الغدة الكظرية وهرموناتها

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠١ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٩
الغدة الكظرية وهرموناتها

الغدة الكظرية

تُعرَف الغدة الكظرية المعروفة أيضًا باسم الغدة فوق الكلوية بأنَّها غدة صغيرة مثلثة الشكل تقع فوق الكليتين، إذ توجد غدتان كظريتان في الجسم واحدة فوق كل كلية، وتتبع هذه الغدة لجهاز الغدد الصماء في الجسم، وتنقسم تشريحيًا إلى قسمين، هما: القشرة الخارجية واللب، إذ يفرز كل منهما هرمونات مختلفة، وتساعد الهرمونات المفرزة منها على تنظيم عمليات الأيض، وجهاز المناعة، وضغط الدم، إضافةً إلى تنظيم رد فعل الجسم تجاه التوتر، والعديد من الوظائف الأخرى. وتجدر الإشارة إلى أنَّ هرمونات اللب تُفرز عند التوتر الجسدي أو النفسي أو ما يُعرف بالكر والفر، ويؤدي أي خلل في إفراز هرمونات الغدة الكظرية إلى مشاكل صحية مختلفة، وتُغلف كبسولة دهنية قشرة ولب هذه الغدة مكونةً بذلك طبقة حماية لها.[١][٢]


هرمونات الغدة الكظرية

تكمن مهمة الغدة الكظرية في إفراز هرمونات معينة إلى مجرى الدم مباشرةً، وترتبط الكثير من هذه الهرمونات باستجابة الجسم للتوتر، كما تنتج هرمونات أخرى أساسية للمحافظة على الحياة، وكما ذُكر سابقًا فإن كل جزء من الغدة الكظرية يفرز هرمونات تختلف عن الجزء الآخر، ويمكن توضيح ذلك كالآتي:[١]

  • الهرمونات المفرزة من القشرة الكظرية : يمكن بيان هذه الهرمونات على النحو الآتي:
    • الكورتيزول الذي يلعب العديد من الأدوار المهمة في الجسم؛ إذ إنه يتحكم باستخدام الجسم للدهون والبروتين والكربوهيدرات، كما أنه يثبط من الالتهاب، وينظم ضغط الدم، ويرفع مستويات سكر الدم، بالإضافة إلى تثبيط عمليات تشكل العظام، ويتحكم هذا الهرمون أيضًا بدورة النوم والاستيقاظ؛ إذ يُفرز خلال أوقات التوتر ليعطي الجسم دفعةً من الطاقة ويتعامل مع حالات الطوارئ. وتقوم الغدة الكظرية بإفراز الكورتيزول استجابةً لإشارات من الغدة النخامية وغدة تحت المهاد الموجودتين في الدماغ.
    • هرمون الألدوستيرون، يلعب هذا الهرمون دورًا أساسيًا في تنظيم ضغط الدم ومستوى بعض الكهرليات كالصوديوم والبوتاسيوم، إذ يرسل إشارةً إلى الكليتين لامتصاص المزيد من الصوديوم إلى مجرى الدم وإطلاق البوتاسيوم في البول، مما يعني أن الألدوستيرون يساعد في تنظيم درجة حموضة الدم من خلال تنظيم مستوى الكهرليات فيه.
    • الهرمونات الجنسية، إذ تفرز القشرة الكظرية كميات قليلةً من الهرمونات الجنسية الأنثوية والذكرية، لكن أثرها يكون ضئيلًا؛ نظرًا لإفراز كميات كبيرة من هذه الهرمونات من قِبَل المبايض والخصيتين.[٢]
  • الهرمونات المفرزة من لب الغدة الكظرية : تتضمن هذه الهرمونات ما يأتي:[٢]
    • هرمون الإبينيفرين أو كما يُعرف بهرمون الأدرينالين، إذ يستجيب هذا الهرمون للضغط أو التوتر بزيادة نبضات القلب، وإرسال الدم إلى العضلات والدماغ، كما أنه يرفع مستويات السكر في الدم من خلال تحويل الغلايكوجين المخزن في الكبد إلى جلوكوز.
    • هرمون النورإبينيفرين، ويُطلق عليه اسم نورأدرينالين، ويعمل هذا الهرمون في مساعدة هرمون الإبينيفرين في استجابته للتوتر، إلا أنه يمكن أن يسبب تضييق الأوعية الدموية الأمر الذي يسبب ارتفاع ضغط الدم.


أمراض الغدة الكظرية

توجد العديد من الأسباب لأمراض الغدة الكظرية، بعضها يكون في الغدة نفسها والبعض الآخر قد يكون نتيجة مرض في عضو آخر،[٢] ومن هذه الأمراض ما يأتي:

  • مرض أديسون: يُعرف بقصور الغدة الكظرية، وهو أحد أمراض المناعة الذاتية النادرة، حيث يقوم جهاز المناعة بمهاجمة وتدمير النسيج الكظري، مما يؤدي إلى إفراز كمية قليلة من هرمون الكورتيزول وهرمون الألدوستيرون، ويمكن لهذا المرض أن يصيب كل الفئات العمرية وكلا الجنسين على حد سواء، وقد يهدد حياة المُصاب به. ويتضمن العلاج أخذ الهرمونات لتعويض النقص الحاصل، ويمكن أن تُعزى الإصابة بهذا المرض إلى أسباب أخرى غير اضطرابات الجهاز المناعي، كوجود عدوى في الغدة الكظرية، أو الإصابة بالسل، أو انتشار السرطان إلى الغدة، أو بسبب مشاكل في الغدة النخامية [٣]
  • متلازمة كوشينغ: تُسمى بفرط نشاط قشر الكظر أيضًا، وهي زيادة غير طبيعية في مستويات هرمون الكورتيزول، ويُعزى السبب الرئيس للإصابة بهذه المتلازمة إلى الإفراط في استخدام الأدوية الكورتيكوستيرويدية، كالأدوية المستخدمة في علاج التهاب المفاصل والذئبة، إضافةً إلى الجرعات العالية المحقونة من الستيرويد التي تستخدم لعلاج ألم الظهر، وتتضمن الأسباب الأخرى وجود ورم في الغدة النخامية، أو ورم في الغدة الكظرية. وتُعالَج متلازمة كوشينج بأدوية معينة لتتحكم بإفراز الكورتيزول من الغدة الكظرية وهرمونات الغدة النخامية، أو بعض الأدوية التي توقف تأثير الكورتيزول في أنسجة معينة من الجسم، بالإضافة إلى اللجوء إلى الجراحة في حال استدعى الأمر.[٤]
  • سرطان الغدة الكظرية: يُعد سرطان الغدة الكظرية أحد أنواع السرطانات النادرة، ويمكن أن يبدأ من إحدى الغدتين الكظرتين أو كلتيهما، ويمكن أن يصيب الأفراد في أي عمر، لكن غالبًا ما يصيب الأطفال دون سن الخامسة، والبالغين في عمر 45 عامًا. وتوجد فرصة لعلاج سرطان الغدة الكظرية في حال اكتشافه مبكرًا، لكن هذه الفرصة تقل في حال انتشاره، ويتم استخدام العلاج لتخفيف تقدمه. وتجدر الإشارة إلى أنَّ معظم الكتل النامية في الغدة الكظرية حميدة غير سرطانية، مثل ورم القواتم.[٥]
  • مرض فرط تنسج الكظرية الخلقي: يُعد أحد الأمراض الوراثية، يفتقر المصابون به لوجود أحد الإنزيمات اللازمة لصناعة هرمونات الغدة الكظرية، كما ينتج الجسم المزيد من هرمون الأنْدرُوجين، وهو من الهرمونات الذكرية الجنسية، مما يؤدي إلى ظهور الصفات الذكورية مبكرًا أو بصورة غير طبيعية. ويمكن أن يؤثر مرض فرط تنسج الكظرية الخلقي على كل من الجنسين، وتختلف الأعراض بناءً على نوع المرض وعمر الفرد عند تشخيصه، ويمكن علاجه باستخدام الأدوية.[٦]
  • متلازمة كون: تُعد هذه المتلازمة من المتلازمات النادرة، حيث تقوم الغدة الكظرية بإفراز كميات زائدة من هرمون الألدوستيرون، وغالبًا ما يعاني المصابون بها من ضغط الدم المرتفع. ويمكن تمييز ضغط الدم المرتفع العادي عن ذلك الحاصل بسبب متلازمة كون عن طريق فحوصات الدم، ويجدر إلى التنويه أن أدوية الضغط العادي لا تُعالج ضغط الدم الناتج عن هذه المتلازمة، كما يمكن الإصابة بها نتيجة ورم في الغدة الكظرية، ويمكن أن تكون وراثيةً في بعض الحالات.[٧]


تشخيص أمراض الغدة الكظرية

عادةً ما يطلب الطبيب إجراء عدة فحوصات لتشخيص أمراض الغدة الكظرية ووصف العلاج المناسب استنادًا إلى نتائجها، ومن هذه الفحوصات ما يأتي:[٨]

  • فحوصات الدم لقياس كفاءة الجسم في إنتاج هرمون الكورتيزول.
  • فحوصات لقياس تحمل الأنسولين.
  • فحص جمع البول لمدة 24 ساعةً.
  • التصوير المقطعي للغدة الكظرية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو كليهما معًا.


المراجع

  1. ^ أ ب "Adrenal Glands", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "An Overview of the Adrenal Glands", www.endocrineweb.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  3. "Addison's disease", www.mayoclinic.org, Retrieved 5-11-209. Edited.
  4. "Cushing Syndrome: Causes and Symptoms", www.healthline.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  5. "Adrenal cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  6. "Congenital adrenal hyperplasia", medlineplus.gov, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  7. "What is Conn's Syndrome?", www.urologyhealth.org, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  8. "Adrenal Gland Disorders", denverurology.com. Retrieved 5-11-2019. Edited.