اعراض لصقة منع الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٩ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢٠
اعراض لصقة منع الحمل

لصقة منع الحمل

لصقة منع الحمل هي رقعة صغيرة مربعة الشكل تُلصَق على البشرة، وتُستخدم وسيلةً لمنع الحمل عن طريق توفير هرمونات البروجستين والإستروجين في مجرى الدم، مما يمنع الإباضة؛ أي إفراز البويضات من المبيض، كما تتسبّب بزيادة كثافة المخاط في عنق الرحم، مما يشكّل حاجزًا ضد الحيوانات المنوية، وتُوضَع اللصقة على البشرة مدّة 21 يومًا من بداية دورة التبويض، مع مراعاة تغيير اللصقة واستخدام أخرى جديدة مرّةً كل أسبوع، مع التوقف عن استخدامها بداية الأسبوع الثالث للسماح للحيض بالنزول، ثم تكرار العملية من البداية[١]، وتُوضَع اللصقة في أربعة أماكن مختلفة من جسم المرأة؛ الذراع الخارجي العلوي، والبطن، والجذع العلوي الأمامي، أو الجذع الخلفي باستثناء الثديين.[٢]:


أعراض لصقة منع الحمل

إنّ الآثار الجانبية الناتجة من لصقات منع الحمل شبيهة بتلك الناتجة من طرق منع الحمل الهرمونية الأخرى، مثل الحبوب، وتتضمّن الآثار الجانبية للصقات منع الحمل ما يأتي:[٣]

  • تهيج الجلد.
  • الصداع.
  • حساسية الثدي تجاه اللمس.
  • نزيف مهبليّ غير منتظم.
  • زيادة متوسطة في الوزن.
  • الغثيان، والاستفراغ.
  • النفخة، والغازات.
  • قد تقلل لصقات منع الحمل من خطر حدوث الالتهابات الفطرية المهبلية.

يجب عدم استخدام لصقات الحمل من قِبَل مجموعة معينة من النساء، بمن في ذلك:

  • النساء المدخنات.
  • اللواتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم.
  • من يملكن تاريخًا متعلقًا بالإصابة بتجلط الدم.
  • من يعانين من داء السكري غير المسيطر عليه.
  • اللواتي يملكن تاريخًا مرضيًا متعلقًا بالإصابة بالنوبات القلبية، والسكتات الدماغية.
  • المصابات بحساسية تجاه الهرمونات.
  • المصابات بأمراض في الكبد.
  • المصابات بنزيف مهبلي غير متوقع.

وقد أُصدِرت معلومات إضافية عبر منظمة الأغذية والأدوية في أواخر عام 2005 لتحذير المرضى ومقدمي الرعاية الصحية من أنّ لصقات منع الحمل تُعرّض المرأة لأكثر من 60% من هرمون الإستروجين أكثر من حبوب منع الحمل، ويؤدي هذا المستوى المتزايد من الإستروجين إلى الإصابة بالمضاعفات، مثل: الجلطات الدموية، والسكتات الدماغية، والنوبات القلبية.

كما يجب على النساء اللواتي يستخدمن لصقات منع الحمل مراجعة الطبيب في حال المعاناة من أي من الأعراض الآتية:

  • ألم في الصدر.
  • احمرار في الرِّجل وتورمها والشعور بألم فيها.
  • نزيف مهبلي غير طبيعي.
  • اليرقان، هو اصفرار في الجلد وبياض العين.
  • أعراض تدل على حدوث الحمل.


فوائد لصقة منع الحمل

للصقات منع الحمل فوائد ومزايا عدة، منها ما يأتي[٤]:

  • تُعدّ لصقة منع الحمل بسيطةً ومريحةً للاستخدام، ولا تشكّل إزعاجًا أثناء الجماع.
  • تنظيم الدورة الشهرية وغزارتها وطول مدتها.
  • على غرار الأشكال الأخرى من أنواع موانع الحمل الهرمونية توفّر اللصقات حمايةً ضد حب الشباب، وتشنجات الحيض، وترقّق العظام، وحالات الحمل خارج الرحم، وسرطان بطانة الرحم وسرطان المبيض، وفقر الدم بسبب نقص الحديد، والالتهابات الخطيرة في المبيضين، والتهاب قناتي فالوب، والتهاب الرحم، وأكياس الثدي، وتكيّس المبيض، إضافةً إلى الحماية من مرض التهاب الحوض، وأعراض ما قبل الحيض.
  • يمكن حدوث الحمل بسهولة بعد التوقف عن استخدام لصقات منع الحمل.
  • ليس على المرأة تذكّر استخدامها كل يوم.
  • لا يترتب عليها الذهاب إلى الطبيب كل شهر لأخذ حقنة منع الحمل.


طريقة استخدام لصقات منع الحمل

لاستخدام لصقات منع الحمل تتبع المرأة ما يأتي:[٥]

  • التحدث مع الطبيب عن موعد بدء استخدام اللصقات: إذا كانت السيدة تستخدم لصقة منع الحمل للمرة الأولى يجب الانتظار إلى يوم بدء دورة الطمث، وإذا استخدمت طريقة البدء من اليوم الأول من دورة الطمث فيجب استخدام لاصقة منع للحمل في اليوم الأول من دورة الطمث، ولا تستدعي الحاجة استخدام وسيلة احتياطية لمنع الحمل، أمّا إذا استُخدمت طريقة البدء من يوم الأحد فتُستخدم اللاصقة الأولى في أول يوم أحد بعد بدء دورة الطمث، ويجب استخدام وسيلة منع حمل احتياطية للأسبوع الأول.
  • اختيار موضع استخدام اللاصقة: توضع اللاصقة على الأرداف، أو الجزء الخارجي من أعلى الذراع، أو الجزء السفلي من البطن، أو الجزء العلوي من الجسم، ويجب عدم وضع اللاصقة على الثدي، أو في مكان تتعرَّض فيه للاحتكاك، مثل أسفل حمالة صدر، كما يجب وضعها على جلد نظيف وجاف، وتجنب وضعها في مناطق الجلد المصابة باحمرار أو تهيج أو جروح، ويجب عدم وضع المراهم أو الكريمات أو مساحيق التجميل على منطقة الجلد التي توضع فيها اللاصقة، وإذا أُصيب الجلد بالتهيج يجب إزالة اللاصقة ووضع لاصقة جديدة على منطقة مختلفة.
  • وضع اللاصقة: إذ تُستخدم الأظافر في رفع ركن من اللاصقة المانعة للحمل، ثم تُقشَّر اللاصقة ويُزال غطاؤها، ثم تقشر نصف البطانة الواقية الشفافة مع الحرص على عدم تمزيق اللاصقة أو إجراء تغيير عليها أو إتلافها، ويوضع السطح اللاصق منها على الجلد وتُزال بقية البطانة، ويجب الضغط بقوة على أعلى اللاصقة المخصصة للجلد براحة اليد لمدة 10 ثوانٍ تقريبًا، ثم التأكد من التصاق الأطراف جميعها جيدًا، وتُترك اللاصقة على الجلد لمدة سبعة أيام، ويجب ألا تُزال عند الاستحمام، أو السباحة، أو ممارسة التمارين الرياضية.
  • تغيير اللاصقة مرةً أسبوعيًا لمدة ثلاثة أسابيع: يجب وضع لاصقة جديدة لمنع الحمل على الجسم كل أسبوع، وفي اليوم نفسه من الأسبوع لمدة ثلاثة أسابيع متتالية، ويجب وضع كل لاصقة جديدة على منطقة مختلفة من الجلد لتجنب الإصابة بتهيج الجلد، وبعد إزالتها يجب طويها إلى نصفين بضم الأطراف اللاصقة معًا، ووضعها في وعاء متين وإلقائها في سلة النفايات.
  • متابعة اللاصقة بانتظام: يجب التأكد من ثبات اللاصقة في مكانها، وإذا انفصلت جزئيًا أو كليًا فلا يُعاد وضعها مرةً أخرى، إذ يجب استبدالها بأخرى جديدة على الفور، وإذا انفصلت جزئيًا أو كليًا لأكثر من 24 ساعةً يجب وضع لاصقة جديدة واستخدام وسيلة احتياطية في منع الحمل لمدة أسبوع.
  • تجنب استخدام اللاصقة لمدة أربعة أسابيع: إذ يجب عدم وضع لاصقة جديدة خلال الأسبوع الرابع، وعندما تكون السيدة في مرحلة الحيض وبعد انتهاء الأسبوع الرابع يجب استخدام لاصقة جديدة مع الحرص على وضعها في اليوم نفسه الذي وضعت فيه اللاصقة في الأسابيع السابقة.


المراجع

  1. Ana Gotter (3-8-2018), "What is the birth control patch?"، www.healthline.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  2. Dawn Stacey, PhD, LMHC (14-12-2018), "How Is It Used?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  3. "Birth Control Patch", americanpregnancy,14-3-2017، Retrieved 20-7-2019. Edited.
  4. "Benefits", www.healthywomen.org, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  5. Mayo Clinic Staff (26-1-2019), "Birth control patch"، mayoclinic, Retrieved 20-7-2019. Edited.