ما علاج البواسير بالاعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٣٦ ، ٢ يناير ٢٠١٩
ما علاج البواسير بالاعشاب

البواسير

هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من مشكلة البواسير، خاصةً الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 45 سنة، إذ تُوصَف البواسير بأنها انتفاخ في الأوردة المجاورة لمنطقة فتحة الشرج، والتي تقسم إلى قسمين هما البواسير الداخلية والبواسير الخارجية، ومن أعراض البواسير ألم في المستقيم، والحكة في المنطقة القريبة من فتحة الشرج، كما أنه قد يصل الأمر إلى حدوث نزيف في البواسير، وذلك بعد عملية التغوّط.[١]


علاج البواسير بالأعشاب

توجد العديد من الأعشاب التي يمكن استخدامها في علاج البواسير، ويمكن إجمال بعضها على النحو الآتي[٢]:

  • البلوط: تعدّ شجرة البلوط من الأشجار الطويلة والتي تحتوي ثمارها على مواد قابضة، ومضادات للأكسدة، التي تستخدم كمطهّر ومضادّ قوي للالتهابات، وبالتالي يمكنها علاج البواسير الداخلية والخارجية على حدٍ سواء، كما تستخدم في علاج الإسهال، وذلك عن طريق غلي ملعقة صغيرة من قشرة ثمرة البلوط في كوب من الماء لمدة 15 دقيقة، ومن ثم شربه باردًا، كما يمكن استخدام هذا المغلي كحقنة شرجيّة لعلاج البواسير، أو تطبيقه ككمادات موضعية خارجية على المنطقة المصابة، بينما لا يجب استخدام هذه العشبة إذا كان الشخص مصابًا بالإمساك.
  • كستناء الحصان: تُوصَف كستناء الحصان على أنها شجرة متساقطة الأوراق ذات زهور بيضاء منقّطة باللون الزهري، كما أنها تحتوي على بذور كبيرة، ومن ناحية أخرى فإنها تستخدم في علاج البواسير والدوالي، وذلك لاحتوائها على مواد نشطة مثل الصابونين والعفص، ويمكن استخدامها من خلال شربها كشاي، أو استخدام مغلي هذه العشبة ككمادات موضعية على الأنسجة المنتفخة، ويمكن صناعة الشاي عن طريق غلي ملعقة صغيرة من بذور كستناء الحصان المجففة في كوب من الماء، لمدة 15 دقيقة، ومن ثم استخدامها بارد.
  • بندق الساحرة: يعدّ الموطن الأصلي لشجرة بندق الساحرة هي أمريكا الشمالية، إذ توصف هذه العشبة على أنها علاج تقليدي للبواسير، وأي اضطرابات وريدية أخرى، وذلك لأن أوراق شجرة البندق ولحائها غنية بمادة العفص، التي لها خصائص قابضة ومضادة للبواسير، أما عن طريقة استخدامها فهوعن طريق تطبيق خليط السوائل المقطّرة من كل من كستناء الحصان وبندق الساحرة خارجيًا بعد كل عملية تغوّط، ولكن من الأفضل أن لا تزيد كمية البندق الساحرة المتواجدة في الخليط كثيرًا لأنها تسبب تهيّج الجلد.


علاج البواسير بالزّيوت

يوجد العديد من الزّيوت التي يمكنها أن تساهم في التّخفيف من التهاب البواسير وآلامها، ومنها[٣]:

  • زيت القرفة: يُستخدَم زيت القرفة في التّخفيف من التهابات البواسير، كما أنه يشجّع على تجدد الخلايا، ولكن يجب أخذ الحيطة عند تطبيقه على الجلد خاصةً للذين يمتلكون بشرة حسّاسة، كما يمكن استخدامه من خلال وضع بضع قطرات مع كمية معينة من زيت جوز الهند أو زيت اللوز الحلو، ومن ثم تطبيقه خارجيًا على البواسير.
  • زيت القرنفل: يمكن الاستفادة من زيت القرنفل في علاج البواسير عن طريق استخدامه بشكله النّقي أو خلطه مع أحد المراهم التي يمكنها أن تخفف من البواسير، كذلك يُستخدَم في علاج الجروح الشّرجية المزمنة، التي تلازم البواسير، وذلك من خلال وضع عدّة قطرات منه مع أحد الزيوت خفيفة التّأثير على الجلد، ومن ثم تطبيقه على البواسير.
  • زيت النعناع: يُعتقَد أن زيت النّعناع له تأثير فعّال في علاج القولون العصبي، وعلاج البواسير، وذلك لامتلاكه خصائص مضادّة للالتهابات ومادة المنثول المهدئة تخفف من الضغط الواقع على فتحة الشرج والتّقليل من الألم النّاتج عن حركة الأمعاء.


المراجع

  1. "Help for hemorrhoids", www.health.harvard.edu, Retrieved 5-12-2018. Edited.
  2. JANET CONTURSI (14-8-2017), "Herbs to Shrink Hemorrhoids"، www.livestrong.com, Retrieved 5-12-2018. Edited.
  3. Kathryn Watson (10-1-2018), "Essential Oils for Hemorrhoids"، www.healthline.com, Retrieved 6-12-2018. Edited.