فوائد بذور الرمان

الرمان

تتميّز ثمار الرمان بقشرتها الحمراء السميكة التي تحتوي داخلها على البذور، ويعود أصل الرمّان إلى المناطق الاستوائية من إفريقيا، والهند، ومنطقة البحر الأبيض المتوسّط، وتجدر الإشارة إلى أنّ الرمّان يقدّم للجسم العديد من المنافع، إذ إنّه يحتوي على نسبة عالية من مضادّات الأكسدة، والعديد من الفيتامينات والمعادن، وبفضل هذه القيمة الغذائية العالية يوفّر العديد من الفوائد الصحية.[١]


فوائد بذور الرمان

يوجد العديد من الفوائد التي توفّرها بذور الرمان، إذ إنّها تساهم في تزويد الجسم بالعديد مِن العناصر الغذائية المهمّة، وتتميّز بذور الرُمان بمذاقها الجيّد، وغناها بالعناصر الغذائية الضروريّة التي تقدّم للجسم العديد من الفوائد الصحيّة، ومن أهمّ هذه الفوائد ما يأتي:[٢][٣]

  • الرمان غنيّ بمضادّات الأكسدة: تتميّز بذور الرُمان باحتوائها على كمية كبيرة مِن مُضادات الأكسدة، التي تفيد في حماية الجسم مِن الأضرار والالتهابات التي تحدث بسبب تأثير الجذور الحرة.
  • تعزيز الأداء البدني: أشارت العديد من الدراسات التي أُجريت إلى أنّ مستخلص بذور الرمّان يفيد في تعزيز تدفّق الدّم بصورة كبيرة، ممّا يؤدّي إلى زيادة كفاءة التمرين؛ وذلك بفضل احتواء بذور الرمان على النترات الغذائية التي ثبت أنّها تفيد في تعزيز الأداء الرّياضي.
  • الوقاية من الالتهابات المزمنة: يعدّ الرمّان مضادًّا للالتهابات، إذ يمتلك خصائص قويّةً تقي من الإصابة بالالتهابات، وتجدر الإشارة إلى أنّ الالتهاب المزمن يعدّ أحد المسبّبات للكثير من الأمراض الخطيرة، مثل: مرض السرطان، وأمراض القلب، ومرض السكّري من النوع الثاني، ومرض ألزهايمر.
  • الوقاية من خطر الالتهابات البكتيرية والفطرية: يتميّز الرمان بأنّه مضادّ للفطريات والبكتيريا، إذ يفيد في الوقاية من الالتهابات الفطرية والبكتيرية، ممّا يساهم في الوقاية من احتمالية الإصابة بالتهاب الفم والعدوى، مثل: التهاب دواعم الأسنان، والتهاب اللثة، والتهاب الفم المتعلّق بطقم الأسنان.
  • تحسين الذاكرة: أظهرت العديد من الدراسات التي دراسة أُجريت أنّ تناول غرامين من مستخلص الرمان يفيد في الوقاية من التعرّض لحدوث فقدان جزء من الذّاكرة بعد الخضوع للجراحة، وتجدر الإشارة إلى أنّه توجد دراسة أخرى تُشير إلى أنّ الرمان يعزّز مؤشّرات الذّاكرة البصريّة واللفظية لدى كبار السّن المصابين بمشكلاتٍ في الذاكرة.
  • الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب: يتميّز الرمان باحتوائه على حمض البونيسيك الذي يفيد في الوقاية من تطوّر أمراض القلب، إذ أشارت العديد من الدراسات إلى أنّ للرمان تأثيراتٍ مُحسّنةً على العوامل والأسباب التي تؤدّي إلى الإصابة بأمراض القلب؛ إذ إنّه يفيد في خفض مستوى الدهون الثلاثية، وتحسين مستوى الدهون الثلاثيّة إلى الكولسترول الجيّد، بالإضافة إلى أنّه يفيد في التقليل من مستوى الكولسترول الضارّ، وحماية جزيئاته من التأكسد.
  • التقليل من التهاب المفاصل وآلامها: يحتوي الرمان على العديد من المركبات النباتية، والتي تتميز بامتلاكها خصائص مضادّةً للالتهابات تفيد في علاج التهاب المفاصل، إذ أظهرت العديد من الدراسات أنّ مستخلص الرمان يثبّط الإنزيمات التي تُعرف بأنها تُسبّب ضرر المفاصل لدى المصابين بمرض التهاب المفصل التنكّسي.
  • التقليل من ضغط الدّم: أشارت أحدى الدراسات إلى أنّ المصابين بارتفاع ضغط الدّم قلّ لديهم مستوى ضغط الدّم بعد تناولهم 150 مليلترًا من عصير الرمان يوميًّا لمدة أسبوعين، ويتميّز الرمان بأنّ له تأثيراتٍ مشابهةً، تحديدًا بالنسبة لضغط الدّم الانقباضي.


القيمة الغذائية لبذور الرمان

تتميّز بذور الرمان باحتوائها على العديد من العناصر الغذائية، والتي تتضمّن الدّهون، والبروتينات، والكربوهيدرات، والسكريات، والحديد، والكالسيوم، بالإضافة إلى العديد من الفيتامينات، مثل فيتامين ج، وتعدّ بذور الرمّان من المصادر التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية، ومنخفضة السُعرات الحرارية، وغنيّة بالبوتاسيوم، وتجدر الإشارة إلى أنّ بذور الرُمّان تزود الجسم بما يقارب 48% تقريبًا مِن الاحتياجات اليومية مِن فيتامين (ج).[٤]


المراجع

  1. "The Ultimate Guide to Pomegranates: Why They’re Good for You and All the Ways to Eat Them", everydayhealth, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  2. "12 Health Benefits of Pomegranate", healthline, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  3. "Can you eat pomegranate seeds?", medicalnewstoday, Retrieved 2019-6-25. Edited.
  4. "Full Report (All Nutrients): 45353587, POMEGRANATE ARILS, UPC: 897671002040", ndb.nal.usda, Retrieved 2019-6-25. Edited.