تطور الجنين في الشهر الرابع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣١ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
تطور الجنين في الشهر الرابع

 

بواسطة د. رشا الزمار

الحمل من أكثر المراحل روعة التي تعيشها الأم، ينمو في أحشائها جنين لمدة 9 شهور تشعر بكل مرحلة من مراحل تطوره. يقسم الحمل إلى ثلاثة مراحل، المرحلة الأولى تكون من الشهر الأول إلى الثالث، المرحلة الثانية من الشهر الرابع إلى نهاية الشهر السادس أما المرحلة الثالثة و الأخيرة تبدأ من بداية الشهر السابع إلى نهاية الحمل. في كل شهر يحدث تغيرات واضحة و تطور في نمو الجنين. في بداية الشهر الرابع يبدأ بطن الأم بالظهور بشكل أوضح و قد تلاحظ أن شعور الغثيان الصباحي أصبح أقل شدة. و لكن ماذا يحدث للجنين خلال هذا الشهر؟

 

التغيرات التي تطرأ على الجنين في الشهر الرابع


تبدأ المشيمة بإنتاج هرمونات ضرورية للحفاظ على الحمل و الجنين، كما أن بعض الأعضاء تنضج لتستعد للقيام بوظائفها. مثلاً فإن عضو البنكرياس يبدأ بالعمل و إفراز هرمون الإنسولين. أما الكبد فيصبح قادراً على إنتاج العصارة الصفراء، و الطحال ينتج خلايا الدم الحمراء، كما أن الجنين يبدأ بالتبول بكميات صغيرة كل 45 دقيقة تقريباً.

يكون وزن الجنين في بداية الشهر الرابع 85 غرام تقريباً و طوله حوالي 16 سم. يبدأ القلب بالنبض، و تتكون الأسنان اللبنية في اللثة كما يظهر الشعر على فروة الرأس على شكل وبر. في هذا الشهر يتلون جلد الطفل ليكتسب اللون الوردي كما تبدأ أصابع اليد بالبروز و الإنفصال عن بعضها و الأظافر بالنمو. تستمر ملامح الوجه بالتمايز و شعر الحواجب و الرموش بالظهور، تتطور حاسة السمع لدى الجنين و يستطيع تميز الأصوات، كما تظهر على جانبي الرأس براعم صغيرة لتتطور فيما بعد إلى الأذنين.

يختفي الذيل في هذه المرحلة و يتخذ الرأس نصف حجم الجنين تقريباً، و في تلك المرحلة تبدأ الأم بالشعور بحركته و ركلاته داخل الرحم، كما أنه ينام و يستيقظ، يمص أصبعه و يبلع!

في هذا الشهر يبدأ الجهاز العصبي بالعمل، و الجهاز التناسلي و أعضاءه بالاكتمال. يمكن للأبوين في هذه المرحلة معرفة جنس الجنين عن طريق الفحص بجهاز الأمواج فوق الصوتية.

 

التغيرات التي تطرأ على الأم


هناك بعض التغييرات التي تظهر على الأم أيضاً في هذا الشهر، مثل اختفاء منطقة الخصر بسبب كبر حجم الرحم و الجنين، و بروز السرة إلى الخارج. تزداد الشهية للطعام و ذلك كرد فعل طبيعي لزيادة متطلبات الجنين من المواد الغذائية و هذا يؤدي إلى زيادة ملحوظة في الوزن. قد تلاحظ الأم بعض التغيرات في لون الجلد، خاصة في الوجه، الثدي و الحلمة و ما حولها.

في هذه المرحلة يمكن إجراء فحوصات للتأكد من سلامة الجنين، خاصة الفحص الذي يكشف عن متلازمة داون.

يجب على الأم تناول الأطعمة المفيدة في هذه المرحلة، ننصح بالتركيز على الأغذية الغنية بالبروتينات مثل اللحوم، الأجبان، الحليب، الحبوب و المكسرات خاصة النيئة. إن تلك الأطعمة مهمة لتوفير الأحماض الأمينية اللازمة لنمو عضلات الجنين و بعض الأعضاء الأخرى.

 

المراجع