عملية تطويل العظام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٤٢ ، ١ ديسمبر ٢٠١٩
عملية تطويل العظام

قصر العظام

يُعدّ قصر القامة مصطلحًا عامًا يُستخدم للأشخاص الذين طولهم أقلّ بكثير من المتوسط ​​مقارنةً بطول أقرانهم، لكنّهم يتمتعون بصحة جيدة، ويُعدّ هذا صحيحًا بصورة خاصّة إذا كان كلا الوالدين أقصر من المتوسط، لذا فإنّ الجينات الوراثية محدد رئيس للطول، ومع ذلك، تشير القامة القصيرة أحيانًا إلى وجود مرض كامن، وفي هذه الحالات ينمو العديد من الأطفال إلى ارتفاع طبيعي عند استخدام العلاج المناسب، لكنّ قصر القامة عند آخرين يصبح دائمًا.

ويقيس طبيب الأطفال طول الطفل، ومن ثم يرجع إلى مخططات النمو لتحديد الإصابة بقصر القامة من عدمها، ويختلف تقييم الطول اعتمادًا على الفئة التي ينتمي إليها الطفل.[١]


عملية تطويل العظام

الجرّاحون في كثير من الحالات في عيادة تطويل الأطراف وتجديدها يطيلون أو يقوّمون العظام لتحسين وظيفتها، مما يسمح بانتظام الجسم عليها، ويُحقّق ذلك عن طريق إجراء عملية تُسمّى تكوين العظم السحبي، وتعتمد هذه العملية على الطريقة التي تُشفى بها العظام المكسورة، إذ يقطع الجراح العظم بعناية في الموقع الذي يحتاج إلى تطويله أو تقويمه، ومع بدء عملية الشفاء تنقل نهايات العظام تدريجيًا إلى حد أبعد حتى يتحقق الموضع أو الطول المرغوب، وتُملَأ العظام الجديدة الفجوات وتتصف بالصلابة والاستقرار.[٢]

الأجهزة المعدنية المستخدمة في تحريك الأجزاء العظمية تدريجيًا خارجية أو داخلية، وفي بعض الحالات يُستخدم كلا النوعين من الأجهزة، ويُعد الخارجي الذي يُسمى المثبت الخارجي سلسلة من الحلقات المعدنية التي تطوّق الجزء الخارجي للأطراف، وترتبط هذه الحلقات بواسطة الدعامات المعدنية، وتُعلّق دبابيس معدنية قوية الحلقات على العظام، ويضبط المصاب يدويًا الدعامات ليطيل طول العظام بما يقارب الملليمتر يوميًا.[٢]

أمّا الجهاز الداخلي لإطالة العظام، الذي يُعرَف باسم المسمار النخاعي، فهو مسمار قابل للتمدد يُتحكّم به مغناطيسيًا، ويُدخله جراح العظام على امتداد الجزء المجوّف الداخلي للعظم، ولا تُرى أيّ أجهزة فوق الجلد، ويستخدم المصاب جهاز تحكم إلكترونيًا يوجّه المسمار لإطالة العظام بنحو ملليمتر كل يوم، وتُصحّح بعض التشوّهات مرة واحدة خلال العملية الجراحية، ويزداد استقرارها باستخدام الألواح أو المسامير، لكنّ هذا العلاج متاح وفقًا لمقدار التشوّه الموجود ومكانه.[٢]

ويضمّ طاقم عملية تطويل الأطراف اختصاصيين في كلٍ من:[٢]

  • جراحة العظام، يتضمن طاقم المتخصصين الفرعيين في جراحة العظام الصدمية، وجراحة عظام الأطفال، وأورام العظام، وجراحة اليد والوجه العلوي، وجراحة القدم والكاحل، وجرّاحي العظام للبالغين.
  • الجراحة التجميلية والترميمية.
  • علم الغدد.
  • علم الوراثة.
  • الطب الإشعاعي.


أسباب قصر العظام

تُقسّم أسباب قصر القامة ثلاث فئات رئيسة، وهي ما يأتي:[٣]

  • المرض المزمن؛ كـسوء التغذية، وهو السبب الأكثر شيوعًا لفشل النمو في أنحاء العالم جميعها، وعادةً ما يرتبط بالفقر أو الفوضى، وغالبًا ما تكون أوجه سوء التغذية في البلدان المتقدمة نتيجة الغذاء غير المتنوع، وفقد الوزن غالبًا أكثر وضوحًا من قصر القامة.
  • قصر القامة العائلي، يملك الأطفال الذين لديهم آباء قصار القامة معدّل نمو طبيعيًا، ونمو العظام لديهم طبيعي أيضًا، ولا يعانون من أي أمراض.
  • تأخر النمو البنيوي، هو مصطلح يُستخدم لوصف الأطفال العاديين الذين تقل أحجامهم الحقيقية عن عمرهم الفعلي لكن لديهم معدل نمو طبيعي، ويتميز بتأخر عمر العظم وسرعة النمو الطبيعية والطول المتوقع للبالغين المناسب لنمط الأسرة، وعادةً ما يوجد لدى الأطفال الذين يعانون منه قريب أظهر تأخرًا في النمو، فعلى سبيل المثال، لديهم قريبة تأخرت دورة الحيض الأولى لديها إلى ما بعد عمر الخامسة عشر، أو لديهم قريب وصل إلى طوله النهائي بعد سن الثامنة عشرة.
  • أمراض أخرى، على الرغم من أنّ اضطرابات الغدد الصماء نادرة الحدوث؛ مثل: قصور الغدة الدرقية، أو نقص هرمون النمو، فإنها تتسبب أيضًا في فشل النمو، ويرتبط قصر القامة عادةً بالأمراض الوراثية؛ مثل: متلازمة داون، أو متلازمة تيرنر.


ما قبل عملية تطويل العظام

وضع بعض الخطط قبل الجراحة وسيلة جيدة للاستعداد عندما يأتي الطفل إلى المنزل من المستشفى، وتُذكَر بعض الأشياء التي يجب أن تؤخذ في الحسبان في ما يأتي:[٤]

  • يجب التخطيط ليدخل الطفل المستشفى لمدة يوم إلى يومين بعد الجراحة، وأثناء وجوده هناك تُتَعلّم كيفية الرعاية به في البيت، وتعلم كيفية استخدام جهاز إطالة الأطراف.
  • يحتاج خلال الأسابيع القليلة الأولى إلى المساعدة في ارتداء ملابسه، والذهاب إلى الحمام، والاستحمام.
  • يحتاج إلى مساعدة في ممارسة تمارين تقوية العضلات، التي تُعدّ جزءًا مهمًا من عملية الشفاء.
  • يجب اتخاذ الترتيبات اللازمة لعودة الطفل إلى المنزل من المدرسة لمدة ستة أسابيع، ويُفضّل تدريسه في البيت خلال هذه المدة.
  • لا بُدّ التخطيط لمن يأخذه إلى مواعيد المتابعة مع فريق الجراحة والعلاج الطبيعي.
  • ينبغي إدراك عدم قدرته على وضع وزن على ساق واحدة لعدة أشهر، لذا فاستخدام العكازات أو المشي يتعبانه.


ما بعد عملية تطويل العظام

يحتاج الطفل إلى مساعدته بعد الجراحة، ويجب اتباع تعليمات فريق رعاية العظام للحصول على أفضل نتيجة، ويحتاج خلال ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الجراحة إلى ما يأتي:[٤]

  • مساعدة الطفل في استخدام العكازات، أو الكرسي المتحرك للتنقل حسب تعليمات فريق الرعاية.
  • استخدام جهاز تطويل العظام وفقًا لتوجيهات الجراح ثلاث مرات في اليوم.
  • اصطحاب الطفل إلى العلاج الطبيعي، أو العلاج المائي، وهو علاج طبيعي في حمام السباحة.
  • مساعدته في أداء تمرينات تقوية العضلات.
  • اعطاؤه الأدوية المُسكنة للألم، وأدوية تشنجات العضلات؛ ذلك لأنّه يصاب بألم من الجراحة، وقد يصاب بألم أثناء التمارين، ويتضمن دواء الألم الأدوية الأفيونية، التي تُعدّ جيدة جدًا في علاج الألم لكنها خطيرة إذا لم تُعطَ وفقا لتوجيهات، وتؤدي إلى الإدمان.
  • مساعدة الطفل في الحصول على التغذية اللازمة لنمو العظام الجديدة، والتعافي من الجراحة، إذ يجب عليه أن يتبع حمية متوازنة تتضمن ثلاث إلى أربع حصص من الألبان، والكثير من الفواكه والخضروات كل يوم، ويوصي فريق الرعاية باستخدام مكملات الفيتامينات.
  • مراجعة مواعيد المتابعة مع فريق الجراحة كل أسبوع، إذ إنهم يُجرون للطفل تصويرًا بالأشعة السينية في كل زيارة للتحقق من تقدمه.

يختلف الوقت المستغرق للوصول إلى طول الأطراف المرغوب، وعادةً ما يحدث ذلك في غضون بضعة أشهر بعد الجراحة، وبمجرد اكتمال الإطالة يتوقف الطفل عن استخدام الجهاز، لكن يجب التأكد مما يأتي:[٤]

  • اتباع إرشادات فريق رعاية العظام في ما إذا كان من الجيد للطفل أن يثقل على الطرف المطول حديثًا.
  • الاستمرار في اصطحاب الطفل للعلاج الطبيعي، وأداء تمارين تقوية العضلات.
  • الاستمرار في اصطحابه لمتابعة زياراته مع فريق الجراحة كل أربعة أسابيع، ويجرون له تصوير الأشعة السينية في كل زيارة لمعرفة كيفية شفاء العظام.


المراجع

  1. "Everything You Need to Know About Short Stature", www.healthline.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Orthopedic Surgery", www.mayoclinic.org, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  3. "Short Stature in Children", www.emedicinehealth.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Limb Lengthening Surgery: Internal Lengthening Device", kidshealth.org, Retrieved 30-11-2019. Edited.