ماهي امراض المهبل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٢ ، ١٥ أبريل ٢٠١٩
ماهي امراض المهبل

المهبل

يُعرَف بأنه أحد أعضاء الجهاز التناسليّ الأنثويّ، وهو أنبوب عضلي ليفي يوجد في منطقة العجان، ويتراوح طول المهبل من (8 –10) سم تقريبًا، وتُبطّنه بطانة تفيد في منحه الإحساس والرطوبة، ويحيط بالمهبل ما يُعرف بغشاء البكارة، إذ إنه يُضيّق فتحته، وقد يُمزّق هذا الغشاء أثناء الجماع، أو عند ممارسة التمارين الرياضية المُجهِدة، وتكمن وظيفة المهبل في كونه أنبوبًا لخروج الدم النازل من الرحم أثناء الحيض، بالإضافة إلى أنه المخرج الأساسيّ للجنين الولادة.[١][٢]


أمراض المهبل

يتعرّض المهبل للعديد من الاضطرابات والأمراض، والمشاكل الصّحية، التي تؤثّر بدورها في خصوبة المرأة وقدرتها الجنسية، ومن أهمّ هذه الأمراض ما يلي:[٣][٤]

  • اضطرابات جنسية، قد تتعرّض المرأة للعديد من المشاكل؛ مثل: حالات إصابة المهبل بالجفاف، وتحدث هذه الحالة غالبًا بعد بلوغها سنّ اليأس، بالإضافة إلى بعض الصّعوبات المتعلّقة بالجنس، وتُعرَف بعسر الجماع، إذ تعاني المرأة من ألمٍ شديد ومستمر عند الجماع، ويكون هذا الألم بسبب الإصابة بتشنّجٍ مهبلي.
  • العدوى المنقولة جنسيًا، هناك الكثير من الأمراض التي تنتقل جنسيًا؛ مثل: الكلاميديا، والزّهري، والهربس التناسلي، والسّيلان، والثآليل التّناسلية.
  • سرطان المهبل، يُعدّ مرض سرطان المهبل نادر الحدوث، وتتمثّل أعراضه الأولى بحدوث نزفٍ بعد بلوغ سن اليأس أو بعد الجماع.
  • التهاب المهبل، قد تؤدي اضطراب مستويات الخمائر والبكتيريا النّافعة في المهبل إلى إصابة المرأة بالتهابٍ فيه، وهناك العديد من الأعراض التي تظهر عند الإصابة بالتهاب المهبل تتمثّل بالشعور بالألم، والحكة في المهبل، بالإضافة إلى حدوث تغيّر في الإفرازات مهبلية، ولالتهاب المهبل عدّة أنواع، ومنها ما يلي:
  • داء المشعّرات، يُعد من الأمراض المنقولة جنسيًا والأكثر شيوعًا، وتُقدّر نسبة النساء المصابات به في الولايات المتحدة الأمريكية بـ 3.7 مليونًا تقريبًا، وتُصاب المرأة بهذا مرض بسبب التعرّض لطفيل مجهري يُعرَف بـالمشعرة المهبلية. [٥]
  • التهاب المهبل البكتيريّ، لا يعدّ هذا النوع من الالتهابات المنقولة جنسيًا، ويعدّ هذا النوع من عدوى المهبل أكثر شيوعًا بين النساء اللواتي تتراوح أعمارهنّ ما بين 15 و44 عامًا، ويحدث هذا الالتهاب نتيجة اختلال توازن البكتيريا النّافعة الموجودة في المهبل.[٦]
  • التهاب المهبل الفطري، حالة تتمثل بزيادة تكاثر الفطريات فوق الحدّ الطبيعيّ، ويحدث ذلك بسبب حدوث اختلالٍ في التوازن بين الخميرة الموجودة من قبل والبكتيريا النّافعة، وتجدر الإشارة إلى أن هذه التهابات ليست خطيرة وتُشفَى المرأة منها خلال عدّة أيام، وهناك مجموعة من العوامل والظروف التي قد تؤدي إلى الإصابة بالتهاب المهبل الفطري، ومن أبرز هذه العوامل: ضعف في الجهاز المناعي للمرأة، أو فرط تناول بعض أنواع المضادات الحيوية، أو الحمل، أو التعرّض للتوتر، والإجهاد، والأرق، والمعاناة من عدم انتظام مستوى السكر في الدم.[٧]


أعراض أمراض المهبل

هناك العديد من الأعراض التي تظهر عند تعرّض المهبل لبعض التّغيرات والاضطرابات والمشاكل الصّحية، وتجدر الإشارة إلى مراجعة الطبيب عند ملاحظة هذه الأعراض، ومنها ما يلي:[٣]

  • حدوث تغيّر في كمية الإفرازات المهبلية، أو رائحتها، أو لونها.
  • الشعور بالحكّة في المهبل واحمراره.
  • حدوث نزيفٍ بين أوقات الحيض، أو بعد الجماع، أو بعد سنّ اليأس.
  • الألم أثناء الجماع.
  • ظهور انتفاخ في المهبل أو الإحساس بوجود كتلةٍ فيه.


أسباب أمراض المهبل

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤثر في المهبل، وتعرّضه للإصابة بالعديد من المشاكل الصّحية، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:[٣]

  • اضطراب في مستويات الهرمونات، إذ عند حدوث تغيّر في مستوى الهرمونات يؤثر ذلك في صحة المهبل؛ كحدوث انخفاضٍ في مستوى هرمون الإستروجين عند الرّضاعة الطّبيعية، أو بعد بلوغ سنّ اليأس، فإن ذلك يؤثر في الضّمور المهبلي، الذي يسبب الشّعور بالألم عند الجماع.
  • التعرّض للقلق والاكتئاب، عند تعرّض المرأة للقلق والاكتئاب يؤثر فيها ذلك ويجعلها تشعر بألمٍ أو عدم الرّاحة أثناء الجماع.
  • موانع الحمل، من المحتمل أن تتسبب موانع الحمل كاللولب في حدوث تهيّجٍ للمهبل.


المراجع

  1. "Vagina", radiopaedia, Retrieved 2019-1-31. Edited.
  2. Matthew Hoffman, MD, "Picture of the Vagina"، webmd, Retrieved 2019-1-31. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Vagina: What's normal, what's not", mayoclinic, Retrieved 2019-1-31. Edited.
  4. "Female Genital Problems and Injuries", uofmhealth, Retrieved 2019-31. Edited.
  5. Judith Marcin, MD (2016-8-31), "Trichomoniasis"، healthline, Retrieved 2019-1-31. Edited.
  6. University of Illinois-Chicago, School of Medicine (2017-11-23), "What is bacterial vaginosis?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-1-31. Edited.
  7. Holly Ernst, PA-C (2018-3-9), "Vaginal Yeast Infection"، healthline, Retrieved 2019-1-31. Edited.