تكوين الجنين في الشهر الخامس من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٢ أبريل ٢٠٢٠
تكوين الجنين في الشهر الخامس من الحمل

الشهر الخامس من الحمل

يُقسم الحمل إلى ثلاثة أثلاث، ويُعدّ الشهر الخامس أحد أشهر الثلث الثاني الذي يمتد من الأسبوع الثالث عشر إلى الأسبوع الثامن والعشرين؛ أي تقريبًا الشهر الرابع والخامس والسادس، وفي هذه المدة قد توجد لدى الحامل طاقة أكثر من الأشهر الثلاثة الأولى؛ إذ تكون أشهر الثلث الثاني من الحمل كاستراحة بعد التعب والقلق اللذَين أصابا المرأة الحامل في أول ثلاثة أشهر، وخلال هذه المرحلة ينمو البطن بصورة أكبر، وتشعر الحامل بحركة الجنين.[١]


تكوين الجنين في الشهر الخامس من الحمل

يبدأ شعر رأس الجنين بالنمو مع بداية الشهر الخامس، ويبدأ أيضًا الوبر أو ما يُعرَف باسم الزغب بالنمو، وهو شعيرات رقيقة تظهر على جسم الجنين تغطّي الكتفين والظهر والصدغين، وتحمي هذه الأوبار جلد الجنين، وتزول في الغالب بعد الأسبوع الأول من الولادة، وتغطّي بشرة الجنين مادّة هلامية بيضاء قوامها مثل الجبنة تُعرَف باسم الطلاء الدهني، وهي تحمي جلده من السائل الأمنيوسي المحيط به داخل الرحم، ويزول هذا الطلاء الدهني قبل الولادة مباشرةً، كما قد تبدأ الأم بالشعور بحركة الجنين خلال هذه المرحلة، إذ تبدأ عضلاته بالتكوّن والعمل،[٢] وفي الشهر الخامس من الحمل يصل طول الجنين إلى حوالي 14-16 سينتميترًا،[٣] أمّا مراحل تطور الجنين أسبوعيًّا خلال الشهر الخامس فيمكن بيانها على النحو الآتي:[٤]

  • الأسبوع 17 من الحمل: يتضاعف وزن الجنين خلال الأسبوعين 15 و16 من الحمل، وتبدأ الدهون بالتكوّن، مما يساعد على إنتاج الحرارة وحدوث التمثيل الغذائي، كما تبدأ الرئتان بتنفّس السائل الأمنيوسي، وأجهزة الدورة الدموية والجهاز البولي للجنين تعمل جيدًا، كما يظهر الشعر على الرأس، والحاجبين، والرموش.
  • الأسبوع 18 من الحمل: تبدأ طفرة النمو السريعة للجنين بالانحسار، وتجدر الإشارة إلى أنَّ الجنين يمكنّه التثاؤب، والتمدد، وإظهار تعابير الوجه بما فيها العبوس، وخلال هذه الأسبوع تبدأ براعم التذوق بالتطور والتمييز بين الحلو والمر، كما تتطور شبكية العين وتصبح حساسةً للضوء؛ أي في حال سُلِّطَ ضوء ساطع على بطن الأم فمن المحتمل أن يتحرك الطفل لحماية عينيه.
  • الأسبوع 19 من الحمل: تنمو بشرة الجنين وتظهر شفافةً حمراء خلال هذه المرحلة؛ بسبب ظهور الأوعية الدموية التي تحتها من خلالها، كما تبدأ طبقة واقية بيضاء كريمية يُشار إليها باسم الطلاء الدهني بالظهور على جلده.
  • الأسبوع 20 من الحمل: يمكن للجنين أن يسمع الأصوات الداخلية في جسم الأم والأصوات الخارجية، وفي الحقيقة سيغطي أذنيه بيديه إذا تم إصدار صوت عالٍ بالقرب منه، كما قد يصاب بالذهول ويقفز، وخلال هذه المرحلة يتحرّك الجنين كثيرًا، ومن ذلك الالتواء، والدوران، واللكم، والركل.


أعراض الشهر الخامس من الحمل

في ما يأتي أعراض الحمل التي قد تصيب الحامل في الشهر الخامس:[٥]

  • التعب؛ لأنّ الجسم يعمل أكثر لتلبية احتياجات الجنين المتزايدة.
  • ضيق التنفس؛ إذ يضغط الرحم المتزايد على الحجاب الحاجز، مما يجعل التنفس صعبًا.
  • الصداع؛ بسبب التقلبات الهرمونية.
  • تغيرات في مركز الثقل؛ نتيجة نمو البطن المتزايد، مما قد يعطي شعورًا بعدم التوازن أحيانًا.
  • نزيف اللثة، يحدث نتيحة التغيرات الهرمونية، وزيادة تدفق الدم.
  • كثرة التبول؛ إذ يضغط الرحم متزايد الحجم على المثانة، مما يؤدي إلى الذهاب المتكرر إلى الحمام.
  • الأرق؛ بسبب آلام الظهر، والتبول المتكرر، وتشنجات الساق.
  • زيادة في الشهية مع تراجع الشعور بغثيان الصباح، فبحلول هذا الشهر تزداد الرغبة بتناول الطعام لدى الحامل.
  • احتباس الماء، مما يجعل مناطق القدمين واليدين والوجه منتفخةً.
  • حرقة المعدة؛ إذ يسبب الرحم المتنامي ارتداد أحماض المعدة إلى المريء، مما يسبب الحرقة فيها.
  • احتقان الأنف؛ إذ يؤدي ارتفاع مستوى الإستروجين إلى توسيع أغشية الأنف، بالتالي زيادة تدفق المخاط والاحتقان.
  • الدوخة؛ بسبب التقلبات الهرمونية في الجسم.
  • الإمساك؛ إذ تؤدي الزيادة في مستوى هرمون البروجسترون إلى تباطؤ حركة الطعام عبر الأمعاء، مما يؤدي إلى عسر الهضم، والإمساك.
  • آلام الظهر، الناتجة عن الضغط الإضافي لوزن الجنين على أسفل الظهر أو العصب الوركي؛ أي العصب الممتد من العمود الفقري إلى الساقين.
  • تشنجات الساق؛ بسبب العديد من العوامل، مثل: نقص الفيتامينات، أو زيادة الوزن، أو النشاط الزائد، أو قلة النشاط.


الفحوصات في الشهر الخامس من الحمل

قد يُطلَب من بعض النساء إجراء اختبار يتضمن أخذ عينة دم من الحبل السري (Cordocentesis)، ويُجرى هذا الفحص للكشف عن إصابة الجنين بأي تشوهات في الكروموسومات، أو متابعة حالة الجنين، وللكشف عن وجود مشكلات قبل الولادة، ويُنفّذ الاختبار من خلال إدخال إبرة مجوّفة في جدار بطن الأم ثم إلى الوريد السري بالقرب من المشيمة، وتُسحَب عينة من دم الجنين، ويُجرَى هذا الاختبار فقط بعد الأسبوع 18 من الحمل؛ للتأكد أنّ الأوعية الدموية كبيرة بما يكفي لسحب الدم.

إضافةً إلى الفحوصات الدورية عند مُزوّد الرعاية الصحية الخاص، التي تشمل الوزن، وضغط الدم، وحجم الرحم وشكله، وفحص البول، ونبضات الجنين، وارتفاع الجزء العلوي من الرحم، وتورم الكاحلين أو القدمين إذا كان مصحوبًا بصداع، أو تغييرات بصرية، أو ألم في البطن، مما قد يدلّ على ارتفاع ضغط الدم الناتج من الحمل.[٦]


تغذية الحامل في الشهر الخامس

من الأطعمة التي يجب إضافتها إلى النظام الغذائي في هذا الشهر ما يأتي:[٥]

  • الإكثار من تناول الخضروات الورقية الخضراء، والخبز، والحليب، والسردين، والحبوب المدعمة الغنية بالكالسيوم؛ إذ يعزّز صحة الأسنان للأم والطفل، ويجب على المرأة الحامل تناول 1000 ملليغرام من الكالسيوم في اليوم.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين (أ)، مثل: الخضروات البرتقالية أو الصفراء، كالبطاطا الحلوة، أو الجزر، والخضروات الورقية الخضراء، والكبد، والحليب، فالمدخول اليومي الموصى به 750-770 ميكروغرام في اليوم، وهذا يعزز من قوة العظام والبصر.
  • البروتين، يُحصَل عليه من اللحوم، والبيض، والمأكولات البحرية، والبازيلاء، ومنتجات الصويا، والفاصولياء، والحليب، والبذور غير المُملّحة، والمكسرات؛ فهو ضروري للعضلات والدماغ.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين ج، مثل: الحمضيات، والفراولة، والطماطم، والبروكلي؛ إذ يعزز صحة اللثة والأسنان والعظام، والمتوسط ​​اليومي الموصى به من هذا الفيتامين 85 ميللغرامًا.
  • فيتامين د، الذي يعزز صحة البصر، ويقوّي العظام والأسنان، ومن الأطعمة الغنية به السلمون، والحليب المدعم بفيتامين (د)، والكمية الموصى بها منه 600 وحدة دولية في اليوم.
  • حمض الفوليك، تبلغ الكمية الموصى بها للمرأة الحامل 600 ميكروغرام في اليوم؛ إذ إنّه يمنع التشوهات الخلقية المتعلقة بالدماغ والعمود الفقري عند الجنين، ويوجد في الكثير من الخضروات الورقية، مثل: السبانخ، والبروكلي، والخس الروماني، بالإضافة إلى أنَّه يوجد في الفاصولياء، والعدس، والمكسرات، والفواكه، والحمضيات.
  • الحديد، يساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء، وتبلغ الكمية الموصى بها 27 ميلليغرامًا يوميًا، ويوجد في منتجات الحبوب الكاملة، والأسماك، والخضروات الورقية الخضراء، والفواكه المجففة، والفاصولياء.


أطعمة ممنوعة خلال الشهر الخامس من الحمل

في ما يأتي قائمة الأطعمة التي تحتاج الحامل إلى تجنبها في الشهر الخامس:[٥]

  • الطعام غير المطهي جيدًا؛ لأنّه يسبب انتقال بعض الأمراض، مثل داء الليستريات.
  • الأسماك، مثل: أبو سيف، والقرميد، والأسقمري، والقرش؛ ذلك لاحتوائها على نسبة عالية من الزئبق.
  • استهلاك الكافيين بكميات كبيرة؛ إذ إنّ استهلاك أكثر من 200-300 ملغ من الكافيين في اليوم قد يؤدي إلى الإجهاض.
  • الحليب غير المبستر والجبن.
  • الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين، مثل: القمح، والشعير، فإذا كانت الحامل تعاني من الداء الزلاقي -مرض سيلياك- تنصح بتناول الخضروات، والفواكه، والفاصولياء، والدواجن، واللحوم.
  • الأطعمة المقلية والتوابل القوية؛ لأنّها تؤدي إلى تفاقم حرقة المعدة.


المراجع

  1. "Second trimester: weeks 13 to 28", tommys, Retrieved 8-12-2019. Edited.
  2. "The Second Trimester: Your Baby's Growth and Development in Middle Pregnancy"، www.webmd.com، Retrieved 23-7-2019. Edited.
  3. "What happens in the fifth month of pregnancy?", plannedparenthood, Retrieved 8-12-2019. Edited.
  4. "Your Pregnancy Week by Week: Weeks 17-20", webmd,4-7-2019، Retrieved 22-4-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت Shreeja Pillai (7-11-2019), "5 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips"، momjunction, Retrieved 8-12-2019. Edited.
  6. "Pregnancy: The fifth month", aboutkidshealth, Retrieved 8-12-2019. Edited.