الفرق بين تحليل السكر العادي والتراكمي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٦ ، ١٣ فبراير ٢٠٢١
الفرق بين تحليل السكر العادي والتراكمي

لماذا نقيس نسبة السكر في الدم؟

يعدّ قياس مستوى السكر في الدم خطوة ضروريَّة وهامَّة، فهي تساعد الطبيب في تشخيصه مرض السكري أو مقدمات السكري، إلى جانب السيطرة على مرض السكري، إذْ يمكن من خلال فحص مستوى السكر تتبُّع تحسُّن الحالة، ومعرفة إنْ كانت مستويات السكر مرتفعة أو منخفضة، عدا عن فهم كيفيَّة تأثير التوتر والعوامل الأخرى على مستويات السكر في الدم، ومراقبة تأثير أدوية مرض السكري على مستويات السكر، وتعلُّم كيفيّة تأثير التمارين والأغذية على مستويات السّكر أيضًا.[١][٢]  


فحص السكر العادي

يعدّ فحص السكري العادي جزءًا من الفحوصات الروتينيّة التي قد يوصِي بها الطبيب لتقييم الحالة الصحيّة للفرد، والتي قد تساعد في مراقبة المرض بين المصابين بالسكري، وفي الحقيقة، هناك طريقتين لقياس مستوى السكر العادي،[١] سنوضّحهما على النحو الآتي:


فحص السكر عبر وخز الإصبع

يجب توفير جهاز قياس السكر الذي يُمكنه تحديد مستوى السكر في عينة صغيرة من الدم، تُؤخَذ عادةً من طرف الإصبع، ولتطبيق طريقة فحص السكر بوخز الإصبع يوصَى بالآتي:[٣][٢]

  • الحرص على غسل اليدين جيدًا.
  • وضع شريط الاختبار داخل جهاز قياس السكر.
  • وخز الإصبع بإبرة صغيرة حادّة، تأتي مع جهاز فحص السكر.
  • وضع قطرة من الدم على طرف شريط الفحص.
  • ملاحظة ظهور مستوى السكر في الدم في أقل من 15 ثانية، ويمكن تخزين النتيجة، بل إنَّ بعض الأجهزة يُمكنها إظهار معدل مستوى السكر خلال فترة من الوقت، والحصول على منحنى يوضّح النتائج السابقة.


وفي الحقيقة، يوصي الطبيب في حالة فحص السكر العادي الصومي بالامتناع عن تناول الطعام مدّة 12 ساعة، وهو ليس مطلوبًا في فحص السكري التراكمي.[١]


جهاز المراقبة المستمرة للغلوكوز

يُستخدَم جهاز المراقبة المستمرة للجلوكوز (Continuous Glucose Monitoring System)، أو اختصارًا (CGM system) لتتبّع مستويات السكر في الدم بصورة تلقائيّة طوال ساعات النهار والليل، فهو يمكِّن الفرد من معرفة مستوى السكر في أيِّ وقت، كما أنَّه قد يُستخدم لعرض تغير مستوى السكر خلال بضع ساعات أو أيام، وهذا بالطبع يعكس أثر الطعام والرياضة والأدوية على مستويات سكر الدم لمعرفة كيفيَّة الموازنة بينها، وهذا يعني أنَّ السيطرة على السكر تكون أفضل عند استخدام جهاز المراقبة المستمرة للجلوكوز، ممَّا يقلّل من حالات انخفاض السكر الطارئة. وفي الحقيقة، يضمّ هذا الجهاز حسَّاس أو مُستشعِر (Sensor) دقيق يوضَع تحت الجلد غالبًا في منطقة البطن أو الذراع، فيساعد على تحديد مستوى السكر كل بضع دقائق، وترسَل المعلومات إلى المراقب (Monitor) الذي يعرض القِيَم، ويُمكن حمله في الجيب أو الحقيبة.[٤]


ويجدر الذكر بأنَّ هناك بعض الاعتبارات يجب الأخذ بها عند استخدام هذا الجهاز، منها:[٤]

  • فحص دقة الجهاز مرتين يوميًّا للتأكد من قياسه الصحيح، ويكون ذلك باستخدام الجهاز الأساسي الذي يعتمد وخز الإصبع لفحص السكر، ومقارنة نتائج الجهازين.
  • تغيير المُستشعر كل 3-7 أيام، وهذا يعتمد على نوع الجهاز.
  • اتخاذ الإجراء اللَّازم في حالة صدور صوت من الجهاز يدل على ارتفاع أو انخفاض السكر، وذلك بالاعتماد على الخطة العلاجيَّة للوصول إلى المستوى المطلوب لسكر الدم.
  • عدم اعتماد نتائج استخدام جهاز المراقبة المستمرة للغلوكوز لاتِّخاذ قرارات بشأن العلاج، وإنَّما يستخدم اختبار السكر بوخز الإصبع أولًا لتأكيد الفحص.


 نتائج فحص السكر العادي

نتائج فحص السكر عبر وخز الإصبع أو جهاز المراقبة المستمرة للغلوكوز تُفسَّر بالطريقة ذاتها،[٣] ولكنْ يجب عدم إغفال أهميَّة تأكيد نتائج جهاز المراقبة المستمرة للغلوكوز بواسطة فحص السكر عبر وخز الإصبع، وعمومًا، في الجدول الآتي توضيح للنتائج الطبيعيّة لمستويات السكر في الدم في حالة الفحص العادي بالاعتماد على الحالة الصحيّة ووقت إجراء الفحص:[١]


الوقت
الأشخاص غير المصابين بالسكري
الأشخاص المصابين بالسكري
قبل الإفطار
أقل من 70-99 ملغرام/دسل
80-130 ملغرام/دسل
قبل الغداء، والعشاء، والوجبات الخفيفة
أقل من 70-99 ملغرام/دسل
80-130 ملغرام/دسل
بعد تناول الطعام بساعتين
أقل من 140 ملغرام/دسل
أقل من 180 ملغرام/دسل



فحص السكر التراكمي

يُعرف فحص السكر التراكمي أيضًا باسم اختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (Glycated hemoglobin) أو اختصارًا (HbA1c)، وهو الاختبار الذي يُظهِر معدَّل كميَّة الجلوكوز المرتبطة بالهيموغلوبين (Hemoglobin) خلال الشهور الثلاث الأخيرة، ويمكن من خلاله تشخيص الإصابة بالسكري أو ما قبل السكري في حالة ظهور أعراض التعب والإعياء الجسدي، والعطش، وكثرة التبول، واضطراب الرؤية، أو في حالة وجود عوامل تدلّ على ارتفاع فرصة الإصابة بالسكري،[٥] كما أنَّه يُستخدَم لمتابعة الخطة العلاجيَّة وفعاليَّتها في السيطرة على مرض السكري.[٦]


التحضير لفحص السكري التراكمي

تعدّ طريقة فحص السكري التراكمي من الاختبارات البسيطة وغير المعقَّدة، والتي غالبًا لا تحتاج إلى تحضيرات مُعيّنة قبل إجراءها، بما في ذلك عدم الحاجة للصوم، لذا، يمكن الأكل أو الشرب بصورة طبيعيّة قبل الاختبار.[٦]


أثناء فحص السكري التراكمي

غالبًا ما يقوم مقدم الرعاية الطبية بتطبيق الخطوات الآتية لفحص السكري التراكمي:[٥]

  • أخذ عينة دم من الوريد في الذراع بواسطة إبرة صغيرة، قد يشعر الفرد حينها ببعض الوخز.
  • جمع كميَّة صغيرة من الدم في أنبوب الاختبار، وعادةً تستغرق العملية أقل من خمسة دقائق.


نتائج فحص السكري التراكمي

يعبَّر عن نتائج فحص السكري بنسب مئوية، فكلما ارتفعت القيمة كان ذلك دليلًا على ارتفاع معدل مستويات السكر في الدم، وتُفسَّر النتائج كالآتي:[٦]

  • الحالة الطبيعية: تكون فيها قراءة السكر التراكمي أقل من 5.7%
  • حالة ما قبل السكري: تتراوح حينها قراءة السكري التراكمي بين 5.7%-6.4%
  • حالة السكري: وذلك عند الحصول على نتيجة تعادل 6.5% للسكر لتراكمي أو أكثر في اختبارين منفصلين.


وغالبًا ما يهدف علاج مرض السكري إلىخفض السكري التراكمي إلى أقل من 7%، لتقليل فرصة الإصابة بمضاعفات مرض السكري الشديدة، لذا، غالبًا ما يوصي الطبيب بتعديل الخطّة العلاجيّة في حالة ارتفاع السكري التراكمي عن 7% عند مريض السكري.[٦]


محددات فحص السكري التراكمي

بعض العوامل قد تؤثر على دقة نتائج فحص السكري التراكمي، منها:[٦][٥]

  • الحصول على نقل دم مؤخرًا.
  • الحمل.
  • وجود طفرة في الهيوجلوبين، تعرف بمتغيرات الهيموجلوبين (Hemoglobin variants).
  • فقدان كميات كبيرة من الدم.
  • الحالات المرضية التي تسبب عدم إنتاج كميات كافية من خلايا الدم الحمراء، مثلفقر الدم.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث MaryAnn De Pietro, "Blood Sugar Test", healthline, Retrieved 9/2/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Blood sugar testing: Why, when and how", mayoclinic, Retrieved 9/2/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "How and When to Test Your Blood Sugar With Diabetes", webmd, Retrieved 9/2/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Continuous Glucose Monitoring", niddk, Retrieved 9/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Hemoglobin A1C (HbA1c) Test", medlineplus, Retrieved 9/2/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "A1C test", mayoclinic, Retrieved 9/2/2021. Edited.