ما هو غذاء مرضى السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٨ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨
ما هو غذاء مرضى السكر

مرض السكر

يعدّ مرض السكري من الأمراض المزمنة التي تصيب البالغين والأطفال حول العالم، وعدم السيطرة على السكري ينجم عنه عواقب خطيرة، منها أمراض القلب، وأمراض الكلى، والعمى، وغيرها من العواقب الأخرى، لذا يوصي الطبيب عادةً اللجوء إلى أخصائي تغذية، لمساعدة المصاب في تطوير خطة غذائية صحية التي بها ستساعده في إدارة المرض والتحكم بنسبة السكر في الدم، والوزن، والسيطرة على عوامل الخطر، وفي هذا المقال ذكر لأفضل الأطعمة التي ينصح بها لمرضى السكر، والأطعمة التي ينصح بتجنبها، ووضع خطة غذائية إرشادية.[١]


ما هو غذاء مرضى السكر

ينبغي التركيز في الخطة الغذائية على كمية الكربوهيدرات ونوعها التي سيتناولها المصاب بالسكري على مدار اليوم، وفيما يأتي أفضل الأطعمة التي ينصح بها:[٢]

  • الخضروات المشوية، أو النية، أو المطبوخة: ستضيف هذه الخضروات الألوان والنكهة إلى الوجبة، لذا يمكن اختيار الخضار قليلة الكربوهيدرات، مثل الفطر، والبصل، والباذنجان، والبندورة، والكرنب الصغير، والكوسا، ويمكن تجربتها مع الصلصة الجانبية قليلة الدسم، مثل الحمص، غواكامولي، أو شويها مع التوابل المختلفة، مثل إكليل الجبل، والثوم، والفلفل الأحمر.
  • مشروبات ذات سعرات حرارية قليلة: وكما هو معروف أفضل المشروبات هو الماء، ولكن إضافة النكهات يجعل تناوله أكثر متعة، مثل إضافة قطع الليمون، والخيار، أو صنع مكعبات ثلج منكهة لإضافتها إلى الماء، ويمكن تناول الشاي البارد بالليمون، أو أعواد القرفة.
  • البطيخ أو التوت الطازج: إن كوبًا واحدًا من أي من هاتين فيه 15 غم فقط من الكربوهيدرات، ولإضافة لمسة مختلفة، يمكن خلطها مع اللبن، ووضع مكعبات الثلج فيها.
  • الأطعمة الغنية بالألياف، والحبوب: مثل البقوليات، كالفول المجفف، والبازلاء، والعدس، ويمكن إضافة الفول السوداني والذرة على الخضروات لإضافة النكهة والاستمتاع بالوجبة.
  • الدهون: فمن الدهون الجيدة، زيت الزيتون، والأفوكادو، والأسماك الدهنية، ومن الأطباق اللذيذة سمك السلمون المدخن المشوي على الخس مع صلصة قليلة السعرات الحرارية.
  • البروتينات: من الأطعمة الغنية بالبروتينات، الزبادي اليوناني، وجبنة الماعز، والبيض، واللحوم خالية الدسم.


الأطعمة التي ينصح بتجنبها لمرضى السكر

  • المشروبات السكرية: من أسوء المشروبات التي يمكن أن يتناولها مريض السكري هي المشروبات الغازية، إذ إنها تحتوي على الكربوهيدرات بنسبة كبيرة حيث يحتوي 354 مل على 38 غم من السكر، كما أنها مشروبات مشبعة بسكر الفركتوز، وهو يرتبط ارتباطًا قويًا بمقاومة الأنسولين، والسكري، إذ تقترح الدراسات، أن المشروبات الغازية يمكن أن تزيد من خطر الحالات المرتبطة بمرض السكري مثل الكبد الدهنية.
  • الدهون الصناعية: تعدّ الدهون الصناعية المتحولة من الأطعمة غير الصحية للغاية، والتي تُنشأ بإضافة الهيدروجين على الأحماض الدهنية غير المشبعة، لكي يجعلها أكثر استقرارًا، وعلى الرغم من أن هذه الدهون لا ترفع نسبة السكر في الدم مباشرةً، إلا أنها مرتبطة بزيادة الالتهابات، والمقاومة الأنسولين، ودهون البطن، كما أنها تقلل من نسبة الكوليسترول النافع.
  • الخبز الأبيض والأرز والمعكرونة: وُجد أن الخبز الأبيض، والأرز، والمعكرونة من الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، إذ أظهرت الدراسات أن الخبز الأبيض، والكعك يرفعان من نسبة السكر في الدم عند الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري النوع الأول والثاني.
  • حبوب الإفطار المحلاة: أسوء ما يمكن أن يتناوله مريض السكري هو تناول حبوب (الكورنفلكس)، فعلى الرغم من الفوائد التي توضع على العلبة الخارجية، إلا أن معظم هذه المنتجات شديدة المعالجة، وتحتوي على كمية كبيرة من الكربوهيدرات، أكثر بكثير مما ندركه.
  • الأطعمة الخفيفة المعلبة: كالمعجنات، والبسكويت، وغيرها من الأطعمة المعلبة ليست خيارًا جيدًا لتناوله، إذ تُصنّع عادةً من الطحين المكرر، وتوفر القليل من المغذيات، غير أنها تحتوي على الكربوهيدرات سريعة الهضم التي يمكن أن ترفع نسبة السكر في الدم بسرعة.[١]


إنشاء خطة لمحاربة السكر

هنالك القليل من المناهج المتاحة لإنشاء خطة غذائية لمرضى السكري، والتي تساعدهم في الحفاظ على نسبة السكر في الدم ضمن المستوى الطبيعي، ومع مساعدة أخصائي التغذية، قد يجد المريض أسلوبًا أو مزيجًا من الأساليب التي تناسبه، منها ما يأتي:

  • طريقة طبق الأكل الصحي: تتيح الجمعية الأمريكية للسكري طريقة للتخطيط للوجية، وتتألف من سبع خطوات في جوهرها، فهي تركز على أكل المزيد من الخضروات، فعند تحضير الطبق نضع مقدار نصفه خضروات غير نشوية، مثل السبانخ، والجزر، والبندورة، أما النصف الآخر، فيُملأ أحد الأرباع بالبروتينات، مثل التونا، والربع الآخر بالطعام النشوي، ويمكن إضافة الفواكه أو منتجات الألبان، مع شرب الماء أو شرب الشاي والقهوة غير المحلاة.
  • حساب الكربوهيدرات: لأن الكربوهيدرات تتكسر في الجسم وتتحول إلى الجلوكوز (سكر الدم)، لها تأثير كبير على نسبته في الدم، وللمحافظة على نسبة السكر في الدم، يمكن تناول كمية معينة من الكربوهيدرات بانتظام على مدار أيام، خاصةً إذا كان المريض يتناول أدوية السكري أو الأنسولين.
  • مؤشر الجهد السكري: بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يستخدمون مؤشر الجهد السكري لاختيار الطعام الذي سيتناولونه، خاصةً الكربوهيدرات، وهذه الطريقة ترتب الأطعمة حسب كمية الكربوهيدرات فيها اعتمادًا على كيفية تاثيرها على نسبة السكر في الدم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Franziska Spritzler, RD, CDE (6-2-2017), "11 Foods to Avoid With Diabetes"، www.healthline.com, Retrieved 5-12-2018.
  2. Jennifer D'Angelo Friedman, "Diabetes & Diet: 7 Foods That Control Blood Sugar"، www.webmd.com, Retrieved 5-12-2018.
  3. Mayo Clinic Staff, "Diabetes diet: Create your healthy-eating plan"، www.mayoclinic.org, Retrieved 5-12-2018.