علاج التهاب المرارة بدون جراحة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٨ ، ١٥ مارس ٢٠٢١
علاج التهاب المرارة بدون جراحة


كيف تكون طبيعة الالتهابات التي تصيب المرارة ويمكن علاجها بدون جراحة؟

تظهر أوجاع المرارة على صورة ألم شديد في الجُزء العلويّ أو الجانب الأيمن من البطن، وغالبًا ما تبدأ هذه الأوجاع بالظهور عند ظهور الحصى في المرارة، وقد تتفاقم المشكلة أيضًا عندما يزداد حجمها، فتبدأ بإعاقة مجرى القنوات في داخل المرارة ممَّا يتسبب بالتهابها، وربما يصل الأمر إلى التهاب البنكرياس أيضًا، لذا، تعتبر الجراحة خيارًا أوليًّا لتخفيف ألم المرارة وأعراضها، وتجنب المشكلات الصحيَّة المُحتملة الشديدة الناجمة عن وجود الحصى والالتهاب، ولكنْ، بعض الالتهابات التي تُصيب المرارة يرجِّح الطبيب فيها اللجوء للخيار الغير جراحي، وتكون طبيعة هذه الالتهابات كالآتي:[١][٢]

  • التهاب المرارة الحاد؛ حيث يكون الخيار غير الجراحي مطروحًا على الأقل عند بداية العلاج، وهي الحالة التي تحدث نتيجة انسداد قناة المرارة بالحصوة، والذي تظهر أعراضه على صورة ألم شديد ومفاجيء في الجُزء العلوي الأيمن من البطن، وينتشر هذا الألم إلى الكتف الأيمن، ويكون الجزء المتأثر في البطن عادةً ذو حساسية شديدة للمس، وربما يتسبَّب التنفس العميق في تفاقم الألم، وعادةً ما يستمر هذا الألم ولا يزول خلال بضع ساعات، وقد يعاني البعض أيضًا من ظهور أعراض أخرى؛ كارتفاع الحرارة، وفقدان الشهية، والشعور بالغثيان، واصفرار الجلد وبياض العينين، وبروز البطن، والتعرق، وغيرها.
  • بعض حالات الالتهاب التي يكون فيها الشخص مريض بشدَّة، أو كبير في السن، يبدأ النظر إلى الوسائل الأخرى في علاج الحصوات.
  • حالات أخرى يجب فيها النظر للعلاج غير الجراحي بعد تخفيف الالتهاب، منها:[٣]
    • وضوح قناة المرارة (Cystic duct) وعدم تضرُّرها.
    • المرارة فعَّالة وتقوم بعملها.
    • ظهور حصوات فردية شفافة، وتمرِّر الأشعة خلالها، أو عائمة وصغيرة، ويصاحبها الأعراض.
  • الالتهاب ناجم عن ظهور حصوات ليست كبيرة الحجم؛ فقد يوصي الطبيب حينها بالعلاج غير الجراحي، والذي عادةً ما يكون خيارًا ممتازًا لحالات حصوات الكولسترول.[٤]



ما هي العلاجات غير الجراحية المتوفرة لالتهابات المرارة؟

عند مراجعة الطبيب في حالات التهاب المرارة، فإنَّه يوصِي بالعلاج اعتمادًا على حالة المريض واعتبارات كثيرة هامّة، ونذكر في الآتي بعض من هذه الطرق غير الجراحيَّة التي قد يلجأ لها الطبيب في العلاج:


السيطرة على الالتهاب والأعراض الأخرى

غالبًا ما يوصِي الطبيب في حالات التهاب المرارة بالسيطرة على الالتهاب والأعراض الأخرى التي يعانيها الفرد، وقد يتضمن العلاج بعض ممَّا يأتي:[٥]

  • الصيام والامتناع عن تناول الطعام والشراب، وذلك لتخفيف الضغط والتوتر عن المرارة الملتهبة.
  • تزويد المريض بالسوائل الوريديّة في الذراع، للوقاية من الجفاف.
  • صرف المضادات الحيوية لعلاج العدوى ومحاربتها.
  • أدوية تخفيف الألم والسيطرة عليه إلى حين تعافي الالتهاب.


بدائل العلاج الجراحي

كما أسلفنا سابقًا، معظم حالات التهاب المرارة تعالج بالجراحة واستئصال المرارة خوفًا من تكوُّن الحصوات مرة أخرى، وعودة الالتهاب ومضاعفاته الخطِرة،[٥] ولكنْ، بعض الحالات يُوصِي فيها الطبيب بالخضوع لبعض من العلاجات البديلة للجراحة بهدف التخلص من الحصوات، ومن هذه العلاجات:[٦]

  • مواد تُعطَى عبر الفم وتساعد على التخلص من الحصى: مثل حمض يوروديوكسي كوليك (Ursodeoxycholic acid)، وحمض شينوديوكسي كوليك (Chenodeoxycholic acid)؛ فهي تقلل إفراز الكبد للعصارة الصفراويَّة التي تحتوي على الكولسترول، كما تساهم في إذابة حصوات المرارة صغيرة الحجم، ولكنْ، يوجد احتمال كبير لعودة ظهور الحصوات، كما أنَّ نسبة الأفراد المرشحين لهذا العلاج قليلة.
  • تفتيت الحصاة بموجات صادمة من خارج الجسم (Extracorporeal shock wave lithotripsy): هي من العمليات التي قد تكون مناسبة كبديل لجراحة استئصال المرارة للمرضى الذين تظهر عليهم الأعراض، غير أنَّها قد تكون أيضًا مصحوبة بارتفاع فرصة تكون الحصى مرة أخرى، إلى جانب أنَّ هذا الإجراء قد لا يفيد في تنظيف قناة المرارة بصورة كاملة بتأثير حجم وموقع الحصوات.
  • حقن مادة ميثيل ثالثي بوتيل الإيثر (Methyl tert-butyl ether): قد يساهم حقن هذه المادة في المرارة بإذابة الحصى المتكوِّنه فيها، بينما توجد بعض الآثار الجانبيَّة الشديدة محتملة الحدوث في هذه الحالة، كالشعور بالألم الحارق الحادّ.[١]
  • التصريف بالمنظار الداخلي (Endoscopic Drainage): يشابه هذا التصريف المسار الطبيعي لتدفق العصارة الصفراويَّة من المرارة إلى الأمعاء الدقيقة.[١]
  • تصوير الأقنية الصفراوية عن طريق الجلد (Percutaneous Cholecystostomy): وهي الطريقة الأفضل للمصابين شديدي المرض، وتكون فعَّالة أكثر في حال تُبعت بعملية استئصال المرارة، وتنطوي هذه العملية على استخدام إبرة لسحب السائل من المرارة، ووضع القسطر خلال الجلد بهدف تصريف السائل.[١]


  • التصريف بطرِيق الجِدار (Transmural Drainage): يساهم في تقليل الضغط عن المرارة المنتفخة، حيث يتم في هذا الإجراء الطِّبي تكوين قناة جديدة مباشرة خلال المعدة وعبر المرارة، لتتمكَّن المرارة من تصريف محتوياتها في الأمعاء االدقيقة.[١]


  • المفاغرة المرارية المعوية الحادّة (Acute cholecystenterostomy): هذه العملية ملائمة في حالات المرضى الذين يعانون من التهاب المرارة الحادّ، أو التهاب المرارة الذي لا يمكن فيه استئصال المرارة، وفيها توضَع شبكة عن طريق التنظير الداخلي بين المرارة و القناة الهضمية، بهدف تصريف العدوى.[١]



هل يمكن أن تتماثل التهابات المرارة للشفاء بشكل تلقائي دون علاج أو جراحة؟

على خلاف بعض حالات حصوات المرارة غير المصحوبة بالألم، ولا تحتاج العلاج،[٧] فإنَّ التهاب المرارة الذي يظهر فيها الألم مفاجئًا وتزداد حِدَّته مع الوقت، ولا يزول من تلقاء نفسه، بل وربما يتفاقم في حالة عدم الخضوع للعلاج الطبي الذي يحدّده الطبيب، فيكون مصحوبًا بظهور مضاعفات عديدة، منها:[٨]

  • الناسور (Fistula): هو عبارة عن قناة قد تصل بين المرارة والاثني عشر، في حالة اهتراء جدار المرارة بتأثير مرور الحصى كبيرة الحجم.
  • موت النسيج: ربما يتعرض نسيج المرارة للتلف الذي قد ينتهي بانفجار المرارة أو ثقبها.
  • تمدد المرارة: في الحالات التي يكون فيها التهاب المرارة ناجم عن تجمّع العصارة الصفراويَّة وتراكمها، قد يتسبب ذلك في تمدُّد حجمها وانتفاخها، والشعور بالألم، وارتفاع فرصة تعرُّضها للثقب أو التمزق، وحدوث العدوى، وموت النسيج.
  • انحشار الحصى في قناة المرارة: قد يتسبب بانسداد القناة الصفراوية الشائعة، وحدوث الركود الصفراوي (Cholestasis) في حالات نادرة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Sara Calabro, "7 Nonsurgical Treatments for Gallstones", everydayhealth, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  2. "Acute cholecystitis", nhs, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  3. "Nonsurgical management of gallstones", pubmed, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  4. "Nonsurgical Treatment Options for Gallstones", medicinenet, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Cholecystitis", mayoclinic, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  6. "Surgical and Nonsurgical Management of Gallstones", aafp, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  7. Brindles Lee Macon, "Understanding Gallstones: Types, Pain, and More", healthline, Retrieved 14/3/2021. Edited.
  8. Yvette Brazier (22/1/2018), "What to know about cholecystitis?", medicalnewstoday, Retrieved 14/3/2021. Edited.