عملية شد الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٠ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨

يعتبر الوجه مرآة الإنسان، فهو الجزء الذي يظهر تعابيره ويمكنه من التعبير عن فرحه وحزنه، وبإمكان كل فرد أن يفهم الاخرين من تعابير وجوههم ومعرفة فيما إذا كانوا حزينين أو سعيدين، ويعبر الوجه عن الجمال الخارجي للفرد، فإذا ما أردنا تقييم جمال الفرد الخارجي فإن أو ما ننظر له وجه الفرد، والوجه مثله كباقي أعضاء الجسم قد يتعرض للمشاكل والأمراض، كما أنه يهرم لتظهر ملامح التقدم بالسن على وجه الفرد، ومن الأمور التي تصيب الوجه الترهل، فما هي اسباب الترهل؟ وما هي عملية شد الوجه؟

أسباب ترهل الوجه:


يمكننا تعريف ترهل البشرة على أنه حدوث تدلي وارتخاء وتمدد لجلد الوجه وحدوث ارتخاء لعضلات الوجه، ومن الاسباب التي تؤدي لترهل الوجه فقدان الكثير من الوزن بشكل مفاجئ وغير تدريجي وعدم ممارسة الرياضة، وكذلك نتيجة لفقدان البشرة لمادة الكولاجين مما يؤدي لفقدان مرونتها وتدليها، وقد يكون سبب ترهل الوجه الإصابة بأمراض أثرت على جلد الوجه، وقد يكون السبب وراثي أ بسبب الحمل والولادة، وهناك اسباب جينية وراثية يرثها الفرد من أبائه، والسبب الأكثر شيوعًا هو تقد الفرد بالسن وعامل الشيخوخة.

عملية شد الوجه:


يتم اللجوء لعملية شد الوجه نتيجة لترهل الوجه وتدليه وظهور التجاعيد، وتصنف هذه العملية على أنها عملية تجميلية لتحسين مظهر الوجه والبشرة وتقليل التجاعيد الناتجة عن ترهل الجلد، وهذه العملية هي من العمليات البسيطة بدءًا من الإجراءات اللازمة قبل اجراء العملية حيث لا تتطلب الكثير من الفحوصات سوى فحص شامل للدم وفحص كيمياء الدم، ويجب على الفرد الإمتناع عن الطعام لمدة لا تقل عن 8 ساعات قبل اجراء العملية، يبدأ الطبيب العملية بقيامه بتعقيم الوجه ليقوم بعمل شق غالبًا ما يكون في منطقة الذقن ليقوم بدوره بشد الجلد المترهل ورفعه وازالة الجلد الزائد وقصه، وبعد الانتهاء من العملية يتم تغطية الجروح بشرائط طبية ويقوم الطبيب بترك أنبوب نزرح ليسهل عملية خروج السوائل والدم، وتستغرق هذه العملية من ساعتين حتى الخمس ساعات حسب درجة الترهل فيما إذا كان بسيط أو متوسط أو شديد تحت تأثير التخدير العام او الموضعي، ويفضل اجرائها تحت تأثير التخدير الموضعي، وبالنسبة للمضاعفات بعد اجراء العملية قد يحدث تورم وانتفاخ مكان الجروح وقد يحدث ازرقاق في الوجه، وفي بعض الحالات قد يلتهب الجرح، أو اصابة احد فروع العصب في الوجه لعدم تماثل الجهتين، وهنا يجب مراجعة الطبيب لاتخاذ الإجراء المناسب..