علاج الذبحة الصدرية بالاعشاب

علاج الذبحة الصدرية بالاعشاب


علاج الذبحة الصدرية بالاعشاب

الذبحة الصدرية

تعرف الذبحة الصدرية بأنّها الشّعور بألم عاصر أو ضاغط في الصدر، نتيجةً لما تتعرض له عضلة القلب من تقص فس التروية الدموية، نتيجةً لأمراض عدّة، لعل أكثرها شيوعًا؛ مرض في الشريّان التاجي(Coronary Artery)؛ الذي يحدث بسبب تصلب الشرايين (Atherosclerosis) إذ تترسب الدهون على الجدران الداخليّة للأوعيّة الدمويّة التي تغذي القلب بالأكسجين والعناصر الغذائيّة، وعندها ستحدث الذبحة الصدريّة عند تضيّق أو انسداد واحد أو أكثر من هذه الشرايين التاجيّة.[١]


يمكن أن يكون الألم الناتج عن الذبحة الصدريّة خفيفًا في البداية ثم يزداد سوءًا تدريجيًا، أو قد يحدث بشكل مُفاجئ؛ ويوصف الألم بشعور المُصاب بألم ضاغط عادة تحت عظم القص، وقد ينتشر الألم باتجاه الحلق، والفك، والذراع اليسرى وأحيانًا لكلا الذراعين.

غالبًا ما يصاب الأشخاص المصابون بالذبحة الصدريّة بتعرق بارد. يمكن أن تشمل الأعراض الأخرى ضيق التنفس والدوار والغثيان خاصةً عند النساء.[١][٢]


تُقسم الذبحة الصدرية من ناحية الأعراض إلى نوعين:[٢][٣]


  1. الذبحة الصدريّة المستقرة: تحدث عندما يقوم شخص ما بمجهود بدنيّ أو يتعرض لضغط نفسيّ. من المرجح أن يؤدي المجهود البدنيّ في الطقس البارد أو بعد تناول وجبة كبيرة إلى الإصابة بالذبحة الصدرية. يجب أن تهدأ الأعراض بسرعة بمجرد أن يستريح الشخص.
  2. الذبحة الصدرية غير المستقرة: أعراضها أقل قابلية للتنبؤ؛ إذ يحدث ألم شديد في الصدر أثناء الراحة أو أثناء النوم أو في كثير من الأحيان بأقل مجهود.يجب عليك طلب الرعاية الطبية فورًا في حالة حدوث ذلك، حتى لو اختفى الألم في منطقة الصدر.
  3. الذبحة الصدرية المتغيرة: تحدث أغلب الأوقات عند الراحة.



حقيقة أم خرافة: يمكن للأعشاب أن تساعد في علاج الذبحة الصدرية؟

لا يمكن التعاطي مع الذبحة الصدرية على أنّها حالة قد تستجيب للأعشاب أو غيرها، فالذبحة الصدرية من الحالات الطبية الطارئة التي تتطلب تدخل طبي فوري ومتابعة للحالة، يجب فيها التأكد من تلقي المُصاب للعلاجات الأنسب ولكل علاج هدف خاص، بما يتناسب وصحة المصاب العامة، وحالته الخاصة، أمّا عن الأعشاب فطرحت أعشاب بفوائد مزعومة نذكر منها:[٤]


  • الزعرور (Hawthorn): قد يكون للزعرور فوائد تتعلق بالوقاية من احتمالية التعرض للذبحة الصدرية وذلك من خلال احتمالية تأثيره على صحة القلب من نواحِ عدّة نتيجة وجود مركبات الفلافونويد (Flavonoids)، المضادة للأكسدة، والتي قد يكون لها دور في خفض ضغط الدم، وتحسين نتائج فحوصات دهنيات الدم، لكن لا تزال هناك حاجة للمزيد من الدراسات والأبحاث على البشر للتأكد من فاعليته ومدى أمان استخدامه.[٥]



  • عشبة صينية (GLXBBX): هذه العشبة تستخدم في الطب الصيني التقليدي، وبناءً على مراجعة بحية لعدة دراسات اعتبرت ضعيفة من ناحية تقييم مراحلها، وجد أنه قد يكون لهذه العشبة تأثير على أعراض وعلامات الذبحة الصدرية، لكن لا يمكن الجزم بذلك.


  • الثوم: مع التقدم في السن ، تفقد الشرايين قدرتها على التمدد، ويصاحب ذلك حدوث تصلب في الشرايين، لذا قد الثوم يقلل من هذا التأثير. على الرغم من عدم توافق جميع الأبحاث، إلا أن الدليل الأكثر موثوقية يظهر أن تناول الثوم قد يقلل من الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار منخفض الكثافة(LDL) لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.


لا يساعد تناول الثوم في زيادة الكوليسترول الجيد عالي الكثافة (HDL) أو انخفاض مستويات الدهون الثلاثية (Triglyceride).[٦]




احذر من تفاعل بعض الأعشاب مع أدوية الذبحة الصدرية!

ننّوه لمجموعة من أشهر التفاعلات الدوائية العشبية الخطرة؛ إذ يتفاعل يتفاعل الزعرور مع عدد لا بأس به من الأدوية التي تعالج الذبحة الصدريّة مثل: حاصرات بيتا (Beta-blockers)،حاصرات قنوات الكالسيوم (CCBs)، والنتروجليسرين(Nitroglycerin). لهذا السبب من المهم جدًا التحدث مع الطبيب أو الصيدليّ قبل تناول المكملات العشبية إذا كنت تتناول أدوية موصوفة لمساعدتك في تجنب التفاعلات المحفوفة بالمخاطر.:[٧]


كما أن الثوم يزيد من احتمالية التّعرض للنزيف خاصةً عند تزامن تناوله مع الأدوية المميعة للدم، مثل؛ الأسبرين (Aspirin)، والكلوبيدوجريل (Clopidogrel)، والوارفارين (Warfarin).[٧]


نصائح تغذوية للمصاب بالذبحة الصدرية

عندما يعاني الجسم من زيادة في الوزن،تعمل عضلة القلب بمجهود أكبر،الوزن الصحيّ يقلل من الضغط على عضلة القلب،الحصول على قسط كافٍ من النوم وممارسة المزيد من التمارين يساهم في تحسين وظائف القلب،بالإضافة إلى ما يأتي:


  • تناول الخضراوات وأوميغا 3 (Omega-3): تعتبر دهون أوميغا 3 ضرورية للجسم لأنه لا يستطيع تصنيعها، أكثرها يتواجد في الأسماك، وقد يساعد تناولها على خفض خطر الإصابة بأمراض القلب التاجيّة، ويعود ذلك جزئيّاً لقدرتها المضادة للالتهابات.


كما تعتبر الخضراوات والحبوب الكاملة مصدراً للألياف التي تحبس الدهون في الأمعاء وتمنع الجسم من امتصاصها،مما يساهم في خفض مستويات الكولسترول،الحبوب الكاملة تشمل:الشوفان ، معكرونة القمح الكامل والأرز البني.[٨]


  • التقليل من تناول الدهون الضارة والسكريات: تشمل الدهون الضّارة تلك الموجودة في الأطعمة المصنّعة والدهون المشبعة في البروتينات الحيوانية، مثل الكوليسترول ،وهو السبب الرئيسي في حدوث تصلب الشرايين، ولخفض نسبة الكوليسترول في الدم،يفضل التقليل من استهلاك البروتينات الحيوانية التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة مثل لحم البقر، ويمكن بدلاً من ذلك التركيز على البروتين من مصادر نباتية (الفول والعدس والبازلاء) أو الأسماك. السكّرغيّر صحيّ للقلب، [٩]


  • نصائح أخرى: يجب أنة يراعي المصاب بالذبحة الصدرية الالتزام بنمط حياة متوازن وصحي، وأن يحرص على اتباع ما يأتي:
    • الالتزام بجدول وتعليمات العلاجات الموصوفة؛ فهي تضمن تقليل الألم، ومنع الأعراض، ومنع أو تقليل خطر الإصابة بنوبة قلبية،
    • التوقف عن التدخين.
    • الراحة، والتقليل من حدة النشاطات اليومية.
    • تعلم كيفية التعامل مع الإجهاد، أو تجنبه منذ البداية.
    • الحرص على إجراء فحوصات الدم التي يوصي بها الطبيب بانتظام خاصةً فحص دهنيات الدم.
    • تجنب تناول الوجبات الكبيرة.



المراجع

  1. ^ أ ب "Angina", Drugs.com. Edited.
  2. ^ أ ب "Angina", mayoclinic, Retrieved 11/2/2021. Edited.
  3. "The Effect of Chinese Herbal Medicine Gualouxiebaibanxia Decoction for the Treatment of Angina Pectoris: A Systematic Review", hindawi., Retrieved 11/2/2021. Edited.
  4. "Natural Treatment of Angina", verywellhealth, Retrieved 11/2/2021. Edited.
  5. "Hawthorn: Potential Roles in Cardiovascular Disease", worldscientific, Retrieved 11/2/2021. Edited.
  6. "GARLIC", WebMD. Edited.
  7. ^ أ ب "Herbal supplements and heart medicines may not mix", Mayoclinic. Edited.
  8. "Natural Angina Pain Relief", Pritikin. Edited.
  9. "Natural Angina Pain Relief", Pritikin. Edited.

725 مشاهدة