معلومات عن مرض السرطان في الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣١ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٨

سرطان الدم

هو عبارة عن إنتاج الجسم لأعداد كبيرة من خلايا الدم غير الناضجة، والتي لا تستطيع أداء وظيفتها أداءً صحيحًا، ويمكن لهذه الخلايا أن تسد وتغلق نخاع العظم، وبالتالي تُمنع خلايا أخرى من أداء وظيفتها أداءً صحيحًا، فمن المعلوم أن الدم في جسم الإنسان يتكون من أنواع مختلفة من الخلايا، كخلايا الدم الحمراء لحمل الأكسجين، والصفائح الدموية للمساعدة في عملية تجلط الدم وخلايا الدم البيضاء التي تقاوم العدوى، وهذه الخلايا جميعها في الأصل تأتي من الخلايا الجذعية، والتي لديها القدرة على تطوير أي نوع من خلايا الدم والتي بدورها تنقسم وتنضج فيما بعد، لكن في سرطان الدم تكمن المشكلة الأصلية في تمايز هذه الخلايا، والأنواع المختلفة من سرطان الدم تعتمد على كيف ومتى حدثت هذه المشكلة. [١]


أعراض سرطان الدم

يوجد لمرض السرطان في الدم أعراض شائعة، منها: [٢]

  • حمى و قشعريرة.
  • فقدان الشهية والغثيان.
  • التعب المستمر والتعب.
  • فقدان الوزن غير المبرر.
  • ألم في العظام والمفاصل.
  • التعرق الليلي.
  • ضيق في التنفس.
  • الصداع.
  • الالتهابات المتكررة.
  • حكة في الجلد، أو طفح جلدي.
  • تضخم الغدد اللمفاوية في الرقبة وتحت الإبط والفخذ.


أنواع سرطان الدم

يوجد ثلاثة أنواع رئيسية للسرطان في الدم، وهي: [٣]

  • سرطان ابيضاض الدم أواللوكيميا، هو نوع من أنواع السرطان الموجود في الدم والنخاع العظمي، ويكمن السبب في ظهوره إلى الإنتاج السريع لخلايا الدم البيضاء غير الطبيعية، والعدد الكبير منها غير قادر على محاربة العدوى، ويضعف أيضًا من قدرة النخاع العظمي على إنتاج خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية.
  • سرطان الغدد اللمفاوية، هو نوع من أنواع سرطان الدم الذي يؤثر على الجهاز اللمفاوي، وهذ الجهاز في وضعه الطبيعي يزيل السوائل الزائدة من الجسم وينتج الخلايا المناعية، والخلايا اللمفاوية هي نوع من أنواع خلايا الدم البيضاء التي تقاوم العدوى، وعندما تصبح غير طبيعية تسمى بخلايا الليمفوما، وتتكاثر وتتجمع داخل العقد اللمفاوية والأنسجة الأخرى، ومع مرور الوقت، تضعف هذه الخلايا السرطانية الجهاز المناعي عند المريض.
  • سرطان خلايا البلازما أو الورم النخاعي، خلايا البلازما عامةً عبارة عن خلايا دم بيضاء تنتج الأجسام المضادة لمكافحة الأمراض والعدوى داخل الجسم، لكن عند حدوث السرطان داخل خلايا البلازما، تمنع هذه الخلايا الإنتاج الطبيعي للأجسام المضادة، تاركة الجهاز المناعي للجسم ضعيفًا وقابلًا للإصابة.


علاج سرطان الدم

يعتمد علاج السرطان في الدم على نوع السرطان وسرعة تقدمه وانتشاره، بالإضافة إلى العمر وعوامل أخرى، ومن بعض أنواع العلاج الشائعة لمرض السرطان في الدم ما يأتي: [٢]

  • زرع الخلايا الجذعية، ويتمثل في زرع خلايا جذعية صحية وجديدة لتكوين الدم في الجسم، ويمكن جمع هذه الخلايا من النخاع العظمي ودم الدورة الدموية السائر في الجسم ودم الحبل السري.
  • العلاج الكيميائي، ويتمثل في استخدام أدوية مضادة للسرطان، وتكون مصممة للتدخل في نمو الخلايا السرطانية في الجسم ووقف نموها، وفي بعض الأحيان يتكون العلاج الكيميائي لسرطان الدم من إعطاء العديد من الأدوية معًا في نظام محدد، ويمكن أيضًا أن تعطى قبل زرع الخلايا الجذعية.
  • العلاج الإشعاعي، ويمكن استخدامه لتدمير الخلايا السرطانية أو لتخفيف الألم أو شعور المريض بعدم الإرتياح، ويمكن أن يُعطى قبل زرع الخلايا الجذعية.


المراجع

  1. "WHAT IS BLOOD CANCER?", www.anthonynolan.org,17/1/2018، Retrieved 2/12/2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Blood cancers", www.cancercenter.com, Retrieved 2/12/2018. Edited.
  3. "Blood Cancers", http://www.hematology.org, Retrieved 2/12/2018. Edited.