علاج حساسية الانف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٥ ، ١٦ يوليو ٢٠١٨
علاج حساسية الانف

تعتبر حساسية الأنف من المشاكل المزعجة التي قد يتعرّض لها الكثير نتيجة التعرّض لبعض العوامل المهيّجة للحساسية، مثل التعرّض للغبار أو الهواء أو استنشاق بعض الروائح وغيرها من الأمور، وقد تكون هذه الحساسية في موسم معيّن كموسم الربيع المحمّل بالهواء المليء بلقاح بعض النباتات، وقد تكون على مدار السنة عند التعرّض لكافّة المسببّات المحسسّة للأنف، ويعتبر هذا الأمر مزعجًا جدًا نظرًا لما يرافقه من بعض الأعراض، مثل: احتقان الأنف والسيلان والحكّة المرافقة له، كذلك سيتعرّض المصاب للصداع مع احمرار العين وحكّتها وكثرة العطاس وحكّة الأذن، بالإضافة إلى بعض المضاعفات التي قد تحصل نتيجة ذلك، كالتهاب الأذن والجيوب الأنفية وكثرة الشخير، والآن سنتطرق إلى بعض الأمور التي تساعد في علاج هذه الحساسيّة.

 

أولا:


العلاج بالأدوية وذلك بتناول أدوية الحساسية ومضادات الهيستامين، وأدوية احتقان الأنف مثل السودوايفدرين، كذلك يمكن استخدام بخاخات وقطرات الأنف مثل الستيرويد وفليتاكسون، كذلك يمكن اللجوء إلى أدوية الجيوب الأنفية إن كانت هي السبب، وإلى بخاخات الكورتيزون إذا وصفها الطبيب، كما أنّ هناك من يلجأ إلى العلاج ضد الحساسية المفرطة بالحقن المناعية لمرة واحدة شهريًا، مع الحرص على الاستشارة الطبية في أخذ هذه الأدوية ليحدد الطبيب الجرعات المناسبة والمدة الزمنية التي تفصل بين كل علاج والآخر.

ثانيًا:


العلاج الطبيعي وذلك بالقيام ببعض الأمور للتخفيف من حساسية الأنف، وهي:

  • تنظيف الأنف وذلك باستنشاق الماء واستنثاره لعدة مرات.
  • الابتعاد عن مسببات الحساسية كبعض النباتات والحيوانات والعطور والمنظفات.
  • استنشاق البخار وذلك بغلي الماء في وعاء وإضافة النعناع إليه ثم كمر الرأس وتغطيته للبدء باستنشاق البخار لخمس دقائق، كذلك يمكن اللجوء إلى حمّام الساونا أو تشغيل الدوش الساخن قبل الاستحمام لملء الحمّام بالبخار.
  • تناول الأغذية الغنية بفيتامين ج لتقوية المناعة والحدّ من التعرّض للحساسية، مثل تناول كأس من عصير الليمون يوميًا، كما أنّه يُنصح بالابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية ومشروبات الكافيين وعن منتجات الحليب لبضع أيام.
  • توفير الراحة والحصول على الاسترخاء.
  • الحرص على شرب المياه بكثرة لتخليص الجسم من السموم ومن مسببات الحساسية.

7- استخدام بعض المواد الطبيعية التي تخفف من الحساسية وتعالجها، مثل:

- الماء والملح وذلك بإضافة ملعقة من الملح إلى كوب من الماء، ومن ثم استنشاق هذا المحلول من خلال فتحتي الأنف، كلّ على حدة لثلاث مرات، ثم القيام باستنشاق الماء الدافئ بعد الانتهاء من ذلك، فهذا الأمر يساعد على علاج الحساسية بشكل فعّال.

- تناول الثوم بشكل يومي "على الريق" وذلك باعتباره أحد مضادات الهيستامين الطبيعية، ومحاربًا لجميع الجراثيم التي قد يتعرّض لها الجسم بشكل عام.

-  الكركم يخلّص من احتقان الأنف وحساسيته، وذلك بتناوله مرتين يوميًا، بمزج نصف ملعقة من الكركم مع نصف ملعقة من العسل الطبيعي.

- تناول مغلي الزنجبيل والقرفة والقرنفل وذلك بإضافة كمية قليلة من القرفة والقرنفل والزنجبيل إلى كوب من الماء ثم غليه لخمس دقائق وتحليته بالعسل، وبعد ذلك يتم تناوله لثلاث مرات يوميًا، وهذه الخلطة تساعد على تخفيف أعراض الحساسية.