مظاهر مرض التوحد عند الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٨ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٨

مرض التوحد

التوحد هو إعاقة تستمر مدى الحياة وتؤثر على ما يقدر بنحو 1 من كل 70 طفلًا[١] وهو حالة عصبية معقدة تتضمن ضعف في التفاعل الاجتماعي وتنمية المهارات اللغوية والتواصلية، بالإضافة إلى سلوكيات صارمة ومتكررة، وبسبب مجموعة من الأعراض تدعى الحالة اضطراب طيف التوحد، وتشمل مجموعة كبيرة من الأعراض والمهارات ومستويات الإعاقة، وتتفاوت خطورة العوائق التي تحدّ نوعًا ما من حياة طبيعية إلى عجز مدمر قد يتطلب رعاية مؤسسية.

وقد يعاني الأطفال المصابون بالتوحد من صعوبة في التواصل، إذ تظهر لديهم مشكلة في فهم ما يعتقده الآخرون ويشعرون به، وهذا يجعل من الصعب للغاية عليهم التعبير عن أنفسهم إما بالكلمات أو من خلال الإيماءات وتعبيرات الوجه واللمس، و يكون شديد الحساسية، مضطربًا إلى حد كبير أو حتى يصاب بالألم أحيانًا بسبب الأصوات أواللمسات أوالروائح أوالمشاهد التي تبدو طبيعية بالنسبة للآخرين.[٢]


مظاهر مرض التوحد عند الأطفال

غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بالتوحد من مشاكل في المهارات الاجتماعية والعاطفية والاتصالات، وقد يكررون سلوكيات معينة وقد لا يرغبون في تغيير أنشطتهم اليومية.

لدى العديد من الأشخاص المصابين بالتوحد أيضًا طرقًا مختلفة للتعلم أو الانتباه أو الاستجابة للأشياء، حيث تبدأ علامات التوحد من الطفولة المبكرة وتدوم عادة في حياة الشخص، ويمكن الكشف عن التوحد في بعض الأحيان في 18 شهرًا أو أقل، وفي سن الثانية حيث يحتاج التشخيص إلى خبير متمرس موثوقًا به للغاية، ومع ذلك فإن العديد من الأطفال لا يحصلون على التشخيص النهائي إلا في سن أكبر بكثير، وهذا التأخير يعني أن الأطفال المصابين بالتوحد قد لا يحصلون على المساعدة المبكرة التي يحتاجونها حتى تظهر عليهم الأعراض، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٣][٤]

  • لا يشير إلى الأشياء لإظهار الاهتمام (على سبيل المثال لا يشير إلى طائرة مُحلقة).
  • لا يُنظر إلى الأشياء عندما يشير إليها شخص آخر.
  • لديه مشكلة تتعلق بالآخرين، أو ليس لديه اهتمام بأشخاص آخرين على الإطلاق.
  • يتجنب الاتصال بالعين ويفضل البقاء وحيدًا.
  • يواجه مشكلة في فهم مشاعر الآخرين أو التحدث عن مشاعره.
  • لا يفضل أن يحتضنه شخص إلا في حال أراد هو ذلك.
  • عدم وعيه لحديث الناس، ولكن يستجيب للأصوات الأخرى.
  • الاهتمام بالناس دون معرفة كيف يتحدث أو يلعب معهم أو يرتبط بهم.
  • يكرر الكلمات أو العبارات التي تقال له.
  • يواجه صعوبة في التعبير عن احتياجاته باستخدام الكلمات.
  • تكرار الأعمال مرارًا وتكرارًا.
  • لديه مشكلة في التكيف عند تغيير روتين.
  • لديه ردود فعل غير عادية على رائحة أو طعم أو مظهر الأشياء أو شعور أو صوت معين.
  • فقدان مهارات فجائي (على سبيل المثال التوقف عن قول الكلمات التي كان يستخدمها).
  • مشاكل في النوم حيث يعاني الأطفال المصابين بالتوحد من مشكلة في النوم والاستيقاظ، وكثيرًا ما يكون لدى البالغين مشاكل مماثلة.
  • يعاني العديد من الأطفال المصابين بالتوحد من تأخر في المهارات الحركية على كاستخدام المقصات والتسلق والقفز، إلخ.
  • اضطرابات الضبط، فهي شائعة أكثر بين الأطفال المصابين بالتوحد.
  • مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال أو القيء الذي يعد الأكثر شيوعًا بين الأطفال المصابين بالتوحد.
  • الشعور بالقلق العام والاكتئاب واضطراب الوسواس القهري، غير ذلك من اضطرابات النمو والأمراض العقلية.


أنواع اضطرابات التوحد

هناك ثلاثة أنواع مختلفة من اضطرابات طيف التوحد، وهي ما يأتي:[٥]

  • اضطراب التوحد (ويسمى أيضا التوحد الكلاسيكي): عادةً ما يعاني الأشخاص الذين يعانون من اضطراب التوحد من تأخيرات لغوية كبيرة، ومن تحديات اجتماعية وتواصلية، وسلوكيات واهتمامات غيرعادية، حيث إن كثيرًا من الأشخاص الذين يعانون من اضطراب التوحد لديهم أيضًا إعاقة ذهنية.
  • متلازمه اسبرجر: يعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة أسبرجر عادةً من بعض الأعراض المعتدلة للإصابة باضطراب التوحد، وقد يكون لديهم تحديات اجتماعية وسلوكيات واهتمامات غير عادية، ومع ذلك، فهم لا يواجهون مشاكل في اللغة أو الإعاقة الذهنية.
  • الاضطراب النمائي المنتشر: ويسمى أيضًا التوحد الشاذ الأشخاص الذين يستوفون بعض معايير اضطراب التوحد أو متلازمة أسبرجر، ولكن ليس كلها، قد تُشخّص بـالاضطراب النمائي المنتشر وعادةً ما يكون لديهم أعراض أقل من أولئك الذين يعانون من اضطراب التوحد، وقد تسبب الأعراض فقط تحديات اجتماعية وتواصلية.


المراجع

  1. "Are you worried about your child?", www.autismspectrum.org.au, Retrieved 3-12-018. Edited.
  2. "What Is Autism?", www.webmd.com, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  3. "Signs and Symptoms", www.autism.ruralinstitute.umt.edu, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  4. Lisa Jo Rudy (24-10-2018), "Co-Existing Medical Conditions"، www.verywellhealth.com, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  5. "Types of ASD", www.asws.org, Retrieved 3-12-2018. Edited.