فوائد حب دوار الشمس

فوائد حب دوار الشمس

حب دوار الشمس

تُعدّ بذور دوار الشمس ثمار نبات عباد الشمس، وتُستخرَج البذور من الرؤوس الكبيرة لأزهار هذا النبات، التي يصل قطرها إلى 30.5 سم، ويحتوي قرص دوار الشمس الواحد على نحو 2000 بذرة، ويتوفر نوعان رئيسان من محاصيل دوار الشمس؛ إذ يُزرَع الأول منها لإنتاج البذور، بينما يُزرَع النوع الآخر لإنتاج الزيت، وتمتاز بذور دوار الشمس بنكهتها الخفيفة وطراوتها، وقوة ملمسها ورِقّته.

ويجدر بالذّكر أنَّ حبوب دوار الشمس غير المقشورة قد تعدّ كوجبة طعام خفيفة ومشهورة، وتؤكل الحبوب المقشورة كحفنة، أو تضاف إلى العديد من الأطعمة، كالسلطات، والمخبوزات، وغير ذلك، ويُشار إلى أنَّ هذه الحبوب أكثر عرضةً للتلف؛ نظرًا لارتفاع نسبة الدهون فيها، لهذا يجب حفظها في وعاء محكم الإغلاق في الثلاجة أو الفريزر.[١]


فوائد حب دوار الشمس

تتعدد الفوائد الصّحية لدوار الشمس، ويُذكَر منها الآتي:

  • تقليل الالتهابات: يحتوي دوار الشمس على مركبات الفلافونويد والعديد من المركبات النباتية التي تُساعد على تقليل الالتهاب.[٢]
  • المساهمة في الحماية والعلاج من أمراض القلب: يُعدُّ ارتفاع ضغط الدم أحد العوامل الرّئيسة للإصابة بأمراض القلب، والتي تؤدّي إلى الإصابة بنوبةٍ قلبيّة أو سكتةٍ دماغية، ويُشار إلى أنَّ بذور دوار الشمس تحتوي على مركبات تمنع انقباض الأوعية الدموية، وتُساعدها على الاسترخاء، بالتّالي تؤدّي إلى انخفاض ضغط الدم، فالمغنيسيوم المتوفّر في بذور دوار الشّمس يُقلل مستويات ضغط الدّم، بالإضافة إلى احتواء بذور دوار الشمس على الأحماض الدهنية غير المُشبَعة، خاصّةً حمض اللينوليك، الذي يعزّز انخفاض ضغط الدم، وخفض نسبة الكوليسترول في الدم.[٢]
  • العناية بالبشرة: كشفت إحدى الدراسات التي أجرتها مجموعة من الباحثين أنَّ بذور دوار الشمس تحتوي على نسبةٍ كبيرة من مضادات الأكسدة، ولعلّ أهمّها فيتامين (هـ)، الذي يساعد على تجديد حيويّة البشرة وشبابها، وذلك من خلال زيادة الدورة الدمويّة، وتقليل ظهور التجاعيد، فربع كوب من بذور دوار الشمس يوفّر 80% من الاحتياجات اليومية من فيتامين (هـ).[٣]
  • تحسين صحة الدماغ: أظهرت العديد من الدراسات أنَّ بذور دوار الشمس تحتوي على كمية كبيرة من فيتامين (هـ)، الذي يمتاز بتأثيره المهدّئ على العقل، ويُساعد على تحسين المزاج، ويُقلّل من التوتّر، كما أنَّ محتوى البذور من الكولين يُعزّز الرؤية ووظائف الذّاكرة.[٣]
  • فقدان الوزن: تمتلئ بذور دوار الشمس بالسعرات الحرارية، كما تحتوي على كمية جيّدة من الألياف الغذائية، التي تزيد من عملية هضم الطعام، وتقلّل مستويات الكوليسترول في الدم، وتزيد من الشعور بالشبع، وتمنع الإفراط في تناول الأطعمة.[٣]
  • العناية بالشّعر: تحتوي بذور دوار الشمس على فيتامين (هـ)، الذي يُعزّز من صحة الشّعر، بالإضافة إلى المعادن ومضادّات الأكسدة، والحديد، وهي عناصر تُحفّز الدورة الدموية، وتزيد من تدفق الدم إلى فروة الرأس، بالتّالي تُعزّز نمو الشعر.[٣]
  • تحسين النوم: يُساعد المغنيسيوم المتوفّر في دوّار الشمس على تحويل التربتوفان إلى السيروتونين، وهو الناقل العصبي الذي يُساعد على استرخاء الجسم، ويُعزّز النوم.[٣]


القيمة الغذائية لحب دوار الشمس

تحتوي حبوب دوار الشمس على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، وتوفر 100 غرام منها كلًّا من العناصر الغذائية الآتية:[٤]

  • الألياف، 8.6 غرام.
  • البروتين، 20.78 غرامًا.
  • البوتاسيوم، 645 مليغرامًا.
  • المغنيسيوم، 325 مليغرامًا.
  • الزنك، 5 مليغرام.


الآثار الجانبية لحب دوار الشمس

يؤدي الإكثار من تناول حبوب دوار الشمس إلى حدوث العديد من الآثار الجانبية، منها ما يأتي:[٣]

  • مشكلات في الكلى: تحتوي بذور دوار الشمس على نسبة عالية من الفسفور، ويؤدي الإفراط في تناولها إلى الإصابة بالعديد من مشكلات الكلى، لهذا فإنَّ المقدار الصحي لذلك هو ما لا يزيد عن نصف كوب منه.
  • الطفح الجلدي: تمتاز حبوب دوار الشمس بغناها بمعدن السيلينيوم النادر، ويؤدي الإكثار منها إلى حدوث التهاب جلديّ، أو التعب المزمن، أو حدوث تقلّبات مزاجية.
  • زيادة الوزن: يحتوي كلّ ربع كوب من بذور دوار الشمس على نحو 200 سعرة حرارية، ويؤدي الإكثار من تناولها إلى زيادة الوزن، وزيادة السعرات الحرارية في الجسم بنسبة كبيرة.
  • ضغط الدم: يسبّب الإكثار من تناول هذه البذور رفع نسبة الصوديوم في الجسم، ويؤثر ذلك على ضغط الدم وصحة القلب، ويُمكن تجنّب حدوث معظم هذه الآثار الجانبية عن طريق استهلاك كمية معتدلة من بذور دوار الشمس.


المراجع

  1. Marsha McCulloch (22-11-2018), "Are Sunflower Seeds Good for You? Nutrition, Benefits and More"، www.healthline.com, Retrieved 15-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Marsha McCulloch (22-11-2018), "Are Sunflower Seeds Good for You? Nutrition, Benefits and More"، www.healthline.com, Retrieved 24-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح John Staughton (8-7-2019), "12 Amazing Benefits Of Sunflower Seeds"، www.organicfacts.net, Retrieved 24-8-2019. Edited.
  4. Jennifer Huizen (28-1-2019), "10 foods rich in vitamin E"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-7-2019. Edited.