غذاء مرضى السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٦ ، ٣٠ أكتوبر ٢٠١٨

مرض السكري

مرض السكري هو مرض مزمن يتعايش معه المريض مدى الحياة ويعتمد التحكم في مستوى السكر بالدم بشكل شبه كلي على النظام الغذائي للمريض، وطبقًا لأحدث البروتوكولات العالمية لعلاج مرض السكري يعتبر تعديل نمط حياة المريض هو أول خطوة في العلاج، وينقسم تعديل نمط الحياة إلى النشاط البدني والنظام الغذائي السليم، كما يستطيع بعض مرضى السكري ومرضى ما قبل السكري تنظيم مستوى السكر بالدم باستخدام نظام غذائي صحي سليم فقط وقد لا يحتاجون لتعاطي الأدوية.


غذاء مرضى السكري

يفضل تناول ثلاث وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين يوميًا فى أوقات ثابتة لتحفيز إفراز الأنسولين من البنكرياس ولتجنب الارتفاع أو الانخفاض المفاجىء للسكر في الدم، وعلى ذلك يكون النظام الغذائي لمرضى السكري:[١] [٢] [٣] [٤]

  • يجب أن تحتوي كل وجبة على جميع العناصر الغذائية مثل الكربوهيدرات والبروتينات والدهون والفيتامينات والأملاح المعدنية والألياف.
  • طبق مريض السكري لابد أن يحتوي على 50% خضروات غير نشوية و25% بروتينات و25% نشويات وحبوب .
  • تناول الكربوهيدرات كالنشويات والسكريات بحد أقصى 130 جرام في اليوم، فيفضل تناول الحبوب الكاملة مثل القمح والشوفان والذرة والشعير، وتناول الخضروات النشوية مثل البطاطا والبطاطا الحلوة واليقطين والبازلاء.
  • تحتاج هذه الأطعمة لوقت أطول في الهضم فلا يجوع المريض سريعًا ولا يرتفع مستوى السكر بالدم سريعًا.
  • يسمح بتناول أربع ملاعق سكر بحد أقصى يوميًا ويمكن استبدال السكر بالمحلي الصناعي.
  • يفضل تناول الفواكه والخضروات الطازجة أكثر من المعلبة، ومن الفواكه المفيدة لمرضى السكري التفاح والأفوكادو والموز والبرتقال والجريب فروت والكمثرى والبطيخ والمشمش والدراق والكيوي والتوت والجوافة والأناناس.
  • تناول الخضروات غير النشوية مثل الجزر والفول الأخضر والملفوف والقرنبيط والباذنجان والفلفل والبروكلي و السبانخ والطماطم، إذ تحتوي هذه الخضاروات على نسبة عالية من الألياف والفيتامينات والمعادن ولا تسبب ارتفاعًا بمستوى السكر في الدم مثل الخضراوات النشوية.
  • تجنب الحلويات لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات والاكتفاء بتناولها مرة واحدة اسبوعيًا بكميات قليلة.
  • البروتين مهم لتوفير الأحماض الأمينية اللازمة لبناء العضلات وهو مصدر جيد للطاقة لا يسبب ارتفاع مستوى السكر بالدم.
  • تناول البروتينات قليلة الدهون واستبدال اللحوم الحمراء باللحوم البيضاء مثل الدواجن والأسماك والأرانب، بعض اللحوم تكون دسمة مثل الكلاوي والمخ والكفتة والنيفة والحمام والبط فيفضل الابتعاد عنها.
  • البروتينات النباتية مفيدة لمرضى السكري مثل الفول والعدس واللوبياء.
  • تجنب اللحوم المصنعة مثل اللانشون والهوت دوج فهي تحتوى على لحوم بنسبة بسيطة والباقي دهون مضرة كما تحتوي على نسبة عالية من المواد الحافظة.
  • الابتعاد عن الدهون المشبعة والشحوم، كما أن الدهون النباتية أفضل من الحيوانية.
  • زيت الزيتون يحسن من مستوى الدهون بالدم ويقي من الأمراض القلبية وانسداد الشرايين.
  • استخدم طرق طهي الطعام مثل الشوي السلق والطهى على البخار وتجنب القلي.
  • تجنب تناول الحليب والزبادي كامل الدسم، يفضل أن تكون جميع منتجات الألبان خالية أو قليلة الدسم.
  • تناول من أربع لخمس بيضات أسبوعيًا مع تجنب صفار البيض في حال الإصابة بارتفاع الكوليسترول بالدم.
  • زيت الأوميجا-3 مفيد جدًا لمرضى السكري فهو يخفض مستوى الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم، ويقلل من خطر الإصابة بالأزمة القلبية والسكتة الدماغية، يتواجد زيت الأوميجا -3 في أسماك الماكريل والسردين، بوذر الكتان وعين الجمل.
  • تناول الجبن القريش والأجبان قليلة الدهون وتجنب الجبن المطبوخ.
  • أظهرت بعض الدراسات أن تناول القرفة يساعد على خفض مستوى السكر بالدم.
  • يفضل تناول الخضروات الورقية والبروكلي لأنها غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف.
  • الثوم يساعد على خفض مستوى السكر بالدم كما أنه مضاد للالتهاب.
  • الترمس يساعد على خفض مستوى السكر بالدم.
  • الحلبة تزيد من عملية حرق السكر بالجسم.
  • تقليل المخللات والأملاح بالطعام لتجنب ارتفاع ضغط الدم.
  • شرب 8 أكواب من الماء يوميًا على الأقل.
  • مشروبات الأعشاب مفيدة ولا تسبب ارتفاعًا بسكر الدم فيمكن شربها كالقرفة واليانسون والبابونج.
  • الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحولية.
  • لا يجب نسيان ممارسة الرياضة أربع مرات أسبوعيًا على الأقل فكما ذكر سابقًا تعديل نمط حياة مريض السكري بالنشاط البدني والحمية الغذائية السليمة له فوائد كثيرة وقد تغني أو تقلل من عدد الأدوية التي يتعاطاها الأشخاص لعلاج مرض السكري.


أهداف تغذية مرضى السكري

لها ثلاثة أهداف مهمة:

  • الوقاية الأولية: تستخدم للأشخاص الأصحاء لكنهم فى خطر من الإصابة بمرض السكري مثل مرضى السمنة المفرطة، أو تستخدم لمرضى ما قبل السكري لتجنب تطور حالتهم وتحولهم لمرضى سكري من النوع الثاني.
  • الوقاية الثانوية: تستخدم لمرضى السكري بأنواعه والغرض منها هو الحصول على مستوى سكر طبيعي وثابت بالدم.
  • الوقاية الثالثة: تهدف للتحكم فى التعقيدات والأمراض المصاحبة لمرض السكري وتأجيل حدوثها قدر الإمكان مثل أمراض الكلى والتهاب الأعصاب و أمراض القلب والشرايين وإصابة شبكية العين.[٥]


المراجع

  1. "create your plate", diabetes.org.
  2. "diabetes diet", mayoclinic.
  3. "The 16 Best Foods to Control Diabetes", healthline.
  4. "diabetes and nutrition", familydoctor.
  5. Fazia Mir, (2015-12-14), "Nutrition in Patients With Diabetes"، emedicine.medscape.