العلاج بالضغط على اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٥ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٩
العلاج بالضغط على اليد

العلاج بالضغط على اليد

هو نوع من العلاج يستخدم ضغطًا لطيفًا على نقاط محددة على طول القدمين أو اليدين أو الأذنين للمساعدة في الشعور بالتحسّن؛ إذ يخفف من التوتر، مما يساعد الجسم في العمل بشكل أفضل بواسطة طريقة التفكير المنعكسة التي تربط نقاطًا على السطح الخارجي للجسم بالداخل، وتشبه إلى حد كبير الوخز بالإبر، لكنّ تلك العلاجات تستخدم النقاط في أنحاء الجسم جميعها، وليس فقط على القدمين واليدين والأذنين.

وعلى الرغم من أنّ الاختصاصي يستخدم يديه، غير أنّه ليس شكلًا من أشكال التّدليك، ويُنفّذ إضافة إلى العلاج المأخوذ لكنه ليس بديلًا منه، ولا يُنفّذ الأطباء تشخيص الأمراض أو علاجها.[١]


فوائد العلاج بالضغط على اليد

يوجد العديد من الأمراض والأعراض التي تُخفّف أو تُعالَج بالضغط على نقاط الانعكاسات في اليد، ومنها:

  • تقليل القلق، ذلك عن طريق الضغط على نقطة القلب، وتقع أسفل تجعّد المعصم مباشرة على سطح اليد الخارجية، وتدليك هذه المنطقة لمدة دقيقة واحدة على كلتا اليدين.[٢]
  • تخفيف الإمساك، إذ يساعد في تخفيف كلٍّ من الأسباب الجسدية والعاطفية للإمساك عن طريق نقطة الضّغط الكبيرة التي توجد بين إصبعَي الإبهام والسبابة، ذلك من خلال استخدام الأصابع للضغط على هذه المسافة على اليد اليمنى لمدة دقيقة واحدة، وتكرارها على اليد اليسرى، كما أنّ نقطة الضّغط هذه جيدة لتخفيف الآلام العامة أيضًا.[٢]
  • تقليل الصّداع، خاصّة إذا بدا سببه الإجهاد أو القلق، ذلك عن طريق استخدام نقطة الضّغط الكبيرة الموضّحة أعلاه، والتدليك، مع التركيز على مناطق الألم، وتجربة النقطة التي توجد أسفل تجعد المعصم بين الأوتار، والتدليك بلطف لمدة دقيقة واحدة على كلتا اليدين.[٢]
  • تخفيف الأعراض المرتبطة بالزكام، بما في ذلك العطس، والقشعريرة، والتهاب الحلق، ذلك عن طريق تدليك المنطقة الممتدة من طرف الإبهام إلى أسفل التجعّد في المعصم، وتسمّى منطقة خط الطول الرئوي.[٣]
  • تخفيف آلام الغثيان والمعدة ومشاكل الجهاز الهضمي، ذلك عن طريق الضعط على النقطة في وسط الرسغ من الداخل بوضع كف اليد للأعلى، واستخدم ثلاثة أصابع بقياس بوصة تقريبًا أسفل المعصم، ويوصي الممارسون باستخدام إبهام اليد الثانية لتدليك نقطة الضغط هذه بحزم، وعند الضّغط على المنطقة نفسها لكن من اليد من الخارج، مما قد يساعد في تعزيز المناعة وتحسين الطاقة.[٣]
  • تقليل آلام الرقبة والأسنان والكتف عن طريق تدليك المنطقة بين إصبعي الإبهام والسبابة.[٣]
  • التقليل من مشاكل التنفس عن طريق تدليك نقطة التقاء الإبهام بالرسغ.[٣]
  • التقليل من آلام الأذن، والصداع في الجزء الخلفي من الرأس، وآلام الرقبة، ذلك عن طريق الضغط الثابت على جانب اليد أسفل الإصبع الصغيرة، وفوق أحد التجاعيد الكبيرة في اليد.[٣]
  • التخفيف من أعراض الإنفلونزا، يساعد في علاج الغيبوبة و الصرع عن طريق الضغط على النقاط العشرة الواقعة على أطراف الأصابع.[٣]


محاذير العلاج بالضغط على اليد

تجب استشارة الطبيب قبل العلاج للنساء الحوامل؛ لأنّ نقاط ضغط معينة تُحدث التقلّصات، وإذ بدا الشخص يعاني من الأمراض الآتية:[٢]

  • مشاكل الدورة الدموية في القدمين.
  • التهاب أو جلطات دموية في الساقين.
  • مرض النقرس.
  • مشاكل في الغدة الدرقية.
  • الصرع.
  • انخفاض عدد الصفائح الدموية.
  • الإسهال.
  • الالتهابات الجلدية البكتيرية أو الفطرية.
  • الجروح المفتوحة.
  • التهاب في اليد.
  • الحمى.
  • وجود أي مرض مُعدٍ.


طريقة العلاج بالضغط على اليد

يبدأ المعالج بطرح أسئلة عن صحة الشخص، وطعامه، وأسلوب حياته؛ لأنّ الإجابات تساعد في تقرير آلية العمل إذا حُدّدت على القدمين، أو اليدين، أو الأذنين، أو مجموعة من تلك، وتُنفّذ جلسة العلاج في مكان مريح يشبه أماكن الاستجمام والعناية مع موسيقى هادئة وأضواء منخفضة وروائح عطرة، والجلوس على كرسي، أو الاستلقاء على طاولة التدليك، والأفضل ارتداء ملابس مريحة للاسترخاء بشكل أفضل، ومن ثم يبدأ العديد من المعالجين وضع الزيت أو الكريم بلطف على القدمين أو اليدين، وتطبيق ضغط خفيف إلى متوسط باستخدام تقنيات مختلفة، ومدة الجلسات عادة 30 أو 60 دقيقة، وقد يشعر الشخص بالرّاحة لدرجة النوم، أو الشعور بتدفق في المشاعر مع انتقال الطاقة عبر الجسم، مما يؤدي إلى الحيوية، أو الشعور بالهدوء، وتُنفّذ الجلسة من وقت لآخر حسب حاجة الشخص، ويستطيع تنفيذها بنفسه بين الزيارات، و قد يحصل على بعض الفوائد من 5 دقائق فقط من الضغط على اليدين، ومن السهل إجراء ذلك في أي وقت يشعر فيه بالتوتر، حتى في أماكن العمل، حيث الأمر بسيط؛ مثل: لف يد واحدة حول كل إصبع اليد المعاكسة مرة واحدة في كل مرة، والبدء بالإبهام، مع الاستمرار لمدة دقيقة إلى دقيقتين قبل الانتقال إلى الإصبع التالية، وهكذا حتى الوصول إلى الخنصر، ثم التبديل والتكرار.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب Tyler Wheeler (2019-8-14), "What Is Reflexology?"، www.webmd.com, Retrieved 2019-12-8. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Debra Wilson, Emily Cronkleton (2018-2-26), "Try This: Hand Reflexology"، www.healthline.com, Retrieved 2019-12-8. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Debra Wilson,Jenna Fletcher (2019-3-13), "Hand pressure points: Everything you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2019-12-8. Edited.