج صداع التوتر، والصداع النصفي، وللحد من الألم والتورم وصلابة المفاصل الناتج من التهاب المفاصل.
  • ايبوبروفين- Ibuprofen: يستخدم ايبوبروفين لعلاج صداع التوتر والصداع النصفي، بالإضافة الى تخفيف آلام الأسنان، وتشنجات الحيض، وآلام العضلات، والتهاب المفاصل، وآلام نزلات البرد أو الإنفلونزا.
  • كيتوبروفين- Ketoprofen: يخفف من آلام الصداع النصفي والصداع الناتج من التوتر.


يجب تجنب تناول الكافيين عند تناول أدوية الصداع هذه، كما يجب تجنب المنتجات التي تحتوي على الكافيين، ولا بد من الانتباه لعدم الإفراط بتناول الأدوية إذ من الممكن أن تزيد من أعراض الصداع أو تسبب صداعًا أكثر.


الطب البديل في علاج الصداع

قد يساعد الطب البديل أو العلاجات غير التقليدية للتخفيف صداع التوتر، ومن هذه العلاجات:[٣]

  • العلاج بالإبر: يُعالج بالإبر عن طريق وخز إبر رقيقة يمكن أن تسبب ألمًا أو عدم شعور بالراحة، لكنها توفر راحةً وعلاجًا مؤقتًا من آلام الصداع المزمن.
  • التدليك (المساج): قد يوفر التدليك علاجًا لآلام الصداع وذلك لأنه يخفف من التوتر.
  • التنفس العميق والعلاج السلوكي: وهي عبارة عن مجموعة من العلاجات التي ترخي وتقلل من التوتر.


المراجع

  1. James McIntosh, "What is causing this headache?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-10-2018. Edited.
  2. "Drugs for Headache Pain Relief", www.webmd.com, Retrieved 30-10-2018. Edited.
  3. Mayo Clinic Staff (19-8-2017), "Tension headache"، www.mayoclinic.org, Retrieved 30-10-2018. Edited.