فوائد إزالة الشعر بالليزر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٥١ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٩
فوائد إزالة الشعر بالليزر

إزالة الشعر بالليزر

تُعدّ إزالة الشعر بالليزر إجراءً طبيًا، وهو يستخدم شعاعًا مركزًا من الضوء (الليزر) لإزالة الشعر الزائد وغير المرغوب، وأثناء العملية يُطلَق ضوء من جهاز الليزر ويُمتَصّ عن طريق صبغة الميلانين الموجودة في الشعر، ثمّ يُحوّل الضوء المنبعث إلى حرارة تستهدف بصيلات الشعر داخل الجلد التي تُنتج الشعر وتؤدي إلى إتلافها، وهذا التلف يؤدي إلى تثبيط أو تأجيل نمو الشعر في المستقبل. ومع أنّ إزالة الشعر بالليزر تثبّط نموه أو تؤجّله لمدة طويلة، لكن لا يؤدي هذا إلى إزالة الشعر بطريقة نهائية في أغلب الحالات، ويُحتاج إلى عدة جلسات لإزالة الشعر، وكذلك قد تبرز حاجة إلى جلسات إضافية من مدة لأخرى للحفاظ على النتيجة. ويُعدّ إجراء الليزر أكثر فاعلية للأشخاص أصحاب البشرة الفاتحة والشعر الداكن، ويُنفّذ علاج مناطق الجلد كافة؛ كالساقين، وتحت الإبطين، والذقن، والشفة العليا، وأي منطقة أخرى في الجسم، ما عدا جفن العين والمنطقة المحيطة به. ويلعب لون الجلد ولون الشعر دورًا مهمًا في نجاح عملية إزالته بالليزر، و يعتمد الإجراء على امتصاص صبغة الميلانين لأشعة الليزر وليس الجلد، حيث الأشعة تُدمّر بُصيلات الشعر دون التأثير في الجلد المحيط؛ لذلك فإنّ وجود فرق في اللون بين الجلد وبصيلة الشعر (الشعر الداكن ولون الجلد الفاتح) له دور أساسي في نجاح الإجراء، لكنّ التطور الحديث في أجهزة الليزر جعل إجراء العملية لأصحاب البشرة الداكنة أمرًا ممكنًا وناجحًا.[١]


فوائد إزالة الشعر بالليزر

توجد لإزالة الشعر غير المرغوب بالليزر فوائد عديدة، ومن أهمها ما يلي ذكره:[٢]

  • الدقة والإحكام، حيث أشعة الليزر تستهدف الشعر الداكن والكثيف -بالتحديد- من دون التأثير في الجلد المحيط بالشعر.
  • السرعة، إذ إنّها عملية سريعة التنفيذ، حيث كل نبضة من الليزر تأخذ جزءًا من الثانية، وتزيل عدة شعرات في الوقت نفسه، إذ تُعالج المناطق الصغيرة -كالشفة العليا- خلال أقلّ من دقيقة واحدة، أمّا المناطق الكبيرة -كالظهر أو الساقين- قد تأخذ ساعة أو أقلّ.
  • القدرة على التنبؤ بالنتائج، حيث غالبية الأشخاص يلاحظون بدء الإزالة الدائمة للشعر بعد الجلسة الثالثة إلى السابعة تقريبًا.


نتائج إزالة الشعر بالليزر

تُعدّ هذه العملية مستمرة عند تنفيذها عن طريق تدمير بصيلات الشعر، لكن قد يتوقع بعض الناس الخاضعين لإجراء إزالة الشعر بالليزر إعادة نمو عدد من خصل الشعر في المنطقة، بينما عند بعض الأشخاص قد يُزال نهائيًا، ويُعاد إجراء عدة جلسات إزالة للشعر الذي أعاد النمو، وتعتمد إعادته بعد الانتهاء من جلسات الليزر على عدة عوامل؛ كنوع الشعر الذي ينمو، ومهارات الشخص المسؤول عن تنفيذ إجراء الليزر. لكن في العادة يصبح الشعر النابت بعد انتهاء الجلسات ذا لون أفتح وكثافة أقل؛ ذلك بسبب تأثير الليزر في بصيلة الشعر حتى لو لم تُدمّر بالكامل، وغالبًا يلاحظ أغلب الناس نمو عدد قليل من الشعر بسبب صعوبة تدمير الليزر للبصيلات الموجودة كلها. وفي بعض الحالات قد يصبح قصيرًا أو خفيفًا ولا يستجيب للجلسات؛ لذلك في هذه الحالة قد يُلجَأ إلى طرق إزالة أخرى -مثل النتف-.[٣]


التحضير لإزالة الشعر بالليزر

يوجد عدد من التعليمات التي يجب اتّباعها قبل موعد إجراء الليزر، وهي تُحسَن من فاعلية الإجراء، وتجعل الشخص أقلّ عرضة للآثار الجانبية، ومن ضمن هذه التعليمات ما يلي:[٤]

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس قبل عدة أيام من موعد إجراء الليزر.
  • عدم إزالة الشعر بالواكس، أو نتفه قبل الإجراء بمدة.
  • تجنّب تهيّج الجلد.
  • محاولة عدم استخدام الأدوية المضادة للالتهاب -كالأسبرين-؛ لأنّه يزيد من فرص النزيف.
  • تأجيل الإجراء إذا كان المريض يعاني من التهابات بكتيرية في الجلد، أو تقرحات.


الآثار الجانبية لإزالة الشعر بالليزر

توجد آثار جانبية لإزالة الشهر بالليزر لكنّها قليلة الحدوث ومؤقتة، أمّا في حال وجود آثار مستمرة تجب مراجعة الطبيب المختص لتلقي العلاج المناسب. ومن الآثار الجانبية متوقعة الحدوث ما يلي:[٥]

  • احمرار وتهيج الجلد، يؤثر الليزر في بصيلات الشعر ويُدمّرها؛ مما يؤدي إلى تفاعل الجسم مع هذا التأثير؛ مما قد يؤدي إلى حدوث الاحمرار والتهيج في المنطقة المتعرضة لليزر عند بعض الأشخاص. وقد يشعر المصاب بـالخدران أو الانتفاخ البسيط، أو الألم الخفيف، وقد يصبح شكل الجلد في هذه الحالة مشابهًا لشكله بعد إجراء إزالة الشعر بالطرق التقليدية -كالواكس-، وتُعدّ هذه الأعراض مؤقتة وتزول بعد انتهاء الجلسة بعدة ساعات، وقد يلجأ بعض الأطباء إلى وصف مُخدّر موضعي للتقليل من هذه الأعراض، وقد يساعد استخدام كمادات الثلج أو الاستحمام بماء بارد في التقليل من الاحمرار والانتفاخ.
  • تقشّر الجلد، قد يعاني بعض الأشخاص من تقشّر للجلد في المنطقة المعرضة لليزر، مما يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة، وقد يؤدي تقشّر الجلد إلى حدوث ندبات مستمرة؛ لذلك يُفضل استخدام الكريمات المرطبة على المنطقة المعالجة.
  • تغير في لون الجلد، قد يلاحظ بعض الأشخاص تغيّرًا في لون جلد المنطقة المعرضة لليزر؛ إذ قد يصبح أغمق أو أفتح من اللون الطبيعي، حيث أصحاب البشرة الفاتحة قد يعانون من تغير في لون الجلد إلى لون أغمق، والأشخاص أصحاب البشرة الداكنة قد يلاحظون تغيّرًا في لونه إلى لون أفتح، ويعود إلى الوضع الطبيعي بعد مدة من الوقت.
  • إصابات العين، يشمل إجراء إزالة الشعر استخدام أشعة الليزر القوية؛ مما قد يؤدي إلى نشوء خطر التأثير في العين -خاصّة إذا كانت المنطقة المعالجة هي الوجه-. ولتجنب ذلك؛ فإنّ على الشخص الذي يُجري الليزر والشخص المُعالَج أن يلتزما بارتداء المعدات التي تحمي العين من خطر الإصابات.
  • إصابة الجلد بالالتهابات، حيث تدمير بُصيلات الشعر قد يؤدي إلى حدوث التهاب في الجلد، ويجب اللجوء إلى الطبيب عند ملاحظة وجود أيّ علامة للالتهاب، وكذلك تجنب استخدام مضادات الالتهاب الموضعية غير المصحوبة بوصفة طبية على مناطق واسعة من الجلد عند ظهور الالتهاب.
  • الحروق والبثور، تُعدّ أمرًا نادر الحدوث، وقد تحدث الحروق بسبب عدم إزالة الشعر بالطريقة الصحيحة، ويقلّ خطر الإصابة بها في حال تنفيذ الإجراء على يد خبير ليزر ماهر، وكذلك يُفضّل استخدام أجهزة التبريد قبل البدء بالليزر؛ مما يقلل من الإصابة بالحروق.
  • الندبات، التي تظهر بشكل نادر أيضًا بسبب إحداث خطأ معيّن بواسطة معالج الليزر بسبب قلة خبرته، وكذلك قد تحدث الندبات بسبب إهمال الشخص العناية بالمنطقة بعد الانتهاء من الجلسة، إذ تجب عليه حماية المنطقة من التعرض لأشعة الشمس، والتزام استخدام الكريمات المرطبة، والانتباه لوجود علامات التهاب في الجلد والذهاب إلى الطبيب فورًا.


المراجع

  1. "Laser hair removal", www.mayoclinic.org, Retrieved 19-10-2019. Edited.
  2. "Laser Hair Removal", www.webmd.com, Retrieved 19-10-2019. Edited.
  3. Zawn Villines, "How long does laser hair removal last?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-10-2019. Edited.
  4. Lucie Wisco, "Laser Hair Removal: Reduce Unwanted Hair"، www.healthline.com, Retrieved 19-10-2019. Edited.
  5. Jon Johnson, "What are the side effects of laser hair removal?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-10-2019. Edited.