فوائد حبوب الحلبه

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٩ ، ٨ يوليو ٢٠١٩

حبوب الحلبة

تعدّ حبوب الحلبة من أبرز الحبوب التي لها فائدة طبّية، ويعود أصلها إلى جنوب أوروبا، ومنطقة البحر الأبيض المُتوسِّط، وغرب آسيا، كما تستعمل حبوب الحلبة في العديد من المجالات، مثل: مجال الطّهي لإضفاء نكهة مميّزة إلى الطّعام، بالإضافة إلى بعض الاستعمالات العلاجيّة، إذ يمكن استعمالها لإخفاء نكهة بعض أنواع الأدوية، وتتميّز حبوب الحلبة بمحتواها الغنيّ من العناصر الغذائية الغنيّة بالمعادن، والفيتامينات، والمركّبات النباتية التي تعود على الجسم بالعديد من الفوائد الصّحية التي تفيد في معالجة بعض الامراض.

كما أنّ نكهة حبوب الحلبة تُشبه نكهة شراب القيقب، بالإضافة إلى أنّه يمكن تناول أوراق الحلبة، مثل الخضروات الورقية في الهند، وتتميّز حبوب الحلبة بالعديد من الاستعمالات، إذ إنّها تستعمل كنوع من التوابل لإضفاء نكهة إلى المشروبات والطّعام، ومن الجدير بالذّكر أنّ مستخلص حبوب الحلبة يُستعمل في صناعة مستحضرات التجميل، والصابون، والعديد من الصناعات الأخرى، وفي هذا المقال توضيح لأهمّ فوائد حبوب الحلبة الصحّية للجسم.[١]


فوائد حبوب الحلبة

يوجد العديد من الفوائد الصحية التي توفّرها حبوب الحلبة للجسم، إذ كانت حبوب الحلبة قديمًا جُزءًا من الطبّ الشّعبي أو الطب البديل، إلّا أنّه في هذه الأيّام تستعمل حبوب الحلبة كمُكمِّلات غذائيّة؛ وذلك بفضل ما تمتلكه من فوائد صحّية عظيمة، ومن أبرز هذه الفوائد ما يأتي:[٢][٣]

  • تقليل الشهيّة: أظهرت العديد من الدراسات أنّ حبوب الحلبة تفيد في التقليل من كمّية السعرات الحراريّة والدُّهون المُتناولة، بالإضافة إلى أنّها تفيد في التقليل من الشهيّة، بالتّالي خسارة الوزن.
  • التقليل من أعراض حرقة المعدة: أشارت العديد من الدراسات التي أُجريت إلى أنّ حبوب الحلبة تفيد في التقليل من أعراض حرقة المعدة بتأثير مشابهة لتأثير بعض أنواع الأدوية المُضادّة للحموضة.
  • زيادة إفراز الحليب: يوجد العديد من المشكلات التي تتعرّض لها النساء المرضعات، والتي تؤدّي إلى خفض إفراز الحليب، ممّا يسبّب بعض المشكلات للأطفال الرضع، إذ أظهرت بعض الدّراسات أنّ تناول الأم المُرضع لشاي حبوب الحلبة يفيد في زيادة إنتاج حليب الثدي، بالتّالي يفيد في مساعدة الطفل الرّضيع على اكتساب الوزن، وتجدر الإشارة إلى أنّ مُكمِّلات الحلبة تمتلك نفس تأثير شاي حبوب الحلبة، لذا فهي أيضًا مفيدة لحليب الأم.
  • التحكّم بمستويات التستوستيرون عند الرجال: أظهرت بعض الدراسات التي أُجريت أنّ تناول الرجال 500 مليغرام من حبوب الحلبة يوميًّا لمدّة شهرين مع الانتظام في ممارسة تمارين رفع الأثقال يفيد في زيادة مستوى هرمون التستوستيرون، والتّقليل من دهون الجسم بنسبة تصل إلى 2% تقريبًا مُقارنةً بغيرهم.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم: تفيد حبوب الحلبة في التحكُّم بداء السكّري، إذ أظهرت بعض الدراسات التي أُجريت أنّ حبوب الحلبة تفيد في التقليل من مستوى الكولسترول الضارّ ومستوى الكولسترول الكُلّي والبروتين الدُّهني منخفض الكثافة، بينما أشارت دراسة أخرى إلى أنّها تفيد في التقليل من مستويات سُكّر الدم بنسبة تصل إلى 13.4% تقريبًا بعد 4 ساعات من تناول حبوب الحلبة.
  • التخفيف من الألم الدورة الشهريّة: تفيد حبوب الحلبة في التّقليل من ألم الدورة الشهرية، إذ أظهرت إحدى الدّراسات التي أجريت أنّ تناول 1800-2700 مليغرام من مطحون حبوب الحلبة ثلاث مرّات في اليوم الواحد في الأيّام الثلاثة الأولى من الدورة الشهريّة ثمّ تناول 900 مليغرام من مطحون حبوب الحلبة ثلاث مرّات في اليوم الواحد في الدورتين التاليتَين لها يفيد في التخفيف من الألم، بالإضافة إلى أنّه يقلّل من الحاجة إلى استعمال المُسكِّنات.


القيمة الغذائيّة للحبوب الحلبة

تتميز حبوب الحلبة باحتوائها على مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية، مثل: الدّهون، والبروتينات، والدهون المشبعة، والألياف الغذائية، والكربوهيدرات، والكالسيوم، والفسفور، والحديد، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والزنك، والصوديوم، بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات، التي تتمثّل بفيتامين (ج)، والفولات، وفيتامين (أ).[٤]


المراجع

  1. "FENUGREEK", rxlist, Retrieved 2019-6-27. Edited.
  2. "Fenugreek: An Herb with Impressive Health Benefits", healthline, Retrieved 2019-6-26. Edited.
  3. "FENUGREEK ", webmd, Retrieved 2019-6-26. Edited.
  4. "Basic Report: 02019, Spices, fenugreek seed", ndb.nal.usda, Retrieved 2019-6-26. Edited.