فيتامين سي لمحاربة فيروس الكورونا: حقيقة أم خرافة؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٠ ، ١٩ أغسطس ٢٠٢٠
فيتامين سي لمحاربة فيروس الكورونا: حقيقة أم خرافة؟

فيروس الكورونا

يُعدّ مرض كورونا (19-COVID) مرض العصر الحالي، ذلك الوباء العالمي الذي غيّر وضع العالم، وأضر باقتصاد الدول، وعزل الملايين في منازلهم عدة شهور، وهو مرض ينتج من العدوى بفيروس جديد من عائلة فيروسات كورونا التي تُعرف باسم الفيروسات التاجيّة، وهو فيروس (SARS-CoV-2)، الذي ظهر أول مرة في مدينة ووهان في دولة الصين في أواخر عام 2019، وانتشر إلى جميع دول العالم تقريبًا، وما زالت أعداد المصابين به تتزايد يوميًا وكذلك أعداد الوفيات، ولأنّه مرض جديد في المجال الطبي تُجرى أبحاث يوميًا لتحديد الأدوية الفاعلة لعلاجه والفيتامينات المفيدة في الوقاية من الإصابة به، وفي هذا المقال سنناقش أهم ما يتعلق باستخدام فيتامين C للوقاية من عدوى فيروس كورونا.[١]


فيروس كورونا

فيروس كورونا هو فيروس حديث تكمن خطورته في سهولة انتشاره وسرعته، فهو ينتقل عبر الرذاذ الذي يخرج من المصاب بالفيروس عند العطس والسعال، وعند احتكاك أي شخص بهذا الرذاذ تنتقل إليه العدوى، ومن هنا تأتي أهمية التباعد الاجتماعي كإحدى أفضل وسائل الوقاية من التقاط الفيروس، كما يسبّب فيروس كورونا مجموعةً من الأعراض، مثل: السعال، والحمى، وضيق التنفس، وآلام العضلات والجسم، واحتقان الحلق، وفقدان حاسة التذوق والشم، والإسهال، والصداع، والإجهاد، والغثيان، والتقيؤ، واحتقان الأنف، وفي الحالات الحادة منه يصاب المريض بمشكلات خطيرة في التنفس والكلى، وأحيانًا يؤدي إلى الوفاة.[١]


هل يمكن لفيتامين سي محاربة فيروس الكورونا؟

انتشرت الأقاويل خلال الشهور السابقة عن استخدام فيتامين (سي) لمحاربة فيروس كورونا بوصفه أحد الفيتامينات الضرورية لصحة الجهاز المناعي، فهل فعلًا هو فعال في علاج فيروس كورونا؟ الإجابة هي لا، فلا يستطيع فيتامين سي أو أي مكمل غذائي آخر علاج فيروس كورونا أو الإصابة به، لكن يظل فيتامين سي مفيدًا لمريض الكورونا، فتبعًا لدراسات[٢] أجراها الأطباء على استخدام جرعات عالية من فيتامين (سي) الوريدي أظهرت تحسن وظائف الرئة لدى المرضى المحجوزين في المستشفى، مما يسرّع من عودة وظائف الرئة الطبيعية عند المُصاب واستغنائه عن أجهزة التنفس الصناعي، كما تساهم الجرعات العالية من هذا الفيتامين سواء عن طريق الفم أم الوريد في تقليل مدّة بقاء مرضى العناية المركزة في المستشفى بنسبة 8% تقريبًا، وتقليل مدّة استخدام جهاز التنفس الصناعي بنسبة 18.2%، لكن ما تزال توجد حاجة إلى المزيد من الأبحاث للتأكد من فاعلية فيتامين سي.[٣][٤]


أما عن استخدام فيتامين سي للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا فلا يوجد دليل علمي على أنه قادر على ذلك، وبالرغم من قدرته المعروفة في تقليل حدة الإصابة بنزلات البرد العادية ومدّتها إلا أنه لا توجد معلومة تؤكد أنه يقوم بنفس الدور عند الإصابة بكورونا؛ لذا يجب عدم الإفراط في استخدام فيتامين سي بالجرعات العالية؛ لأنه أحد الفيتامينات الذائبة في الماء، لذا يتخلص الجسم من أي جرعة أكبر من الاحتياج اليومي له عن طريق البول دون أن يخزنها ليستفيد منها، كما قد تسبب هذه الجرعات العالية ظهور أعراض جانبية، مثل الإسهال؛ لذا ما يجب أن يفعله أي شخص يسعى لدعم مناعة جسمه باستخدام فيتامين سي هو الحصول عليه من الغذاء، بتناول الخضروات والفواكه الغنية به، والتي تمنح الجسم الاحتياج اليومي بالكامل، بالإضافة إلى احتوائها على مضادات الأكسدة والعناصر الغذائية الأخرى المفيدة.[٣]


فيتامين سي ومناعة الجسم

قد ينصح بعض الأطباء بالحرص على الحصول على الجرعة اليومية الموصى بها من فيتامين سي عند الإصابة بعدوى ما، والسبب وراء ذلك هو أنّ مستوياته في الدّم تقلّ عند الإصابة بالعدوى، ويتمثل تأثيره في مناعة الجسم بأنه يُساعد على تحفيز تطوّر كريات الدم البيضاء المختلفة، لكن هذا التأثير مرتبط بجرعات معينة منه، فالجرعات العالية مثلًا قد تسبب العكس، كما أنّه أحد الفيتامينات المضادة للأكسدة التي تقلل الإجهاد التأكسدي وما يُسببه من مُضاعفات للجسم، خاصةً تلك المُضاعفات التي تحدث خلال عملية مُحاربة الجهاز المناعي لعدوى ما، ويساعد أيضًا على محاربة الالتهابات التي تُصيب الرئة والأعضاء المختلفة التي تكون حادةً جدًا وخطيرةً عند الإصابة بكورونا مثلًا.[٥]


مكملات تقوي المناعة

تنتج مناعة الجسم عن عمل دقيق لجهاز حيوي معقد يتكوّن من خلايا وأعضاء وجزيئات تعمل جميعها لحماية الجسم والدفاع عنه عند تعرّضه للهجوم من أي ميكروب، مثل الفيروسات والبكتيريا؛ لذا الحرص على صحة هذا الجهاز وسلامته يضمن العيش بصحة دون التقاط الأمراض المعدية، ولتحقيق ذلك يجب اتباع نمط حياة سليم، وتناول غذاء صحي، والنوم مدّةً كافيةً، وممارسة الرياضة، بالإضافة إلى الحصول على الفيتامينات والمعادن والأعشاب التي تحفز مناعة الجسم، مثل:[٦]

  • فيتامين د: هو فيتامين يدعم وظائف بعض خلايا المناعة، ويقلل الالتهاب، ويحفّز المناعة. ويرتبط نقصفيتامين د في الجسم بزيادة فرص الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي العلوي، مثل الإنفلونزا والحساسية.
  • الزنك: هو أحد المعادن المهمة التي تحفز مناعة الجسم، فهو ضروري لتطوير خلايا المناعة وتنظيم الالتهاب في الجسم، وعند نقصه يعجز جهاز المناعة عن القيام بوظائفه جيدًا، ويعدّ نقص الزنك اضطرابًا شائعًا يصيب 30% من البالغين.
  • الخمان الأسود (Elderberry): هو عشبة ذات خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات استخدمت منذ سنوات في محاربة العدوى.
  • الفطر الطبي (Medicinal mushrooms): له أكثر من 270 نوعًا مختلفًا، مثل: فطر الريشي، والشيتاكي، وعرف الأسد، وجميعها تحفز مناعة الجسم وتقلل حدة أعراض بعض الأمراض، مثل: الربو، وعدوى الرئة.
  • الثوم: هو مضاد للالتهاب ومضاد للفيروسات قويّ.
  • مجموعة فيتامين ب: أهمها فيتامين ب6 و فيتامين ب12.
  • أخرى: تتضمن القتاد (Astragalus)، والسلينيوم، وعشبة ملك المر (Andrographis)، وعرق السوس، واللقلقي السيداوي (Pelargonium sidoides)، والكركم، والإكيناسيا، وعكبر النحل أو البروبوليس.


سبل الوقاية من فيروس كورونا

يستطيع أي شخص اتباع النصائح والتعليمات الآتية لوقاية نفسه من التقاط فيروس كورونا:[٧]

  • غسل اليدين بانتظام باستخدام الماء والصابون أو معقم اليدين المحتوي على الكحول.
  • التباعد الجسدي بمقدار 1 متر على الأقل؛ لضمان عدم التقاط الرذاذ الحامل للفيروس عند الوجود بالقرب من أحد المصابين بالفيروس.
  • تجنب الوجود في الأماكن المزدحمة.
  • تجنب لمس العينين والفم والأنف؛ لعدم نقل الفيروس إلى هذه الأجزاء.
  • التأكيد على المحيطين لتغطية الأنف والفم عند السعال أو العطس بالمنديل أو بباطن الكوع.
  • العزل المنزلي عند ظهور أي أعراض حتى وإن كانت طفيفةً، وعند الاضطرار إلى الخروج يجب الالتزام بارتداء الكمامة.
  • استشارة الطبيب عند الإصابة بالحمى أو السعال أو صعوبة التنفس؛ لتأكيد الإصابة بالكورونا أو نفيها.


المراجع

  1. ^ أ ب Lauren M. Sauer (2020-08-06)، "What Is Coronavirus?"، www.hopkinsmedicine.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-07. Edited.
  2. Harri Hemila (2019-04-07), "Vitamin C Can Shorten the Length of Stay in the ICU: A Meta-Analysis", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  3. ^ أ ب SaVanna Shoemaker (2020-04-02), "Can Vitamin C Protect You from COVID-19?", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  4. Michael W. Smith (2020-06-09), "Can vitamin C immune boosting effects ward off coronavirus?", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  5. Zawn Villines (2020-06-08), "Can vitamin C prevent or treat COVID-19?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  6. Jillian Kubala (2020-05-08), "The 15 Best Supplements to Boost Your Immune System Right Now", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-08. Edited.
  7. "Coronavirus disease (COVID-19) advice for the public", www.who.int, Retrieved 2020-08-08. Edited.