اسباب جفاف الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٤ ، ١٣ يناير ٢٠١٩
اسباب جفاف الفم

جفاف الفم

يعدّ اللّعاب من العناصر المهمة للحفاظ على رطوبة الفم، ومنع تسوّس الأسنان، وأيضًا لتقوية حاسّة التّذوق، ومضغ الطعام وبلعه، وفي حالة عدم إفراز الغدد اللعابية كمية كافية من اللعاب فإن ذلك سيؤدي إلى الإصابة بحالةٍ تسمّى جفاف الفم، وهي حالة قد تنتج بسبب تناول أحد الأدوية، أو نتيجة للعلاج الإشعاعي كما في حالة مرض السّرطان، أو بسبب تعرّض الغدد اللعابية إلى مشكلة صحية، وغالبًا يتراوح جفاف الفم من مجرد إزعاج إلى مشكلة كبيرة قد تؤثّر على صحّة الإنسان العامّة، وصحّة الأسنان واللثة، وعلاج جفاف الفم يعتمد على علاج السّبب الذي أدّى إلى حدوثه.[١]


أسباب جفاف الفم

من العوامل التي تزيد من احتمال التعرّض إلى جفاف الفم :[٢]

  • تناول بعض الأدوية: قد يكون جفاف الفم هو أحد الآثار الجانبية للعديد من الأدوية سواء كانت تحتاج إلى وصفة طبية أو لا تحتاج، ومن هذه الأدوية العقاقير المستخدمة لعلاج الاكتئاب والقلق، والسّمنة، وحبّ الشّباب، والصّرع، والإسهال، والحساسية، ونزلات البرد، والغثيان، والاضطرابات العقلية، والرّبو.
  • التعرّض إلى بعض الأمراض والالتهابات: قد يُصاب الشّخص بجفاف الفمّ نتيجة التعرّض إلى بعض الأمراض، مثل فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)، ومرض السّكري، ومرض ألزهايمر، وفقر الدم، والتلّيف الكيسي، والسّكتة الدماغية، والتهاب المفاصل الروماتويدي، وارتفاع ضغط الدم.
  • تطبيق بعض العلاجات الطّبية: يتعرّض بعض الأشخاص لجفاف الفم، نتيجةَ تطبيق بعض العلاجات الطبية التي قد تلحق الضرر بالغدد اللعابية، مسببًا النّقص في كمية اللّعاب المُفرزَة، كما يحدث في حالة التعرض للعلاج الكيمائي نتيجة الإصابة بالسرطان.
  • تلف الأعصاب: إنّ التعرّض إلى إصابة في الرّأس أو الرّقبة، قد يسبب جفاف الفم نتيجة تلف الأعصاب في هذه المناطق.
  • الإصابة بالجفاف: قد ينتج جفاف الفم بسبب التّعرّض لأحد الظّروف التي تسبب الجفاف، مثل الحمّى، والتعرّق الشديد، والإسهال، والقيء، وفقدان الدم، والتّعرّض للحروق.
  • استئصال الغدد اللعابية: إن إجراء جراحة استئصال الغدد اللعابية، سيقلل من كمية اللعاب في الفم، مما سيؤدي إلى الإصابة بجفاف الفم.
  • العادات والممارسات اليومية: إن التّدخين، ومضغ التّبغ يقلل من كمية اللعاب التي تُنتج، مما يسبب جفاف الفم، وأيضًا إن الاعتماد على التّنفس من الفمّ كثيرًا قد يسبب جفاف الفم.


أعراض جفاف الفم

من العلامات والملاحظات التي تدلّ على الإصابة بجفاف في الفم:[٢]

  • الحاجة المتكررة إلى شرب الماء.
  • الشّعور بجفاف الفم.
  • ملاحظة تشقّق الشّفاه.
  • الشّعور بحفاف الحلق.
  • الإحساس بوخزٍ في الفم، خاصة اللسان.
  • ملاحظة جفاف اللسان، واحمراره.
  • ملاحظة وجود صعوبة في التّذوق، والبلع والمضغ.
  • ملاحظة وجود بحّة في الصوت، وجفاف الممرّات الأنفية، ووجود التهاب في الحلق.
  • ملاحظة رائحة الفم الكريهة.


الوقاية من جفاف الفم

من الإجراءات التي يمكن ممارستها للتخفيف من جفاف الفم:[٣]

  • تناول كمية كبيرة من الماء بانتظام خلال النهار.
  • امتصاص مكعّبات الثلج.
  • تناول الحلويات الخالية من السّكر، أو مضغ اللبان الخالي من السكر.
  • استعمال مطري الشفاه، في حال تعرّض الشّفاه للجفاف.
  • تنظيف الأسنان مرّتين في اليوم، مع استخدام غسول فم لا يحتوي على الكحول، وذلك لأنه قد يحدث تسوّس للأسنان نتيجة التعرّض إلى جفاف في الفم.


المراجع

  1. Dana Sparks (9-6-2017), "Home Remedies: Dealing with dry mouth"، newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 12-12-2018.
  2. ^ أ ب "Dental Health and Dry Mouth", www.webmd.com, Retrieved 12-12-2018. Edited.
  3. "Dry mouth", www.nhs.uk, Retrieved 12-12-2018. Edited.