علاج نغزات الثدي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٢ ، ١ يوليو ٢٠١٨
علاج نغزات الثدي

يعتبر الوخز في الثدي نوع من أنواع الأوجاع والآلام التي تشعر بها المرأة في منطقة الثدي، وتصيب هذه الحالة النساء اللواتي تبدأ أعمارهن من سن الثلاثين عامًا، والسبب الرئيسي المتعلق بهذه الآلام هو كمية الدهون المتواجدة في الثدي والتي تختلف من إمرأة إلى أخرى. في المقال التالي ستتم الإشارة إلى الأنواع المختلفة للأوجاع الحاصلة في الثدي مع بيان الأسباب المختلفة المؤدية إلى حدوث نغزات بالإضافة إلى كيفية علاج هذه الحالة والتعافي منها.

بدايةً: نوع الآلام التي تصيب الثدي عند المرأة:


  • آلام دورية (متكررة): وهذا النوع من الآلام هو الاكثر انتشارًا بين النساء ويحدث بشكل دوري خاصة مع الدورة الشهرية. يتمثل هذا النوع من الألم بشعور المرأة بوجع خفيف في الثدي مع ثقل في منطقة الصدر، وتتفاوت درجة وشدة الألم من امرأة إلى أخرى.

السبب الرئيسي وراء تلك الأوجاع الدورية المصاحبة للدورة الشهرية لدى المرأة هو تأثر الأنسجة الثديية بسبب اختلاف مستويات هرمون البروجسترون خلال فترة الدورة الشهرية.

  • الآلام غير الدورية (أي الأوجاع التي لا تحدث بشكل مستمر): تتسم هذه الآلام بمجموعة من الصفات والأعراض المرافقة لها وهي على النحو الآتي:
  1. في معظم الأحيان تكون الأوجاع متقطعة وقد تصيب أحد الثديين وليس كليهما.
  2. يعتبر ألم المفصل الواقع ما بين أحد الأضلع وعظمة القص أحد أبرز الأسباب الكامنة وراء الشعور بتلك الآلام غير الدورية.
  3. ارتداء الملابس غير الفضفاضة يمكن أن يسبب الضيق والألم.

 

ثانياً: النصائح والإرشادات التي يُرجى اتباعها لعلاج آلام ووخزات الثدي:


  • التخلص من المسببات التي تؤدي إلى الشعور بأوجاع ونغزات في الثدي ومنطقة الصدر، ولذلك يفضل اختيار حمالة الصدر الملائمة لحجم وشكل الثدي والتي تُشعر المرأة بالراحة بشكل مستمر.
  • استخدام الدهون الموضعي لتسكين آلام المنطقة.
  • استشارة الطبيب حول أنواع الأدوية التي يمكن أن تفيد في التخلص من الأوجاع، مع الحرص على تناول الأدوية التي لا تحوي أي آثار جانبية.
  • اللجوء إلى الطب البديل من أجل الحصول على علاجات طبيعية غير صناعية، أحد الأمثلة على الطب البديل في مثل هذه الحالة هو زيت زهرة الربيع المسائية التي تعمل على تغيير توازن الأحماض الدهنية داخل الخلايا، وبالتالي التخفيف من الألم الحاصل في المنطقة.
  • اتباع بعض النصائح والوصفات الطبية المنزلية التالية التي قد تفيد في تسكين وعلاج الأوجاع:
  • استخدام كمادات المياه الدافئة أو الباردة على منطقة الألم في الثدي.
  • تناول الأطعمة التي لا تحوي على كميات كبيرة من الدهون.
  • الإقلاع عن تناول الكافيين.
  • القيام بتمارين رياضية مرخية للعضلات ودافعة للاسترخاء.
  • تدليك الثديين يعمل على تحسين الدورة الدموية وتقليل الأوجاع وبالتالي يحافظ على أنسجة الثدي.
  • زيت الخروع: وذلك لعمله كمادة مسكنة للآلام الحاصلة في الثدي.
  • تعتبر الهندباء من الأطعمة التي تساعد في التخلص من أوجاع الثدي.