انتفاخ الخد الأيسر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٢٢ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٩
انتفاخ الخد الأيسر

انتفاخ الخد الأيسر

يُعرَف الانتفاخ أو التورم بأنّه تضخم في جزء معين في الجسم، وقد يحدث نتيجة الالتهاب أو تجمع السوائل بسبب الإصابة بمرض معيّن، ويؤثر في المفاصل وأطراف الجسم المختلفة، والوجه أيضًا؛ لذا قد يؤدي تورم الخد وانتفاخه إلى جعل الوجه يبدو مُدوّرًا ومنتفخًا، ويصاب الأشخاص بهذا الانتفاخ في الخد الأيسر أو الأيمن أو كليهما بالإضافة إلى أعراض أخرى. يشعر المُصاب بألم في المنطقة، أو الحكة، أو التنميل، وغالبُا يحدث انتفاخ الخد وتورمه نتيجة الإصابة بحالة مَرَضية بسيطة، وأحيانًا ينتج بسبب حالات أكثر خطورة، ومنها السرطان.[١]


أسباب انتفاخ الخد الأيسر

هناك العديد من الحالات المَرَضية التي تؤدي إلى انتفاخ الخد من الجهتين، وتؤدي بعض الحالات إلى انتفاخ جهة واحدة من الوجه، التي قد تكون اليسرى، ويُذكر من هذه الحالات: [١]

  • ظهور خُرّاج في جهة الأسنان اليسرى، يُعرّف خُرّاج الأسنان بأنّه تجمّع للقيح في منطقة ما في الفم، وغالبًا ما يحدث نتيجة العدوى البكتيرية، ويؤدي إلى الإصابة بألم في المنطقة، إضافة إلى انتفاخ وتورم حول الخد، وتؤدي إلى فقد الأسنان في حال تُرِكت الإصابة دون علاج، وينتشر الالتهاب في أجزاء الجسم، ومن الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب:
  • ألم حاد في الأسنان.
  • زيادة حساسية الأسنان تجاه الأطعمة والأشربة الباردة والساخنة.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • تورم الغدد الليمفاوية.
  • وجود طعم سيء وكريه في الفم.

تجب مراجعة الطبيب في حال وجود ألم حاد وشديد في الفم.

  • إصابة الوجه من الجهة اليسرى، تؤدي هذه الإصابات أحيانًا إلى ظهور تورم وانتفاخ في الخد، ويحدث ذلك بعد تعرض الوجه لإصابة ما نتيجة السقوط، أو التعرض لضربة مباشرة، وتؤدي بعض الإصابات إلى حدوث كسر في عظام الوجه، إذ يعاني المصاب من ظهور الكدمات، وتورم الوجه والخدين في حال أدّت الإصابة إلى حدوث كسر ما؛ لذا تجب مراجعة الطبيب في حال أُصيب الشخص بكدمات حادة، بالإضافة إلى ألم شديد.
  • ورم الغدد اللعابية، يؤدي إلى الإصابة بتورم الوجه والخدين، ويؤثر في الفم والفك والرقبة، وقد تظهر أعراض التورم والانتفاخ على جهة واحدة من الوجه، وقد يُرافقها تغيّر في الحجم والشكل، ومن الأعراض الأخرى التي ترافق ورم الغدة اللعابية وقد تؤثر في أنحاء الجسم المختلفة ما يأتي:
  • تخدر أو تنميل في الوجه.
  • ضعف في الوجه.
  • وجود مشاكل أثناء البلع.

يُقسّم هذا الورم حميدًا وخبيثًا، وقد يهدد الحياة في حال الإصابة بالورم الخبيث؛ لذا تجب مراجعة الطبيب في حال ظهور أعراض تورم في الخدين دون وجود سبب، خاصةً في حال شعور المُصاب بالخدر والضعف في الوجه أيضًا.

  • التهاب النسيج الخلوي في الجهة اليُسرى من الوجه، يُعدّ التهاب الجلد من الالتهابات الشائعة التي تؤثر في الأطراف السفلية، لكنها قد تؤثر أيضًا في الوجه، إذ تؤدي إلى حدوث تورم وانتفاخ في الخد من جهة اليسار، ويحدث هذا الالتهاب عندما تدخل البكتيريا عن طريق الجلد عندما يُصاب أو يُجرَح.

يُعّد هذا الالتهاب غير مُعدٍ، لكنّه مهدّد للحياة -خاصةً في حال انتشاره إلى الدم-، وتجب مراجعة الطبيب في حال عدم تراجع الالتهاب على الرغم من استخدام العلاج المُناسب، وفي حال زادت الأعراض شدة. ومن الأعراض الأخرى التي ترافق هذا الالتهاب:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ظهور البثور.
  • تقشير الجلد.
  • احمرار في منطقة الالتهاب.
  • الإحساس بدفء في المنطقة المصابة.
  • التهاب ضرس العقل من جهة الفك الأيسر، أو ما يُعرف باسم التهاب ما حول التاج، وهو مرض يحدث في أنسجة اللثة، وغالبًا ما يؤثر في اللثة المحيطة بـضرس العقل، ويعاني المصاب من انتفاخ وتورم في اللثة والخد، ووجود إفرازات وقيح، كما يوجد طعم سيء في الفم.
  • الإصابة بـالنكاف، يُعدّ من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى انتفاخ الخد، ويُعرَف بأنّه عدوى فيروسية تؤثر في الغدد اللعابية، وتؤدي إلى انتفاخ وتورم الوجه والخد من جهة واحدة أو الجهتين، وقد يعاني المصاب من أعراض أخرى، ومنها:
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الصداع.
  • ألم في العضلات.
  • ألم أثناء المضغ.

ومن المضاعفات التي قد تحدث نتيجة الإصابة بالنكاف ما يأتي:

  • تورم الخصيتين لدى الذكور.
  • التهاب في أنسجة الدماغ.
  • السحايا.
  • فقد السمع.
  • مشكلات متعلقة بالقلب.

تجب مراجعة الطبيب في أنّ المصاب يعاني من تورم الخصتين، أو في حال وجود تيبس في الرقبة، أو ألم حاد في البطن، وصداع حاد.


أعراض انتفاخ الخد الأيسر

من الأمور غير المُعتادة أن يصاب الأشخاص بانتفاخ الخد وتورمه دون ظهور أعراض وعلامات أخرى، وتظهر أعراض عدّة عند إصابة جهة الخد الأيسر بتورم، ويُذكر منها:[٢]

  • ألم في عظام الخد، يظهر عندما ينتج انتفاخ الخد بسبب الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، أو ألم الأسنان.
  • انتفاخ اللثة.
  • احتقان الأنف، أو سماع صوت صفير بسبب الإصابة بالتحسس.
  • تورم الأنف وانتفاخه، بالإضافة إلى الخد الأيسر؛ ذلك بسبب الإصابة بالتهاب فيروسي.
  • حكة في الوجه.
  • ظهور ورم وكتل في العنق؛ بسبب تضخم الغدد الليمفاوية.


مضاعفات التهاب الخد الأيسر

يُعدّ انتفاخ الخد من المشكلات المرضية البسيطة التي يُنفّذ علاجها منزليًا باستخدام بعض العلاجات البسيطة، ومنها: استخدام كمادات الماء البارد على جهة الانتفاخ، وبعض أنواع مضادات الالتهاب التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، أمّا في حال تكوّن أكياس نتيجة هذا الانتفاخ فيجب هنا اللجوء إلى استخدام الأدوية؛ لأنّ الانتفاخ قد يحدث نتيجة الإصابة ببعض الأمراض أو الحالات الخطيرة، ومنها رد فعل التحسسي الحاد أو النكاف، إذ يؤدي تأخر تلقي العلاج المناسب إلى حدوث مضاعفات حادة وخطيرة؛ لذا تجب مراجعة الطبيب من أجل الحصول على التشخيص الصحيح والعلاج المناسب؛ ذلك من أجل التقليل من الإصابة بهذه المضاعفات، ويُذكَر منها ما يأتي:[٣]

  • ظهور ندوب في الخد.
  • الشعور بألم حاد لا يستجيب للعلاج.
  • وجود مشكلات في التنفس.
  • الالتهابات الحادة.
  • انتشار السرطان.
  • انتشار الالتهاب.


المراجع

  1. ^ أ ب "What’s Causing My Cheek to Swell and How do I Treat it?", healthline, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  2. "Swollen Cheek: Causes and Treatments for Swelling on One Side of Face", healthyandnaturalworld, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  3. "Cheek Swelling", healthgrades, Retrieved 27-11-2019. Edited.