علاج ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥٨ ، ٢ نوفمبر ٢٠١٩
علاج ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

هرمون الذكورة

هرمون الذكورة أو ما يُسمَّى هرمون التستوستيرون هو الهرمون الرئيس عند الرجال الذي يُنتَج في الخصيتين، ويُعدّ هذا الهرمون مسؤولًا عن نمو الشّعر، وزيادة كتلة العضلات في الجسم، أمّا عند النساء فإنّه يُفرَز بكميات قليلة من المبيضين وبشكل طبيعي. لكنّ حدوث اضطراب في النسبة الطبيعية سواء بالارتفاع أو الانخفاض عند الرجال أو النِّساء يسبب الإصابة بالعديد من الأمراض، فيؤدي ارتفاع التيستوستيرون عند النِّساء إلى زيادة نمو الشعر في الجسم والوجه والظهر، والإصابة بمشكلة تكيُّس المبايض، وظهور حب الشباب.[١]


علاج ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

تؤخذ هذه الأدوية تحت إشراف الطبيب، ومن ضمنها ما يلي ذكره:[٢][٣]

  • السترويدات الجلايكوسيدية؛ فتناول جرعة صغيرة من السترويدات الجلايكوسيدية؛ مثل: البردنيزون أو الديكساميثازون يوميًا لمدة 2-3 أشهر تقلل إفراز هرمون الذكورة من الغدة الكظرية، وتخفف من مشكلة حب الشباب وشعر الجسم الزائد، كما أنّها تزيد من مستويات الخصوبة.
  • الميتفورمين؛ هو دواء يُستخدم في علاج السكري من النوع الثاني، ويساعد أيضًا في علاج ارتفاع الدهون الثلاثية في الدم عند النساء، ويساعد النساء في تخفيف الوزن الزائد لديهم، الأمر الذي يقلّل من مستويات هرمون الذكورة، ويقلل من نمو شعر الجسم، ويساعد في تحسين عملية الإباضة عند النساء اللواتي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • حبوب منع الحمل؛ إذ تقلل من مستويات هرمون التستوستيرون، وتقلل من حب الشباب والمشعرانية، كما تحمي من مشكلة الصلع، وينبغي تجنب تناول حبوب منع الحمل إذا كانت المرأة تعاني من الشقيقة أو مشاكل تخثر الدم.
  • سبايرونولاكتون؛ هو مضاد للهرمونات الذكرية، فيقلل من تساقط الشعر الناتج من الصلع، لكنّ هذا الدواء يسبب تشوهات الجنين؛ لذا يُمنع أخذه عن طريق النساء الحوامل.
  • تغيير نمط الحياة؛ تساهم بعض التغييرات في نمط الحياة في تقليل ارتفاع هرمون الذكورة، ومن هذه التغييرات يُنفّذ ما يلي:
  • الحفاظ على وزن صحي، وفقدان الوزن الزائد إذا ظهرت المرأة تعاني من السمنة؛ ذلك لتخفيف أعراض ومضاعفات تكيس المبايض، بما في ذلك الإصابة بالعقم، والتركيز على تناول غذاء صحي غني بالخضروات والفواكه، والابتعاد عن النشويات والسكريات.
  • إزالة الشعر غير المرغوب فيه؛ ذلك بالحلاقة، أو استخدام الشمع، أو العلاج بالليزر للقضاء على يصيلات الشعر.


طرق طبيعية لتقليل هرمون الذكورة

تساعد بعض الأعشاب والأطعمة النباتية في تقليل مستوى التيستوستيرون بشكل طبيعي، ومنها يُذكَر ما يلي:[٤]

  • عرق السوس ؛ حيث جذره يقلّل من مستوى التيستوستيرون في الدم عند تناوله بشكل يومي.
  • الشاي الأخضر؛ إذ يمنع تأثيره عمل هذا الهرمون من التحول إلى هرمون يُسمّى ديهدروتستوستيرون، الذي يشبه هرمون التستوستيرون، لكن له تأثير أقوى في الجسم.
  • النعناع؛ الذي يقلل من مستوى هرمون التستوستيرون الحُرّ في مجرى الدم.

 

أعراض ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

تتعدد أعراض ارتفاع مستوى هذا الهرمون لدى النساء، ومن ضمنها ما يلي ذكره:[٥][٦]

  • ظهور حب الشباب.
  • الإصابة بـاضطراب الدورة الشهرية.
  • حدوث اضطراب في مستوى السكر في الدم.
  • ضعف القدرة الجنسية.
  • حدوث تساقط شعر الرأس.
  • زيادة نمو شعر الجسم، خاصة في مناطق الوجه، أو الذقن، أو الصدر، أو العانة.
  • حدوث زيادة في سمك الجلد، وتغيّر لونه إلى الداكن.
  • ضخامة في الصوت.
  • نقص في حجم الثدي.
  • وجود زيادة في الكتلة العضلية.
  • الإصابة بانخفاض الرَّغبة الجنسية.
  • الإصابة بتقلُبات المزاج.
  • الإصابة بـالعُقم.
  • حدوث زيادة في الوزن.

 

أسباب ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

إنّ أسباب ارتفاع هرمون الذكورة متعددة، وتوجد مجموعة من الأسباب الرئيسة لارتفاعه، وهي تتمثل بما يلي:[٧]

  • مقاومة الأنسولين والإصابة بالسكري، فإذا ظهرت المرأة تعاني من السكري من النوع الأول أو الثاني، أو تعاني من مشكلة مقاومة الأنسولين؛ فإنها تصبح أكثر عرضة للإصابة بارتفاع هرمون الذكورة لديها، إذ إنّ 25% منه في النساء يأتي من المبايض، وهرمون الأنسولين في الدم يحفّز المبايض لإفراز المزيد من هرمون التستوستيرون؛ فوجود مشكلة مقاومة الأنسولين ترفع مستواه في الدم، وبالتالي تزيد إفراز الهرمون بنسبة 2-3 مرات على النسبة الطبيعية.
  • أمراض الغدة الدرقية، فالهرمونات الجنسية لها ارتباط وثيق بهرمونات الغدة الدرقية. ومن أهمها: البروتين المسؤول عن ارتباط الهرمونات الجنسية؛ ففي حالات قصور الغدة الدرقية يقلّ إنتاج هذا الهرمون، مما يزيد من مستوى هرمون التستوستيرون الحرّ في الدم مسببًا ظهور الأعراض.
  • متلازمة تعدد أكياس المبايض، حيث سببها حدوث زيادة إفراز هرمون التستوستيرون من المبيض، مما يؤدي إلى الإصابة بالعديد من المشكلات إذا لم يُنفّذ علاجها.


مضاعفات ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

ترك حالة ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء من دون علاج يسبب حدوث مضاعفات عدة، ولعلّ من ضمنها ما يلي ذكره:[٨]

  • زيادة الوزن -خاصة في منطقة الخصر-.
  • هشاشة العظام.
  • التعرض للاكتئاب.
  • الإصابة بالعقم.
  • الإصابة بحب الشباب.
  • يرفع خطر الإصابة بمرض السكري.
  • ارتفاع مستوى ضغط الدم.
  • ارتفاع مستويَي الدهون الثلاثية والكولسترول في الدم.

 

تشخيص ارتفاع هرمون الذكورة عند النساء

تُشخّص الإصابة بتكيس المبايض بعد إجراء الطبيب عددًا من الفحوصات، ولعل من أبرز هذه الفصوحات ما يلي ذكره:[٢]

  • فحص المبيض باستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • الفحوص المخبرية، التي تتضمن الاختبارات التالية:
  • اختبار الحمل في حال غياب أو عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • فحص مستوى هرمون التيستوستيرون عند وجود مشكلة نمو الشعر الزائد.
  • هرمون الحليب الذي يتسبب ارتفاعه في ظهور أعراض تُشبه أعراض تكيس المبيض.
  • فحص مستويَي السكر والكولسترول.


وظيفة هرمون الذكورة عند الإناث

بالرغم من أنّ هرمون التستوستيرون هرمون ذكري، إلّا أنّه ضروري للنساء؛ إذ يُفيد جسم المرأة عن طريق تنفيذه عددًا من المهمات، ولعل من أبرز هذه المهمات مجموعة تتمثل بما يلي ذكره:[٤]

  • الحفاظ على نمو العظام في الجسم وقوّتها.
  • حدوث زيادة في كتلة العضلات.
  • التقليل من مستوى الدهون في الجسم بعد انقطاع الطمث.
  • دعم الرغبة الجنسية لدى المرأة.
  • المساعدة في الحفاظ على المهبل من الضمور، الذي يحدث عند النساء بعد سنّ انقطاع الطمث.
  • المساهمة في دعم صحة القلب والأوعية الدموية.


المراجع

  1. "When to Consider a Testosterone Test", healthline.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Polycystic Ovary Syndrome", drugs.com, Retrieved 13-09-2018. Edited.
  3. Jayne Leonard (23-3-2018), "What causes high testosterone in women?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Unhealthy Testosterone Levels In Women: Causes and Symptoms", www.everlywell.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  5. "What causes high testosterone in women?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  6. Kiara Anthony (13-10-2017), "High Testosterone Levels in Women"، www.healthline.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.
  7. "High Testosterone in Women: Signs, Causes, and Treatment", flo.health, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  8. خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة 7pnuLFxypL