فوائد البرتقال للبشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٧ ، ٢٧ مايو ٢٠٢٠
فوائد البرتقال للبشرة

البرتقال

يعدّ البرتقال أحد أنواع الفاكهة التي تندرج من جنس الحمضيات،[١] ويعدّ البرتقال من أكثر الفواكه شعبيةً في العالم، ويعود ذلك إلى مذاقها الحلو، كما يعدّ من الفاكهة منخفضة السعرات الحرارية والمليئة بالمغذيات، بالإضافة إلى احتوائه على 170 مادّةً كيميائيةً، و60 فلافونويدات كحدّ أدنى، ومعظمها يمتلك خصائصًا مضادة للالتهابات وتأثيرات قوية مضادة للأكسدة.[٢]

كما تتميز فاكهة البرتقال بقشورها الجلدية والزيتية، كما تتميز بأنواعها الكثيرة، مثل: البرتقال الصيني، والبرتقال الحلو، الذي يعدّ أكثر الأنواع شيوعًا، وتصدّره مدينة يافا في فلسطين، كما تشمل الأنواع الأخرى برتقال المندرين (إشبيلية)، أو الحامض، أو برتقال دم الزغلول، أو المالطية، أو السرة الخالية من البذور.[١]


ما هي فوائد البرتقال للبشرة؟

يعدّ البرتقال أحد المصادر الغنية بفيتامين C، عدا عن قشر فاكهة البرتقال وعصيرها الذي يوفّر مجموعة فوائد إضافية للبشرة أيضًا، ويمكن حصر فوائد البرتقال للبشرة كما يأتي:[٣]

  • يحافظ على بشرة صحية، إذ تسهم مضادات الأكسدة الموجودة في البرتقال في محاربة الجذور الحرة التي تزيد من أعراض الشيخوخة في وقت مبكر وسريع، كما يصلح من لون البشرة وأنسجتها، بالإضافة إلى تعزيز إفراز الكولاجين في الجسم، الذي يزيد من فرص البشرة المشدودة، ويحارب شيخوخة الجلد.
  • يسهم البرتقال في معالجة المناطق الداكنة وعيوب البشرة، إذ تحتوي على نسب عالية من فيتامين ج، الذي يسهم في التخلص من القشور الجلدية، والحد من العيوب، والبقع الداكنة.
  • يساعد البرتقال على علاج حبوب الشباب، إذ يحتوي على أحماض الستريك بكميات كبيرة، تجفّف البثور الناتجة عن الأوساخ والبكتيريا، كما تحتوي قشور البرتقال على نسب عالية من الألياف، التي تسهم في تنظيم حركة الأمعاء، والتخلص من فضلات الجسم وفضلاته، وطرد السموم التي تسبّب حدوث حبوب الشباب.
  • يسهم في تبييض البشرة، وتقليل المناطق ذات اللون الداكن في الجلد، ومع الوقت قد يساهم في التخلص منها، كما يساعد على الحدّ من الأضرار الناجمة عن التعرّض للأشعة فوق البنفسجية.
  • يتضمن البرتقال العديد من مضادات الأكسدة، التي تساهم في محاربة الجذور الحرة التي تفتقر للأكسجين، والتي تسبّب حدوث التجاعيد والترهلات في مناطق الخدود.
  • تزيد قشور البرتقال من فرص إنعاش البشرة وتجديد الباهت منها، إذ تسهم في فتح المسام الجلدية، والتحكّم بالزيت، الأمر الذي يترتب عليها تفتّح البشرة، والحدّ من بهتانها.
  • يساهم قشر البرتقال في تنظيف البشرة من الرؤوس السوداء، والأوساخ الموجودة داخل المسام الجلدية المسدودة.
  • يحافظ على ترطيب البشرة، إذ يحتوي على فيتامين c، ومضادات الأكسدة العديدة التي تسهم في الحفاظ على الزيوت الجلدية، الأمر الذي يزيد من رطوبة البشرة، خاصّةً البشرة الجافة، كما يحتوي على نسب من الكالسيوم التي تسهم في إنتاج مضادات الأكسدة، التي توفر منظرًا متوهجًا وصحيًا للبشرة.


ما الفوائد العامّة لفاكهة البرتقال؟

يترتب على تناول البرتقال امتصاص الجسم لمجموعة متنوعة وكبيرة من الفيتامينات، التي تعدّ ضروريةً للمحافظة على صحّة القلب، والحماية من خطر الإصابة بأحد أمراض القلب، والأوعية الدموية، والسكتات الدماغية، بالإضافة إلى الحماية من ارتفاع ضغط الدم، والإصابة بالسرطانات، مثل: سرطان المستقيم، والقولون، وسرطان الجلد.[٢]


أسئلة شائعة حول فوائد البرتقال

هل يمكن أكل البرتقال على معدة فارغة؟

لا، لأن البرتقال حمضي بشكل عام، وتناوله على معدة فارغة قد يسبب أعراض ارتجاع الحمض.[٤]

هل يمكن أكل البرتقال أثناء الرضاعة؟

يحتاج جسم المراة المرضع إلى المزيد من فيتامين سي أثناء الرضاعة الطبيعية مقارنة بالحمل، والبرتقال هو مصدر ممتاز لفيتامين ج ويعمل كمعزز طاقة رائع. كما أنها يساعد على امتصاص المزيد من الحديد من الطعام. [٤]

هل البرتقال جيد للنساء الحوامل؟

يعد البرتقال إضافة مغذية وجيدة للنساء الحوامل، ومع ذلك لا يوصى بعصائر البرتقال المتوفرة في عبوات لأنها قد تحتوي على مواد حافظة قد تكون ضارة خلال هذه الفترة.[٤]

كم عدد حبات البرتقال التي يمكن تناولها يوميًا؟

يعد تناول حبة إلى حبتين من البرتقال طريقة جيدة لتزويد الجسم بمضادات الأكسدة والمواد الكيميائية الهامة. [٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Orange", www.britannica.com, Retrieved 2019-3-5. Edited.
  2. ^ أ ب Megan Ware RDN LD (2017-12-20), "Health benefits of oranges"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2019-3-5. Edited.
  3. Saba (2019-2-21), "37 Amazing Benefits Of Oranges (Santra) For Skin, Hair And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 2019-3-5. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Benefits Of Oranges: For Weight Loss, Skin Aging, And More", www.stylecraze.com, Retrieved 27-5-2020. Edited.