معلومات عن تضخم القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥١ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٨
معلومات عن تضخم القلب

تضخم القلب

لا يعّد تضخم القلب مرضًا بحد ذاته، بل هو علامة تشير الى وجود حالة مرضية أخرى يعاني منها الشخص، وقد يكون تضخم القلب بسيطًا ولا يصاحبه ظهور أعراض لدى بعض الأشخاص، لذا فقد لا يعي العديد منهم وجود هذه الحالة لديهم، وقد يكون تضخم القلب مؤقتًا ويزول من تلقاء نفسه، وقد يعاني أشخاص آخرون من تضخم القلب الدائم، وينبغي معالجة هذا التضخم والمشكلة الصحية المسببة له للحد من تدهور صحة القلب، وقد يُعالَج تضخم القلب بالأدوية والجراحة.[١]

وقد ينشأ تضخم القلب نتيجة لعدد من الأسباب أبرزها ارتفاع ضغط الدم أو مرض الشريان التاجي، ويتضخم القلب نتيجة لتلف يصيب عضلة القلب، وقد لا يؤثر ذلك على عمل القلب وضخه للدم طبيعيًّا، إلا أنه قد تنخفض كفاءته في ضخ الدم مع تطور الحالة وتفاقمها، ويعد اعتلال عضلة القلب التوسعي النوع الرئيسي من تضخم القلب، إذ تتمدد جدران جانبي القلب، والتي تسمى البطينين، وتصبح رقيقة وضعيفة مما يسبب تضخم القلب، في حين تزداد كثافة البطين العضلي الأيسر في النوع الأخر من تضخم القلب، والذي يسمى باعتلال عضلة القلب التضخمي، نتيجة لارتفاع ضغط الدم عادةً، وقد يكون هذا النوع وراثيًا.[٢]


أعراض تضخم القلب

قد لا يسبب تضخم القلب أعراضًا لدى بعض الأشخاص، إلا أنه قد يتصاحب بعدد منها لدى البعض الآخر، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٣]

  • ضيق في التنفس.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الوذمة، وهي تورم في الساقين والكاحلين بسبب تراكم السوائل.
  • الإعياء والتعب.
  • الدوخة.
  • الشعور بألم في الصدر.
  • مشاكل في التنفس.
  • ألم في الذراعين أو الظهر أو الرقبة أو الفك.
  • الإغماء.


أسباب تضخم القلب

قد ينشأ تضخم القلب نتيجة لبعض الحالات المرضية التي تؤدي إلى إتلاف عضلة القلب أو إلحاق الضرر بها، ومن هذه الحالات ما يأتي:[١]

  • أمراض صمام القلب.
  • بعض الأمراض النادرة التي تؤثر على القلب وتتداخل مع وظيفته، مثل الدَّاء النَّشَواني.
  • فقر الدم.
  • عدم انتظام ضربات القلب أو تسارع معدلها.
  • مرض عضلة القلب (اعتلال عضلة القلب).
  • مشاكل القلب الوراثية.
  • داء السكري.
  • داء ترسب الأصبغة الدموية، والذي يسبب تراكم الحديد في الجسم.
  • تاريخ عائلي من الإصابة بالنوبة القلبية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • نقص نشاط الغدة الدرقية (قصور الغدة الدرقية).
  • السمنة.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي.
  • الانصباب التأموري، وهو تراكم السوائل حول القلب، وقد يتضخم القلب ويصبح ضعيفًا لأسباب غير معروفة.
  • الإفراط في تناول الكحول أو تعاطي المخدرات، إذ قد يسبب تعاطي المخدرات تضخم القلب البسيط، لذا ينبغي تلقي العلاج في هذه الحالة.
  • الإجهاد الشديد، إذ قد ينجم عن الإجهاد اعتلال عضلة القلب الناتج عن الإجهاد الحاد ( acute stress-induced cardiomyopathy)، ويعاني 75 في المئة من الأشخاص المصابون بهذه الحالة من إجهاد وضغط عاطفي أو جسدي.[٤]
  • الحمل، إذ قد يتضخم القلب قبيل وقت الولادة أحيانًا، ويطلق على هذا النوع من تضخم القلب اسم اعتلال عضلة القلب فى الفترة المحيطة بالولادة ( peripartum cardiomyopathy).
  • العدوى الفيروسية للقلب: وقد يحتاج الأشخاص في هذه الحالة إلى تناول الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج العدوى الفيروسية المسببة لتضخم القلب.


المراجع

  1. ^ أ ب Jayne Leonard (12-1-2018), "What to know about cardiomegaly"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-12-2018.
  2. "Enlarged Heart (Cardiomegaly)", www.webmd.com,2-8-2018، Retrieved 2-12-2018.
  3. Stephanie Watson (9-2-2018), "What Causes an Enlarged Heart (Cardiomegaly) and How’s It Treated?"، www.healthline.com, Retrieved 2-12-2018.
  4. "Takotsubo cardiomyopathy", www.bhf.org.uk, Retrieved 2-12-2018.