علاج سواد الركب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٦ ، ١٠ مارس ٢٠٢٠
علاج سواد الركب

أسباب سواد الركبة

قد يكون سواد الركب ناتجًا عن تناول دواءٍ، أو خللٍ في الهرمونات، أو زيادة صبغة الجلد، وفي بعض الأحيان يكون ناتجًا عن تراكم الأوساخ فقط، وفي بعض الأحيان يكون الاسوداد أمرًا بسيطًا يمكن علاجه، وفي أحيانٍ أخرى يصعب ذلك. في الحقيقة إن تراكم الأوساخ سبب رئيس لسواد الركبتين، فغالبًا أثناء الاستحمام يُتغاضى عن الأماكن التي يصعب الوصول إليها، مثل الركب والمرفقين، ومع مرور الوقت تتراكم الأوساخ في طبقاتٍ من خلايا الجلد الميتة التي تنمو لحماية الركبتين من الاحتكاك والالتهاب، وتصبح طبقة خلايا الجلد الميتة أكثر قَتامةً من بقعة الأوساخ، لذلك تبدو أكثر قتامةً من الجلد السليم حول الركبتين، ويجب التأكد من تنظيف الركبتين لإزالة جزيئات الأوساخ الموجودة على الطبقة الخارجية للجلد، كما يعد الاحتكاك من المُسبِّبات أيضًا.

يمكن أن تتسبب أشعة الشمس بجعل الركب الداكنة أكثر سوادًا، فرغم موت خلايا الجلد إلا أنّ الطبقة الخارجية تبقى قادرةً على امتصاص أشعة الشمس، وعند استخدام واقٍ من الشمس يجب وضعه أيضًا على الركبتين والكوعين.[١].


علاج سواد الركبة

تلجأ الكثير من النساء إلى التخلص من سواد الركب بواسطة الوصفات الطبيعية؛ ذلك لتفادي الآثار الجانبية للعلاجات الأخرى، إذ يوجد العديد من الوصفات الطبيعية التي تفيد في التّخلص من سواد الرّكب، منها ما يأتي:

  • وصفة زيت جوز الهند: تفيد هذه الوصفة في تفتيح الرّكب؛ نظرًا لاحتوائها على فيتامين E، الذي يفيد في حماية الجلد من الجفاف وتفتيحه. وتتمثل الطّريقة بما يأتي:[٢]
    • المكونات:
      • ملعقة من زيت جوز الهند.
      • نصف ملعقة من عصير الليمون الطازج.
    • طريقة التحضير:
      • تخلط المكونات المذكورة جيدًا ببعضها.
      • يوضع الخليط على الرّكب ويفرَك جيدًا عليها، ثم يُترك مدة 15-20 دقيقةً.
      • إزالة الخليط عن الرّكب بواسطة مناشف ورقية، وتُكرّر هذه الوصفة مرةً واحدةً يوميًا.
  • وصفة السكر وزيت الزيتون: تفيد هذه الوصفة في التخلص من خلايا الجلد الميتة والتالفة، وتعد مقشّرًا طبيعيًّا للبشرة تفيد في تفتيح الركب، وتغذية البشرة وترطيبها، وتتمثل الطّريقة بما يأتي:[٣]
    • المكونات:
      • ملعقتان كبيرتان من زيت الزّيتون النقي.
      • ملعقتان كبيرتان من السّكر.
    • طريقة التحضير:
      • تُخلَط المكونات جيدًا ببعضها.
      • يُفرك الخليط على الرّكب السّوداء بحركاتٍ دائرية لطيفة لمدة 5 دقائق.
      • يغسل الجلد جيدًا بالماء، وتُكرَّر هذه الوصفة مرةً كل يومين.
  • وصفة لبن الزبادي: تُعدّ هذه الوصفة رائعةً للتخلص من سواد الرّكب؛ ذلك بفضل احتواء لبن الزبادي على حمض اللاكتيك، الذي يفيد في تبييض البشرة. ويستخدم كما يأتي:[٢]
    • المكونات:
    • طريقة التحضير:
      • تمزج المكونات المذكورة ببعضها، للحصول على معجون.
      • يُطبّق المعجون على الرّكب السّوداء، ويُترك حتى يجف.
      • يغسل الجلد جيدًا بالماء الدّافئ، ثم يُجفَّف بالتربيت، ثم يُوضَع مرطب على الجلد، وتُكرّر هذه الوصفة يوميًا.
  • وصفة الكركم: تفيد هذه الوصفة في التخلص من سواد الركب؛ ذلك بفضل احتواء الكركم على خصائص تفيد في تفتيح البشرة، ويستخدم كما يأتي:[٣]
    • المكونات:
      • ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم.
      • ملعقتان كبيرتان من الحليب.
      • ملعقة صغيرة من العسل.
    • طريقة التحضير:
      • تمزج المكونات جميعها جيدًا، للحصول على معجون.
      • يطبق المعجون على الرّكب مع التّدليك بحركاتٍ دائرية مدة دقيقتين، ويُترك على الجلد مدة 20 دقيقةً تقريبًا.
      • يُغسل الجلد جيدًا بالماء، وتُكرر هذه الوصفة 2-3 مرات أسبوعيًا.
  • جل الصبار: يساعد جل الصبار على تفتيح لون الجلد، بالإضافة إلى دوره في الحفاظ على ترطيبه، كما يساعد على تعافي الجلد المتضرر من التعرُّض لأشعة الشمس، ويمكن استخدامه بالطريقة الآتية:[٢]
    • المكونات، المادة الهلامية المستخلَصة من أوراق الصبار (الألوفيرا).
    • طريقة التحضير:
      • وضع الجل المُستخلَص على الركبة السوداء.
      • تركه على الركب مدة 20 دقيقةً.
      • غسل الركبة بالماء الدافئ، ويكرر هذا مرةً إلى مرتين يوميًا لعدة أسابيع.


أسباب اسوداد الركب

يوجد العديد من العوامل التي تؤدي إلى اسوداد الرّكب، من أبرزها ما يأتي:[٣]

  • التعرض للضغط والإجهاد.
  • الوجود في بيئة غير صحية وغير نظيفة، كالتّعرض للأوساخ والغبار.
  • تعرض الجلد للجفاف.
  • عدم تقشير الركب باستمرار.
  • التعرض لبعض العوامل البيئية، كالتّعرض لأشعة الشّمس.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية.
  • الاضطرابات الهرمونية.
  • العوامل الوراثية.
  • احتكاك الجلد، إذ يؤدي الاحتكاك إلى حدوث رد فعل جلدي يسبب زيادة سمك طبقة الجلد الخارجية، وذلك بهدف التقليل من الضرر الحاصل على الطبقات الداخلية الأكثر رقةً، كالأدمة، وتظهر هذه الطبقة الخارجية بلون أغمق من الطبقات الداخلية.[١]


نصائح للتخلص من سواد الركب

يوجد العديد من الإرشادات التي يوصى باتباعها لإزالة السواد من الرّكب، من أبرزها ما يأتي:[٣]

  • اتباع نظام غذائي صحي وسّليم يتخلله تناول أطعمة غنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات، مثل: فيتامين هـ، وفيتامين أ، ويفيد ذلك في منع اسوداد الرّكبتين؛ لما له من دور في الحفاظ على صحة الجلد، ومن الأطعمة الغنية بفيتامين (أ) الجزر، والبطاطا الحلوة، والخس، أما الأطعمة الغنية بفيتامين (هـ) فتتضمن السبانخ المطبوخ واللوز.
  • المحافظة على ترطيب الرّكبتين؛ فقلة التّرطيب تؤدي إلى اسوداد الركبتين.
  • ينصح بوضع واقٍ من الشمس، وعدم تعريض الرّكبتين لأشعة الشّمس المباشرة بنسبة كبيرة؛ إذ إنّها تساعد على ظهورهما باللون الدّاكن.
  • الحد من الاتكاء على الركبتين عند الجلوس قدر المستطاع؛ وذلك للحد من الاحتكاك.


المراجع

  1. ^ أ ب "What Causes Dark Knees and Elbows?", viviacenter, Retrieved 2019-1-6. Edited.
  2. ^ أ ب ت Top10HomeRemedies Team (2019-1-23), "Home Remedies for Dark Elbows and Knees"، top10homeremedies, Retrieved 2019-3-22. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Kushneet Kukreja (2018-3-25), "14 Home Remedies To Get Rid Of Black Knees And Elbow"، stylecraze, Retrieved 2019-3-22. Edited.