هل يمكن علاج التهاب الشعب الهوائية بالعسل؟

هل يمكن علاج التهاب الشعب الهوائية بالعسل؟

التهاب الشعب الهوائية

يحدث التهاب الشعب الهوائية (Bronchitis) عندما تلتهب وتتورّم الممرات الهوائية الحاملة للهواء من خارج الجسم إلى الرئتين والتي يُطلَق عليها بالشعب الهوائية (Bronchial Tubes)، مسببة السعال المزعج، وتراكم البلغم، وينقسم التهاب الشعب الهوائية إلى نوعين؛ الأول وهو التهاب الشعب الهوائية الحادّ (Acute bronchitis)؛ وهو النوع الاكثر شيوعًا، والذي تستمرّ أعراضه إلى بضعة أسابيع، بينما الآخر هو التهاب الشعب الهوائية المزمن (Chronic bronchitis)؛ والذي تستمرّ أعراضه لفترةٍ طويلة، وقد تتناوب بين الظهور والاختفاء.[١]

قد يلجأ البعض لاستخدام الأعشاب أو المشروبات أو بعض الأغذية لعلاج التهاب الشعب الهوائية، ومنها العسل إذ يعتقد الكثير من الأشخاص بأن العسل يمتلك القدرة على علاج التهاب الشعب الهوائية، إذ يحتوي العسل على مركبات طبيعية لها خصائص مضادة ومقاومة للجراثيم والبكتيريا والفيروسات، بالإضافة إلى خصائصه المضادة للالتهاب[٢]، فما صحّة استخدام العسل لعلاج التهاب الشعب الهوائية والتخلص منه؟ تابع قراءة المقال للإجابة عن سؤالك.


هل يمكن علاج التهاب الشعب الهوائية بالعسل؟

في الحقيقة لا توجد دراسات تثبت فعالية استخدام العسل في علاج التهاب الشعب الهوائية، ولكن من حسن الحظ أنه يتوفر العديد من الاستراتيجيات والوسائل التي تساعد على تخفيف الأعراض المصاحبة لالتهاب الشعب الهوائية،[٣] ومن بين هذه الوسائل استخدام العسل، إذ تنطوي أهمية استخدام العسل في تخفيف حدّة السعال المرافق لالتهاب الشعب الهوائية، وربما تقليل عدد مرات السعال، ويعدّ استخدام العسل لتخفيف حدّة السعال آمنًا للبالغين والأطفال فوق سن 5 سنوات، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّه ليس آمنًا للأطفال الأصغر من عمر السنة[٤]، كما يساعد العسل على التقليل من تهيّج أو شعور الحكّة في الحلق الناجم عن السعال الجاف إذ أظهر قدرته على تخفيف السعال والتهيج الحاصل في الحلق، ويكون إعطاؤه بالكميات الآتية[٥]:

  • عمر سنة فما فوق: يتمّ إعطاء الطفل ملعقة أو نصف ملعقة صغيرة من العسل والتي تعادل 2-5 مل، للتخفيف من البلغم المتراكم، والتخفيف من السعال.
  • 4 سنواتٍ فما فوق: يُستخدم العسل إلى جانب الأدوية المضادة للسعال التي تحتوي بتركيبتها على ديكستروميتورفان (Dextromethorph) تحت إشراف الطبيب.


طرق منزلية لتخفيف التهاب الشعب الهوائية

يمكن اللجوء إلى بعض العلاجات والطرق التي يمكن القيام بها في المنزل للتخفيف من أعراض التهاب الشعب الهوائية والمساعدة على علاجه [٦]، ومن هذه العلاجات ما يأتي:

  • الزنجبيل: يمتلك الزنجبيل خصائص مضادة للالتهاب، إذ يمكن أنّ يساعد على شفاء التهاب الشعب الهوائية، ويعدّ تناول الزنجبيل الطازج آمنًا للاستخدام ولكن يجب الانتباه إلى كميات تناول كبسولات الزنجبيل عند تناوله كمكلات غذائية -يفضل استشارة الطبيب عن الجرعات المناسبة-، ولا بدّ من تحذير بعض الفئات بالامتناع عن استخدامه، وهم الحوامل أو المرضعات، ومرضى السكري ومرضى القلب، أو من يعانون من مشاكل نزيف الدم. ويمكن استخدامه بطرق مختلفة منها:
    • مضغ قطعٍ من الزنجبيل الجاف.
    • إضافة قطعٍ من الزنجبيل إلى الشاي.
    • تناول الزنجبيل طازجًا أو بإضافة مسحوقه إلى الطعام.
    • تناول كبسولات مكمّلات الزنجبيل.
  • الثوم: يمتلك الثوم خصائص مضادة للفيروسات، ويُعتقَد أنّها تساعد على الحدّ من التهاب الشعب الهوائية، وبالتالي يمكن استخدام الثوم الطازج كعلاجٍ منزلي طبيعي لالتهاب الشعب الهوائية، أو يمكن تناول كبسولات الثوم -يفضل استشارة الطبيب حول ذلك-، ولا بدّ الحذر من تناوله إذا كان الشخص يعاني من اضطرابات النزيف واستشارات الطبيب قبل استخدامه.
  • الكركم: يعدّ الكركم من التوابل التي توفّر خصائص مضادة للالتهاب، بالإضافة إلى احتواءها على مضادات الأكسدة، فهو يساعد على تعزيز مناعة الجسم، ويمكن استخدامه بالطريق الآتية:
    • إضافة الكركم إلى السلطات، او استخدامه لعمل المخللات.
    • خلط نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم، مع ملعقةِ صغيرة من العسل لتصبح كعجينة، وتناولها من 1-3 مرات يوميًا حتى تختفي الأعراض.
    • يمكن تناول كبسولات الكركم حسب إرشادات الطبيب.
    • إضافة مسحوق الكركم أو الكركم الطازج إلى الشاي.
    • استخدام الكركم في الطعام.
  • التبخيرة (Steam): يساعد بخار الماء على ترقيق البلغم المتراكم، وبالتالي يصبح من السهل على الجسم التخلّص منه، وأسهل طريقة للقيام بذلك تكون عن طريق الاستحمام في حمام ساخن، أو الجلوس في غرف الساونا، والتنفّس بعمق من الأنف والفم، كما يساعد بخار الماء الساخن على استرخاء العضلات المتوترة التي لها دورٌ في السعال.
  • الغرغرة بالماء المالح: يساعد ذلك على التخلّص من المخاط المتراكم في الحلق، ويمكن تحضيره عبر إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ، والغرغرة به ثم بصقه، ويمكن القيام بذلك عدة مرات في اليوم حتى تتحسّن الأعراض.[٧]
  • استخدام أجهزة ترطيب الجو: يساهم مرطب الجو الدافئ، أو البارد في غرفة النوم في المساعدة على التخلّص من المخاط المتراكم، ويجب التأكد من تنظيف جهاز ترطيب الهواء دائمًا للتخلّص من البكتيريا والعفن عليه.[٧]


المراجع

  1. "Bronchitis", www.webmd.com, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  2. "Health Benefits of Honey", www.intechopen.com, Retrieved 2020-10-22. Edited.
  3. "Symptoms and treatment of bronchitis", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  4. "Foods to avoid giving babies and young children", https://www.nhs.uk/، 5-10-2020. Edited.
  5. "Cough", apps.ohsu.edu, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  6. "7 Home Remedies for Bronchitis", www.healthline.com, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  7. ^ أ ب "Home Remedies for Bronchitis", www.webmd.com, Retrieved 2020-10-27. Edited.