اسباب سقوط الشعر عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٦ ، ١١ ديسمبر ٢٠١٩
اسباب سقوط الشعر عند النساء

الشعر

يتكون الشعر من بروتين يدعى كيراتين يُنتج في بصيلات الشعر في الطبقة الخارجية من الجلد، حيث تنتج بصيلات الشعر خلايا جديدة تقوم بدفع الخلايا القديمة من خلال سطح الجلد بمعدل 15سم في السنة، إذ إن الشعر الناتج عبارة عن خلايا الكيراتين الميتة، حيث ينمو الشعر في كل مكان على جلد الإنسان، 90% منها تنمو على فروة الرأس، ولا ينمو الشعرعلى راحتي اليدين وأخمص القدمين، ويبلغ متوسط رأس الشخص البالغ حوالي 100.000 إلى 150.000 شعرة، ويفقد حوالي 100 شعرة باليوم طبيعيًا.[١]


أسباب تساقط الشعر

يعاني العديد من الذكور والإناث من تساقط الشعر الغزير حيث يتعدى المستوى الطبيعي وهو100 شعرة باليوم، مما يؤدي إلى الصلع أوالشعر الخفيف، ومن الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر، ما يأتي:[٢]

  • الإجهاد البدني: تتسبب الصدمات الجسدية أو الجراحة أو حادث سيارة أو مرض شديد وحتى الإنفلونزا بتساقط الشعر المؤقت، حيث إن مثل هذه الأسباب تؤثر على دورة حياة الشعرة، وهي مرحلة النمو، ومرحلة الراحة، ومرحلة التساقط.
  • الحمل : يعدّ الحمل من أهم أسباب تساقط الشعر بسبب تغير الهرمونات، حيث يحدث أكثر بعد الولادة وليس أثناء الحمل، إذ يعاود الشعر بالنمو في غضون شهرين ويعدّ أمرًا طبيعيًا.
  • زيادة فيتامين أ: تؤدي زيادة مخزون فيتامين أ في الجسم إلى تساقط الشعر، إذ إن القيمة اليومية المطلوبة للفيتامين هي 5000 وحدة دولية للبالغين، وبمجرد رجوع المخزون للكمية الصحيحة يعود نمو الشعر طبيعيًا.
  • نقص البروتين: نقص البروتين في الجسم يؤدي إلى تساقط الشعر حيث يقوم الجسم بتقليل استهلاك البروتين بإيقاف نمو الشعر، ويبدأ تساقط الشعر بعد شهرين أو ثلاثة من نقص البروتين في الجسم.
  • عوامل وراثية: تلعب الوراثة دورًا مهمًا في تساقط الشعر وحدوث الصلع في عمر معين في عائلة تعاني من الصلع.
  • الهرمونات الأنثوية: يمكن لتغيير أقراص منع الحمل أو إيقافها أن يسبب تساقط في الشعر وفي حال تغير التوازن الهرموني عند انقطاع الطمث أيضًا.
  • التوتر العاطفي: يسبب الإجهاد العاطفي فقدان الشعر أكثر من الإجهاد البدني كحالات الحزن أو الصدمات.
  • فقر الدم: يعاني ما يقارب 1 من كل 10 نساء تتراوح أعمارهن بين 20 و 49 من فقر الدم بسبب نقص الحديد، وهوسبب رئيسي في تساقط الشعر.
  • قصور الغدة الدرقية: يسبب قصور الغدة الدرقية الموجودة في عنق الإنسان إلى قصور في إفرازهرموناتها الضرورية لنمو الشعر مما يؤدي إلى تساقط الشعر.
  • نقص فيتامين ب: يعّد نقص فيتامين ب في الجسم من الأسباب المؤدية إلى تساقط الشعر وتأخير نموه.
  • ثعلبة الشعر: وسببه زيادة مفرطة في نظام المناعة حيث يعدّ الجهاز المناعي الشعر جسمًا غريبًا ويحاول التخلص منه عن طريق الخطأ.
  • فقدان الوزن المفاجئ: إذ يعدّ شكل من أشكال الصدمة البدنية التي تؤدي إلى نقص الفيتامينات والمعادن، وبالتالي تساقط الشعر.
  • العلاج الكيميائي: تؤدي جرعات العلاج الكيميائي المستخدمة لعلاج السرطان إلى تساقط الشعر كثيرًا، حيث يعود الشعر إلى النمو بمجرد إيقاف العلاج الكيميائي.
  • تكيس المبايض: وهو اختلال الهرمونات الجنسية الذكرية والأنثوية، مما يؤدي إلى ضعف الشعر وتساقطه.
  • تصفيف الشعر : يؤدي تصفيف الشعر واستخدام مستحضرات الكيميائية والزيوت والحرارة العالية إلى إيذاء جذور الشعر، وقد يمنعها من النمو.


علاج تساقط الشعر

تتوفر عدة علاجات فعالة لبعض أنواع تساقط الشعر، حيث تكون قادرة عى إنبات الشعر من جديد وتقويته أو التخفيف من تساقطه، ومن هذه العلاجات ما يأتي:[٣]

  • الأدوية الطبية: تعدّ الأدوية الطبية من أكثر العلاجات شيوعًا وفاعلية لتساقط الشعر، مثل المينوكسيديل والفيناسترايد التي توضع على فروة الرأس مع التدليك وعلاجات أخرى تؤخذ عن طريق الفم.
  • زراعة الشعر: وهو أخذ بصيلات شعر من منطقة خلفية في الرأس يكثر بها الشعر وزراعتها في مقدمة الرأس حيث يظهر الصلع أو الشعر الخفيف بشكل أكبر، ويوصى به في حالة تساقط الشعر المستمر.
  • العلاج بالليزر: أثبتت بعض الدراسات فاعلية استخدام الليزر في إعادة تحفيز الشعر، وتقليل تساقطه وزيادة كثافته.


الوقاية من تشاقط الشعر

توجد العديد من الإجراءات والنصائح التي قد تساعد في الوقاية من تساقط الشعر، دون الحاجة إلى اللجوء للأدوية الطبيعية والعمليات الجراحية ومن هذه الاجراءات التي يمكن للفرد اتباعها ما يأتي:[٤]

  • الحمية الصحية: توجد عدة عناصر غذائية تقلل من خطر تساقط الشعر وتقويه، وهذه مجموعة من الأطعمة التي تحتوي على هذه العناصر:
    • حمية البحر الأبيض المتوسط، والتي تتميز بالخضراوات والأعشاب، ومن أهمها البقدونس والحبق والسلطات الخضراء.
    • البروتين الذي يمكن الحصول عليه من البيض والمكسرات والبقوليات والسمك والدجاج.
    • الفيتامين أ الموجود في البطاطا الحلوة والفلفل الحلو السبانخ.
  • المكملات الغذائية: تتعدد الخيارات المتاحة التي يمكن شراؤها لتقوية الشعر وحمايته، ومن الأمثلة عليها كل من الآتي:
    • الملتيفيتامين: يحتاج الشعر إلى كل من الفيتامين أ وب وج ود، بالإضافة إلى الحديد والسيلينيوم والزنك، للنمو والاستمرار، هذه كلها عناصر توجد في بعض أنواع المكملات الغذائية.
    • فيتامين د: هذا الفيتامين بالتحديد قد يساعد في مقاومة الصلع الذي يحدث دون تندبات.
    • البيوتين: تتدخل هذه المادة في تصنيع الأحماض الدهنية، وهي عملية جوهرية في دورة حياة بصيلة الشعر.


المراجع

  1. "What Is Hair Loss?", www.webmd.com, Retrieved 22-11-2018. Edited.
  2. Amanda Gardner, "21 Reasons Why You're Losing Your Hair"، www.health.com, Retrieved 22-11-2018. Edited.
  3. "Treatment", www.mayoclinic.org, Retrieved 22-11-2018. Edited.
  4. "Help Save Your Hair", www.healthline.com, Retrieved 12-8-2019. Edited.