سبب دقات القلب السريعة عند الإستيقاظ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٢٥ ، ٢٠ ديسمبر ٢٠٢٠
سبب دقات القلب السريعة عند الإستيقاظ

دقات القلب السريعة عند الاستيقاظ

تستيقظ في صباح يومٍ ما لتشعر بتسارع شديد في نبضات قلبك، الأمر الذي قد يُثير مخاوفك وارتباكك حول وجود أسباب خطِرة أدَّت إلى حدوث هذا العَرَض المُريب، وهنا لا بدّ من إحاطتك علمًا بأنَّ العديد من العوامل قد تكون سببًا في حدوث تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ، ونادرًا ما تكون هذه العوامل مدعاةً للقلق. فما هي الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ؟ وكيف تعلم بأنك تعاني من تسارع دقات القلب في هذه الحالة؟ هذا ما سنجيب عليه في هذا المقال.[١]

 

كيف أقررأن ما أشعر به عند الاستيقاظ هو دقات قلب سريعة؟

يظهر تسارع دقات القلب أو خفقان القلب على صورة ضربات في الصدر، ويُمكنك الشعور به في الرقبة، أو داخل الصدر، أو في الحلق، والذي عادةً ما يستمر لثوانٍ معدودة،[٢] وقد يكون هذا التسارع مصحوبًا بأعراض أخرى؛ كالارتجاف، وضيقٍ في التنفس، أو أعراض الإصابة بنوبة قلبية؛ كالدوخة، وألم الصدر، والتي تستدعي طلب الإسعاف فورًا.[٣]


هل يمكن أن تكون المشروبات والأغذية سببًا في دقات القلب السريعة عند الاستيقاظ؟

أجل، في بعض الحالات تؤثر الأغذية والمشروبات على نوعيَّة النوم، وتكون سببًا في ارتفاع خطورة المُعاناة من تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ، وفي الآتي بعض الأمثلة على ذلك:[١]

  • تناول السكريات قبل النوم: يقوم الجسم بامتصاص السكر بسهولة عند تناول المأكولات التي تحتوي على نسب عالية منه، وهذا يعني ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل كبير، وفي هذه الحالة يبدأ الجسم بإنتاج هرمون التوتر الذي ربما يصاحبه أعراض مشابهة لأعراض التوتر.
  • عدم شرب كميات كافية من الماء: في حالات الجفاف الخفيف قد يُعاني الشخص من أعراض جفاف الفم، والعطش، وانخفاض كمية البول، أمَّا في الحالات الأشد فربما يكون الجفاف مسؤولًا عن تسارع نبضات القلب، وتسارع التنفس، وانخفاض ضغط الدم.
  • شرب الكافيين: قد يكون تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين (كالشاي والقهوة) خلال ساعات الليل سببًا في تحفيز تسارع دقات القلب، وربما المعاناة من الهياج، وصعوبة النوم، والقلق.
  • تناول المشروبات الكحولية: قد يؤدي تناول كميات كبيرة من المشروبات الكحولية خلال ساعات الليل إلى الشعور بتسارع دقات القلب في الصباح، وقد يستمر التأثير لوقتٍ أطول، ومن المُمكن أنْ يعاني المصاب من أعراض أخرى؛ كالغثيان، والعطش الشديد، والصداع، والإعياء، وألم العضلات.


ما علاقة دقات القلب السريعة عند الاستيقاظ بالأدوية؟

بعض أنواع الأدوية التي يتناولها الفرد تكون سببًا في تسارع دقات قلبه عند الاستيقاظ، والتي تتضمَّن الأدوية التي تحتوي على مواد محفِّزة، شأنها شأن الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين، ومن هذه الأدوية:[٣]

  • أدوية الزكام والسعال، مثل: السودوافدرين (Pseudoephedrine).
  • أمفيتامين (Amphetamine).
  • بخاخات الستيرويد (Inhaled steroids).
  • أدوية اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط (ADHD).
  • أدوية الغدة الدرقية، مثل ليفوثيروكسين (Levothyroxine).


وفي هذه الحالة يجب التحدث مع الطبيب واستشارته إنْ كانت لديك شكوك حول تسبُّب الدواء بتسارع دقات القلب، مع التأكيد على ضرورة عدم وقف تناول الدواء أو تغيير جرعته دون استشارة الطبيب، خاصةً في حالات الأدوية التي تُوصف من الطبيب لعلاج الأمراض والمشكلات الصحيّة المزمنة.[٤]



هل دقات القلب السريعة عند الاستيقاظ مرتبطة بأمراض خطيرة؟

معظم حالات تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ ناتجة عن أسباب بسيطة ولا تستدعي القلق، ولكنْ قد يكون تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ واحدًا من أعراض الإصابة بنوبة قلبيَّة، ووجود حاجة ملحّة لإسعاف المُصاب فورًا إلى الطوارىء لتلقّي العلاج، ويظهر ذلك عندما يكون تسارع دقات القلب مصحوبًا بأعراض أخرى، منها:[٣][٤]

  • ألم الصدر والشعور بالشدّ فيه.
  • المعاناة من ضيق شديد في التنفس.
  • الإصابة بالإغماء.
  • الشعور بالدوخة.


وأحيانًا يكون تسارع دقات القلب مرتبطًا بوجود أمراض ومشكلات تستدعي مراجعة الطبيب لتشخيصها والحصول على العلاج الأنسب للسيطرة عليها ومنع حدوث مضاعفاتها الخطِرة، وفي الآتي بعض من هذه المشكلات:[٣][٤]


  • مشكلات نظم القلب: ومن الأمثلة عليها:
    • الرجفانالأذيني (Atrial fibrillation)، وهو أحد أكثر أنواع اضطرابات نظم القلب شيوعًا، وفيها ينبض القلب بسرعة وعدم انتظام، ‏وعلى الرغم من كون الرجفان الأذيني (Afib) لا يُعتبر بحدّ ذاته مشكلة تهدِّد حياة المُصاب، إلَّا أنه في بعض الحالات قد يزيد من خطورة الإصابة بفشل القلب، وعندها يستدعي العلاج.
    • اضطرابات دقات القلب فوق البطيني (Supraventricular tachycardia)‏. 
    • الرفرفة الأذينية (Atrial flutter).
  • مشاكل القلب الأخرى: مثل؛ فشل القلب، وأمراض القلب الخِلقية، ومشاكل صمام القلب، و اعتلال عضلة القلب الضخامي (Hypertrophic Cardiomyopathy).
  • فرط نشاط الغدة الدرقية: والذي يُسفر عنه زيادة إنتاج هرمونات الدرقية في الجسم، وربما تسارع نبض القلب، وظهور أعراض أخرى مُحتملة؛ كنزول الوزن غير المبرَّر، وزيادة الشهية للطعام، والتعرق الليلي، واضطراب الدورة الشهرية.
  • انخفاض سكري الدم: ربما يكون تسارع دقات القلب واحدًا من أعراض انخفاض السكر في الدم الذي قد يحدث بسبب عدم تناول الطعام لفترة طويلة، أو الإصابة ببعض المشكلات الصحية، كأمراض الكبد، ومرض السكري، واضطرابات الغدة الكظرية، ومرض الكلى.
  • انقطاع النفس النومي: المعاناة من تسارع دقات القلب عند الاستيقاظ في حالة الإصابة بانقطاع النفس أثناء النوم ليلًا، ومن المُحتمل أنْ تكون هذه المشكلة خطِرة عندما تتسبَّب بانخفاض كمية الأكسجين في الجسم، وزيادة الإجهاد المؤثر على عضلة القلب.[١]


مراجعة الطبيب لتسارع دقات القلب عند الاستيقاظ

لا تستدعي جميع حالات تسارع دقات القلب مراجعة الطبيب، خاصةً إنْ كانت تحدث بصورة عَرَضيّة ولفترة قصيرة، ولا تُرافقها أعراض تدل على وجود حالة خطرة، ولكن يُستحسن زيارة الطبيب في حالة وجود مخاوف حول الإصابة بخفقان القلب، أو استمرار تسارع نبضات القلب لفترة طويلة دون تحسنه مع الوقت، أو ربما تفاقم الوضع، أو في حالة وجود تاريخ عائلي للإصابة بمشكلات القلب، وكما ذكرنا سابقًا، يكون إسعاف المُصاب ضروريًّا في حالات تسارع دقات القلب المصحوب بأعراض الإصابة بنوبة قلبية.[٤][٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jon Johnson (2019-09-15), "What does it mean when you wake up with a racing heart?", medicalnewstoday, Retrieved 2020-12-02. Edited.
  2. "Heart palpitations", mayoclinic, Retrieved 2020-12-02. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج Adrienne Santos (2019-02-07), "Whats Causing Me to Wake Up with a Racing Heart, and How Do I Treat It?", healthline, Retrieved 2020-12-02. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Heart palpitations and ectopic beats", nhs, Retrieved 2020-12-02. Edited.