افرازات من فتحة البول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٥ ، ٣٠ يناير ٢٠٢١
افرازات من فتحة البول

الإفرازات الطبيعية من فتحة البول

من الممكن أن تظهر الإفرازات من فتحة البول لدى الرجل والمرأة وهو أمر طبيعي، إذ إنّها تساعد على حماية العضو الذكري وتليينه لدى الرجل، وتعرف هذه المادة المفرزة باللخن (Smegma)‏، وترتبط بالاستثارة الجنسية، وعند ظهور أي إفرازات في غير أوقات الاستثارة الجنسية فقد تكون غير طبيعية،[١] أمّا لدى النساء فغالبًا ما يكون من الصعب تحديد أنّ الإفرازات قد ظهرت من فتحة البول أو المهبل، ومن الطبيعي أن تظهر بعض الإفرازات عندما تتغير مستويات الهرمونات أي خلال الدورة الشهرية ومع اقتراب المرأة من الدخول في سن الأمل، ومع أنّ ظهور إفرازات من فتحة البول لدى النساء غالبًا ما يكون دلالة على وجود إصابة بالعدوى إلا أنها قد تكون طبيعية وسنذكر أسبابها في المقال.[٢]


ما دلالة إفرازات فتحة البول عند النساء؟

من الطبيعي أن يكون لدى المرأة إفرازات مهبلية ذات لون أبيض، وذلك لأنها تساهم في حماية أنسجة المهبل كما تزيل الإفرازات أي بكتيريا أو خلايا ميتة من المهبل، لكن عند ظهور الإفرازات من مجرى البول فهي دلالة على وجود التهاب وبالتحديد التهاب الإحليل، إذ تكون الإفرازات المصاحبة له ذات لون أبيض، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه العدوى إذا لم تعالج من قبل الطبيب فإنّها ستنتقل إلى الكلى أو المثانة وقد تصل إلىالرحم وقناة فالوب.

كما تظهر الإفرازات من فتحة البول لدى النساء نتيجة أسباب طبيعية كالتغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الدورة الشهرية أو نتيجة تناول بعض أنواع الأغذية، أو احتكاك الملابس الداخلية بالأعضاء التناسلية، أو عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، ومن الممكن أنّ تظهر هذه الأفرازات نتيجة استخدام مواد التنظيف والصابون المعطر، أو ممارسة العلاقة الجنسية بطريقة خاطئة، ومن الممكن أن تكون الإفرازات من فتحة البول دلالة على حالات مرضية ومنها:[٢]

  • المتدثرة الحثرية: أو ما يعرف ببكتيريا الكلاميديا وهي عدوى من بين الأمراض التي تنتقل بالجنس وشائعة الحدوث بشكل كبير.
  • عدوى المكورات البنية: وهي عدوى أيضًا تنتقل من خلال الجنس أيضًا وقد تنتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم غير فتحة البول.
  • الأشريكية القولونية: وهي نوع من أنواع البكتيريا التي تتواجد في البراز والتي يمكن أن تنتقل إلى مجرى البول وتسبب ظهور إفرازات.
  • التهاب الحوض: في الغالب فإنّ التهاب الحوض يكون كأحد مضاعفات الكلاميديا أو السيلان، ويتسبب التهاب الحوض بخروج إفرازات من فتحة البول، وألم عند التبول وعند ممارسة العلاقة الجنسية.


ما دلالة إفرازات فتحة البول عند الرجال؟

يخرج البول من فتحة البول أو من الإحليل وهو جزء من الجهاز التناسلي الذكري، والذي يقسم لقسمين قسم يخرج من السائل المنوي وآخر يخرج منه البول، ويشار إلى الإفرازات بأنّها أي سوائل تخرج من القضيب غير السائل المنوي والبول وبألوان مختلفة، وقد تظهر إفرازات فتحة البول لدى الرجال والأطفال، ويدل ظهور إفرازات إلى وجود عدوى بكتيرية أو فطرية أو الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسيًا كالسيلان، والذي يحدث نتيجة عدوى بكتيرية تصيب الأغشية المخاطية في جسم الإنسان ومن بينها الإحليل لدى الرجال.[٣]


أسئلة شائعة عن إفرازات فتحة البول

كيف يمكن الحفاظ على صحة مجرى البول؟

يمكن الحفاظ على صحة مجرى البول من خلال اتباع التدابير الآتية:[٤]

  • الحفاظ على نظافة الأعضاء التناسلية: يساعد اتخاذ تدابير النظافة الشخصية للأعضاء التناسلية بالتخفيف من أعراض التهاب مجرى البول والحفاظ على صحته، وذلك يكون من خلال غسل المنطقة من الأمام إلى الخلف لضمان عدم انتقال البراز إلى مجرى البول، وغسل المنطقة التناسلية يوميًا بالماء والصابون ومن الضروري الحفاظ على جفاف المنطقة، ومن المهم عدم حبس البول فذلك يجعل المثانة ممتلئة وعرضة للعدوى.
  • شرب كميات كافية من الماء:عادة ما يوصي الأطباء المصابين بالتهاب مجرى البول بشرب كميات كافية من الماء وذلك لأنه يساعد على طرد البكتيريا من مجرى البول وتقليل تركيزها في المثانة، وتعد الكمية الطبيعية للماء ما يتراوح بين ثمانية أكواب يوميًا.
  • اتباع نظام غذائي صحي: على الرغم من عدم وجود أدلة كافية على أنّ بعض أنواع الأغذية أو العادات الغذائية قد تؤثر على صحة الإحليل لكنها قد تفيد في بعض الأحيان، ومن هذه التدابير التقليل من الأغذية ذات الحموضة العالية كعصير الليمون والتوت البري، وتجنب الأطعمة الحادة كالفلفل الحار والخل، والتقليل قدر الإمكان من المشروبات الغازية وعصير الفاكهة والكافيين

هل يوجد أعراض تصاحب الإفرازات عند إصابة مجرى البول بعدوى؟

نعم، من الممكن أن يرافق الإفرازات من فتحة البول أعراض أخرى وتختلف هذه الأعراض بين الرجال والنساء ومن أبرز هذه الأعراض ظهور دم في البول أو السائل المنوي والشعور بحكة وألم عند التبول وتضخم في العضو الذكري لدى الرجال، أما النساء فتزداد الرغبة في التبول بالإضافة إلى ألم حاد في أسفل البطن ومنطقة الحوض.[٤]


هل يمكن أن يصيب فتحة البول السرطان؟ وهل الإفرازات من فتحة البول دلالة على الإصابة بالسرطان؟

نعم من الممكن أن يصيب السرطان مجرى البول كاملًا بما في ذلك الإحليل، وغالبًا ما يبدأ هذا السرطان في الخلايا التي تبطن مجرى البول وله أنواع عديدة ومن أبرزها الآتي:[٥]

  • سرطان الخلايا الحرشفية: وهو من أكثر سرطانات الإحليل شيوعًا ويصيب الخلايا المسطحة والرقيقة من مجرى البول لدى النساء، أما لدى الرجال فيبدأ من الخلايا المبطنة لمجرى البول لدى الرجال.
  • سرطان الخلايا الانتقالية: وهو سرطان يبدأ من جزء الإحليل القريب من غدة البروستاتا لدى الرجال ويصيب فتحة البول لدى النساء.

ومن الجدير بالذكر أنّ سرطان مجرى البول قد ينتقل إلى مناطق أخرى من الجسم وبالتحديد الغدد اللمفاوية القريبة من مجرى البول، ونعم قد يكون ظهور إفرازات من فتحة البول دلالة على الإصابة بالسرطان.


المراجع

  1. Hannah Nichols (6/12/2019), "Reasons for discharge in males", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Female Urethral Discharge Symptoms, Causes & Common Questions", www.buoyhealth.com, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  3. Amber Erickson Gabbey (2/10/2019), "What You Need to Know About Male Urethral Discharge Testing", www.healthline.com, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  4. ^ أ ب Katherine Brind'Amour, PhD, MS (19/7/2018), "Painful Urination? (Urethritis + 5 Natural Ways to Help Relieve Urethritis Symptoms)", draxe.com, Retrieved 9/1/2021. Edited.
  5. "Urethral Cancer Treatment (PDQ®)–Patient Version", cancer.gov. Edited.