ماهي أعراض الولادة الطبيعية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٣ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨
ماهي أعراض الولادة الطبيعية

الولادة الطبيعية


تحصل الولادة الطبيعيّة عندما تقرّر الأم أن تخوض تجربة المخاض والولادة بدون استخدام الأدوية التقليديّة، وهذا يعني بأنّها عندما تختار الولادة الطّبيعيّة، فهي تختار عدم استخدام مسكّنات الآلام أو التخدير، وكذلك، فإن تدخلات الطبيب والطاقم الطبي تكون بحدّها الأدنى. تسمح الولادة الطبيعيّة للمرأة أن تتحكّم بعملية المخاض والولادة، مع تلقيها التوجيه والتشجيع من الطاقم الطّبي. وبطبيعة الحال، فإن معظم النساء اللواتي يخترن الولادة الطبيعيّة، يكن على دراية وإدراك بأنّ الألم والانزعاج هما جزء لا يتجزأ من الولادة. وبالطبع، ينبغي أن تكون المرأة لائقة بدنيًّا للولادة، وأن تكون مستويات السكر وضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية.

أعراض الولادة الطبيعة


يمكن تقسيم هذه الأعراض إلى ثلاثة مراحل هي: 1- أعراض ما قبل المخاض: تحدث هذه الأعراض قبل أسبوع إلى 4 أسابيع من بدء المخاض، وهي على النحو التالي: - تصبح حركة الأم بطيئةً وصعبةً بعض الشيء، وذلك نظرًا لنزول الطفل إلى حوضها، وتكون وضعية الطفل رأسًا على عقب، أي يكون رأسه باتجاه الأسفل. - يبدأ جسم الأمر بإفراز هرمون ريلاكسين الذي يساعد في استرخاء عضلات الجسم أثناء الولادة، ولا سيّما في منطقة الحوض. - الشعور بالحاجة إلى التبول كثيرًا، نظرًا لأن رأس الطفل يضغط بشكل كبير على المثانة. - الشّعور بتشنّجات وآلام في أسفل الظهر، نظرًا لأنّ العضلات والمفاصل تبدأ بالتّمدد استعدادًا لمرحلة الولادة. - البدء بالشّعور بانقباضات براكستون هيك. - بدء عنق الرّحم بالتّمدد والتّوسع، وقد يتوسّع إلى أن يبلغ 10 سم. 2- أعراض الأوليّة للمخاض: تحدث هذه الأعراض في العادة قبل أيام أو ساعات من بدء عملية المخاض والولادة، وتكون بمثابة إشارة تحذير للأم كي تستعد لبدء الولادة. وتشمل هذه الأعراض ما يلي: - زيادة الإفرازات المهبليّة التي تكون لزجةً وأكثر كثافةً، وذات لون وردي. يُضاف إلى ذلك خروج بعض المخاط الذي كان موجودًا في عنق الرحم. - تعاني الأم من تقلّصات تزداد قوّتها مع مرور الوقت، وهي مختلفة تمامًا عن انقباضات براكستون هيك، وتتسبّب هذه الانقباضات في الشعور بآلام في منطقة أسفل الظهر، والبطن والقدمين. - تمزق الكيس السلوي، ممّا يؤدي إلى خروج سائل من المهبل يكون إشارةً على اقتراب الولادة. 3- أعراض المخاض المتقدمة: بعد المرور بالأعراض السابقة، تبدأ عملية المخاض لدى المرأة. وثمة بعض المؤشرات التي تدل على ذلك مثل: - الإحساس بحرارة في البطن. - تصبح الآلام الناجمة عن الانقباضات أكثر قوةً وشدةً. - تعاني الأم من انقباضات تدوم بين 40 إلى 60 ثانيةً. - الشّعور بآلام شديدة في الظهر. - حدوث نزيف مهبليّ. وبالطّبع، تختلف الأعراض بين الأمهات، فالبعض منهن يختبرن الأعراض المتقدّمة دون أن يعانين من الأعراض المبكّرة.