كيفية تنشيط حركة الامعاء

كيفية تنشيط حركة الامعاء

ما المقصود بحركة الأمعاء؟

قد يقصد بعملية حركة الأمعاء كلفظ عام؛ عملية التَبْرز (Defecation) التي يتخلص الجسم من خلالها من الفضلات الصلبة التي تسمى البراز الذي ينتج بعد امتصاص المعدة والأمعاء الغليظة والقولون للمواد الغذائية، وتخرج هذه الفضلات من المستقيم وفتحة الشرج نتيجة حركة عضلات الجهاز الهضمي الطبيعية ( peristalsis) -الحركة اللاإرادية- وهما آخر أجزاء الجهاز الهضمي، لكن قد يحدث هنالك بعض الاضطرابات، التي تقلل أو تبطئ من حركة الأمعاء مسببةً الإمساك الذي يجعل البراز يمر خلال الأمعاء الغليظة ببطء، أو قد تحدث زيادة في حركة الأمعاء مسببةً الإسهال الذي يؤدي إلى أن يمر البراز بالأمعاء الغليظة بسرعة.[١][٢]


تمارين رياضية لتنشيط حركة الأمعاء

قد يعاني البعض من كسل في الأمعاء وحركتها، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالإمساك أو صعوبة في التبرز، ويوجد بعض التمارين الرياضية التي قد تساعد في تنشيط حركة الأمعاء دون اللجوء للأدوية، فالتمارين الرياضة فائدتها غير مقتصرة على القلب والعضلات وإنما تساعد في تنظيم حركة الأمعاء.[٣]


ما أهي التمارين الرياضية لتنشيط حركة الأمعاء؟

قد تساعد الحركة البسيطة والنهوض في تنشيط حركة الأمعاء، ونذكر بعض التمارين الرياضية البسيطة مثل:[٣]

  • المشي لمدة عشر إلى خمسة عشر دقيقة يوميًا.
  • الجري السريع أو الهرولة.
  • السباحة.
  • الرقص مثل رقص السوينغ.
  • تمارين الشد والاستطالة.
  • تمارين اليوغا.


كيف تعمل التمارين الرياضية لتنشيط حركة الأمعاء؟

تساعد التمارين الرياضية في تنشيط حركة الأمعاء عن طريق التقليل من الوقت الذي يمر به الطعام خلال الأمعاء الغليظة، وهذا يقلل من كمية السوائل والمياه التي يتم امتصاصها من الطعام وبالتالي يبقى البراز لين وغير قاسٍ، إذ إن انخفاض نسبة السوائل في البراز يؤدي ذلك إلى زيادة صلابته وقساوته وبالتالي صعوبة خروجه من المستقيم وفتحة الشرج، كما أن التمارين الرياضية تحفز عمل عضلات الجهاز الهضمي وبالتالي انقبضات أكثر وحركة أسرع.[٣]


ما أفضل وقت مناسب لممارسة التمارين الرياضية لتنشيط حركة الأمعاء؟

يفضل عادةً الانتظار لساعة على الأقل بعد تناول وجبة طعام كبيرة لممارسة التمارين الرياضية، لإن ضخ الدم بعد تناول الطعام يكون أكثر للجهاز الهضمي لإتمام عملية الهضم وامتصاص الطعام، وإن تم ممارسة التمارين الرياضية بعد تناول الطعام مباشرةً فهذا يؤدي إلى التقليل من تروية وضخ الدم للجهاز الهضمي وتحويلها للقلب والعضلات مما يسبب كسل في الأمعاء بل وقد يضر الجهاز الهضمي فقد يسبب ممارسة التمارين الرياضية بعد تناول الطعام الانتفاخات والغازات وأيضًا قد يسبب الإمساك.[٣]



نصائح منزلية لتنشيط حركة الأمعاء

قد تساعد بعض الأمور والنصائح المنزلية في تنشيط حركة الأمعاء، والتي يمكن الالتزام بها كروتين يومي لتفادي كسل الأمعاء أو المعاناة من الإمساك ونذكر منها:[٤]


  • شرب المياه: قد يكون الجفاف أو قلة السوائل أحد أسباب الإمساك لذا ينصح بشرب كميات كافية من الماء، ويجدر بذكر أن المياه الفوارة أحد الخيارات الجيدة لتخفيف من الإمساك على عكس المشروبات الغازية مثل الصودا فهي قد تزيد من الأمر سوءًا.


  • تناول الألياف الطبيعية: تساعد الألياف الطبيعية في مرور الطعام من الجهاز الهضمي بشكل أسرع وأسهل، ويوجد أنواع عدة من الألياف مثل الألياف غير القابلة لذوبان الموجودة في نخالة القمح والحبوب الكاملة والخضروات، التي تساعد في تسريع مرور الطعام خلال الأمعاء الغليظة، ونوع الآخر هو الألياف القابلة لذوبان التي تمتص المياه وتشكل مادة هلامية تعمل على ترطيب الطعام داخل الأمعاء لتسهيل حركته مثل الألياف الموجودة في الشوفان والعدس والفول.


  • الكافيين: يساعد الكافيين الموجود في القهوة في تحفيز عضلات الجهاز الهضمي وبالتالي يحفز حركة الأمعاء والإخراج، كما أن القهوة تحتوي على نسبة من الألياف التي تمنع الإمساك عن طريق المحافظة على التوازن البكتيري في الأمعاء.


  • عشبة السنا: إذ تساعد هذه النبتة في تحفيز النهايات العصبية للجهاز الهضمي لتسريع حركة الأمعاء، ويفضل استخدامها لفترة قصيرة، كما يجب تجنب استخدامها من قبل النساء الحوامل والمرضعات والأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية مثل أمراض الأمعاء الالتهابية.


  • البروبايوتيك (Probiotics): ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالبروبايوتيك أو تناول المكملات الغذائية التي تحتوي عليها لما لها دور في منع الإمساك المزمن، إذ تحافظ على التوازن البكتيري في الأمعاء.


  • الخوخ: فقد أشارت دراسة أجريت عام 2011، إن 50 غرام أو ما يقارب سبع ثمرات من الخوخ كافية في علاج الإمساك وتنشيط حركة الأمعاء لاحتواء هذه الفاكهة على الألياف ومادة السوربيتول (Sorbitol) التي تعمل كمادة محفزّة للأمعاء.[٥]



أدوية لتنشيط حركة الأمعاء

يوجد مجموعة من الأدوية التي يمكن أن تساعد في تنشيط حركة الأمعاء منها التي تتطلب وصفة طبية ومنها التي لا تحتاج، وتجدر الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب أو الصيدلاني قبل استخدام هذه الأدوية لمعرفة الجرعة المناسبة وطريقة الاستخدام، ونذكر منها:


أدوية لتنشيط حركة الأمعاء لا تحتاج وصفة طبية

قد يلجأ الكثير إلى أدوية لا تحتاج وصفة طبية خاصةً إن كان الأمساك عرضي وغير مزمن ومن تلك الأدوية:[٦]

  • المسهلات المكونة للكتل (Bulk-forming laxatives): التي تعمل على جذب السوائل لداخل الأمعاء لتجعل البراز أكثر ليونة، الأمر الذي يحفز حركة الأمعاء ليتم إخراجه بسهولة مثل سيلليوم (psyllium)، بولي كربوفيل الكالسيوم (calcium polycarbophil) والتي غالبًا ما تتوفر على شكل مسحوق أو حبيبات تتم إذابتها بالماء وشربها.
  • المُزلقات: التي تسهل مرور البراز خلال الأمعاء وتحفز حركة الأمعاء، مثل الزيوت المعدنية التي تتوفر على شكل حقن شرجية أو عن طريق الفم لكن لا يجب أن يُستخدم لفترات طويلة.
  • المسهلات الأسموزية (Osmotic laxatives): التي تعمل على محافظة على السوائل داخل الأمعاء لتحفيزها على الحركة مثل هيدروكسيد المغنيسيوم (magnesium hydroxide)، وفوسفات الصوديوم (sodium phosphate) التي تتوفر على شكل حقن شرجية أو تحاميل أو عن طريق الفم.
  • المسهلات المحفزة (Stimulant laxative): التي تحفز حركة الأمعاء مباشرةً وتتوفر بأشكال صيدلانية مختلفة مثل الشرابات والأقراص، ونذكر من هذه المحفزات دواء بيساكوديل (bisacodyl).
  • المسهلات الملينة (Stool softeners): التي تعمل على إضافة السوائل والدهون على البراز ليصبح أكثر ليونة وأشهرها دوكوسات الصوديوم (Docusate).


أدوية لتنشيط حركة الأمعاء تحتاج وصفة طبية

في بعض الحالات قد لا تفيد الأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية في علاج الإمساك ويجب حينها مراجعة الطبيب لوصف أدوية خاصة التي غالبًا تصرف للأشخاص الذين يعانون من إمساك مزمن والتي تحتاج وقت ليبدأ مفعولها على عكس الأدوية السابقة ومن تلك الأدوية:[٦]

  • ليناكلوتيد (linaclotide).
  • بليكاناتيد (plecanatide).
  • لوبيبروستون (lubiprostone).
  • ميثيل نالتريكسون (methylnaltrexone).
  • نالوكسيجول (naloxegol).
  • نالديميدين (naldemedine).


المراجع

  1. "Bowel Movement", medlineplus, 11/12/2020, Retrieved 31/12/2020. Edited.
  2. "Peristalsis", britannica, Retrieved 10/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Exercise to Ease Constipation", webmd, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  4. "13 home remedies for constipation", medicalnewstoday, 15/7/2020, Retrieved 6/1/2021. Edited.
  5. "Randomised clinical trial: dried plums (prunes) vs. psyllium for constipation", Aliment Pharmacol Ther, 2011, Issue 33, Page 822. Edited.
  6. ^ أ ب "Over-the-Counter and Prescription Constipation Medications", healthline, Retrieved 6/1/2021. Edited.