هيدرالازين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٢ ، ٢٠ مايو ٢٠٢٠
هيدرالازين

الهيدرالازين

يُعدّ دواء الهيدرالازين (Hydralazine) مُوسِّعًا للأوعية الدمويَّة، فهو يُسهم في إرخاء العضلات الموجودة في الأوعية الدمويَّة، ويساعد في تمدُّدها، وهذا بدوره يُسبِّب نزول ضغط الدم، وسهولة تدفُّقه داخل الأوردة والشرايين،[١] وحقيقةً يتوفَّر هذا الدواء في شكل أقراص فمويَّة، وحُقن دوائيَّة تُعطى عبر مزوّد الرعاية الصحيَّة فقط، وفي هذا المقال توضيح لعدد من أهم المعلومات المتعلِّقة بهذا الدواء.[٢]


استخدامات الهيدرالازين

يُستخدَم هذا الدواء وحده أو مع الأدوية الأخرى لعلاج مرضى ارتفاع ضغط الدم، وبهذا فهو يُسهم في منع الإصابة بالنوبات القلبيَّة، ومشكلات الكلى، والجلطات الدماغيَّة،[٣] وفقد البصر، وفشل القلب، وغيره من الأمراض التي تُعدّ من مضاعفات ارتفاع ضغط الدم، وإلى جانب تناول الأدوية يُساعد تغيير نمط الحياة في السيطرة على ضغط الدم أيضًا، ويتضمَّن ذلك الحفاظ على بقاء وزن الجسم صحي، والحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على نِسَب ضئيلة من الأملاح والدهون، وممارسة التمارين الرياضيَّة لما لا يقل عن 30 دقيقة في معظم الأيام، والامتناع عن تناول الكحوليات، والإقلاع عن التدخين، وقد يُستخدم دواء هيدرالازين أيضًا بعد استبدال صمام القلب وفي علاج المصاب بفشل القلب؛ لذا تجب استشارة الطبيب لمعرفة المخاطر المُحتملة من استخدام الدواء في علاج المُشكلة المرضيَّة.[٤]


كيفية استخدام الهيدرالازين

يُؤخذ هذا الدواء بواسطة الفم مع الطعام أو دونه من 2-4 مرات في اليوم، أو بناءً على توصيات الطبيب، وعلى المريض الالتزام بتناول الدواء في الوقت ذاته من كل يوم تقريبًا؛ تجنُّبًا لنسيان الجرعة الدوائيَّة، ويُوصى بالانتظام في استخدامه لتحقيق أقصى فائدة من العلاج، فربما استغرق الأمر أسابيع عِدة قبل الحصول على كامل الفائدة المرجوَّة من الدواء.[٣]

ويجب الاستمرار بتناول هذا الدواء حتى في حال الشعور بالتحسُّن، ويُعزى ذلك إلى أنَّ الهيدرالازين لا يشفي مرضى ارتفاع ضغط الدم، وإنَّما يُسهم في السيطرة عليه، ويجدر الذكر بأنَّ معظم مرضى ارتفاع ضغط الدم لا يشعرون بأعراض المرض أساسًا؛ لذا فعلى الفرد اتِّباع التوجيهات المُرفقة مع الوصفة بعناية، والاستفسار من الطبيب أو الصيدلاني في حال عدم فهم أيْ جزءٍ منها، كما يوصَى دائمًا بتجنب تغيير الجرعة بتناول كميات أكبر أو أقل من الدواء دون الرجوع إلى الطبيب.[٣]


جرعات الهيدرالازين

يعتمد تحديد الجرعة الدوائيَّة على عوامل عِدَّة، ومن أهمَّها الحالة المرضيَّة المُراد عِلاجها، وشِدَّتها، والمشاكل المرضيَّة الأخرى التي يُعاني منها المريض، وعُمره، وكيفيَّة تفاعله مع الجرعة الأولى من العلاج، وتأتي أقراص الدواء بتركيز 10، 25، 50، 100 ملغرام، وتُحدَّد الجرعات بناءً على عمر المريض وفق ما يأتي:[٢]

  • جرعة البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 18-64 عامًا: تُعطى الجرعة الابتدائية من الدواء بتركيز 10 ملغرام تؤخذ بواسطة الفم أربع مرات في اليوم ولمدَّة 2-4 أيام، وقد يبدأ الطبيب بعد ذلك بزيادة الجرعة الدوائية ببطء إلى أنْ تُصبح 50 ملغرامًا وتؤخذ أربع مرات في اليوم.
  • جرعة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1-17 عامًا: الجرعة الابتدائية تُعطى بتركيز 0.75 ملغرام / كيلوغرام من وزن الجسم / يوم تُقسّم أربع جرعات يوميًّا، وقد يبدأ الطبيب برفع الجرعة تدريجيًّا خلال 3-4 أسابيع على ألّا تتجاوز الجرعة القصوى 7.5 ملغرام /كيلوغرام من وزن الجسم، أو 200 ملغرام / يوم، وتجب الإشارة إلى أنَّ استخدام هذا الدواء للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا لم يخضع لدراسات التجارب السريرية، وبالرغم من ذلك فقد استُخدم في علاج الأطفال.
  • جرعة كبار السن الذين تتجاوز أعمارهم 65 عامًا: تحدث معالَجة الدواء في أجسام هذه الفئة العُمرية ببطء أكثر؛ لذا فإنَّ الجرعة الاعتيادية من الدواء المُحدَّدة للبالغين قد تسبِّب ارتفاع مستوياته لتتجاوز الحد الطبيعي؛ لذا قد يستدعي الأمر إعطاء جرعات أقل في حالة كبار السن، فلا توجد توصيات محدَّدة بشأن الجرعات المُستخدمة من الدواء في التخلص من ارتفاع الضغط لديهم.


الأعراض الجانبية للهيدرالازين

إلى جانب تأثيره العلاجي يرافق استخدام دواء الهيدرالازين ظهور بعض الأعراض الجانبيَّة المُختلفة، التي عادةً لا تستدعي طلب الرعاية الطبيَّة الفوريَّة، لكنْ قد يتمكَّن الطبيب من تقديم الوسائل التي تُسهم في تخفيف بعض هذه الأعراض أو منع حدوثها، وربما تزول من تِلقاء نفسها خلال مدة العلاج بسبب تكيُّف الجسم مع الدواء، ومن أكثر هذه الأعراض شيوعًا فقد الشهيَّة، ونقص الوزن، والإسهال، ومنها ما هو أقل شيوعًا؛ مثل: الإمساك، والدوخة، وألم المفاصل، وتدميع العينين، وصعوبة المشي، والإصابة بتشنجات أو ألم أو تيبس في العضلات، واحتقان الأنف، والشعور بالقلق أو الاكتئاب.[٥]

ومن جانبٍ آخر ربما يرافق استخدام دواء الهيدرالازين ظهور عدد من الأعراض الجانبيَّة التي تستدعي طلب الرعاية الطبيَّة الفوريَّة، ومن أكثرها شيوعًا: الغثيان، وضيق الصدر، وألم الفك أو الظهر أو الذراع، والتعرُّق، وضيق التنفس، وعدم انتظام نبض القلب، أو تسارع نبض القلب، وألم الصدر. ومن هذه الأعراض ما هو أقل شيوعًا تشمل:[٥]

  • السعال.
  • الارتباك.
  • الحرقة في الفم أو الوجه.
  • العمى، أو تغيّر الرؤية.
  • الدوخة، أو الإغماء، أو الشعور بالدوار عند النهوض فجأة من الاستلقاء أو من وضعية الجلوس.
  • صعوبة التنفس.
  • تشويش الرؤية.
  • ألم المفاصل.
  • الشعور العام بالانزعاج أو الضعف أو المرض.
  • نزول البراز أسود اللون.
  • الشعور بالحرقة، أو الحكّة، أو التنميل، أو الألم، أو النخز.
  • ظهور البثور على الجلد.
  • القشعريرة.
  • الحمى، والتهاب الحلق.
  • ألم أسفل الظهر.
  • التنميل، أو النخز، أو الألم، أو الضعف في اليدين أو القدمين.
  • انتفاخ القدمين أو الجزء السفلي منهما.
  • الألم أثناء التبول أو صعوبته.
  • ألم العضلات.
  • ظهور التقرحات أو البقع البيضاء في الفم.
  • التعرُّض للنزيف أو الرضوض غير الطبيعيَّة.
  • اهتزاز اليدين أو القدمين.
  • انتفاخ العقد اللِّمفاوية في الرقبة، والإبط، وأصل الفخذ، أو الشعور بألم فيها أو الألم عند لمسها.
  • ظهور الطفح الجلدي أو حكة الجلد.
  • شحوب البشرة.

أمّا الأعراض الجانبيَّة النادرة لدواء الهيدرالازين والتي تستدعي طلب الرعاية الطبيَّة الفوريَّة؛ فمنها: اصفرار الجلد والعينين، وخروج البراز فاتح اللون، ونزول البول داكن اللون، ووجود ألم في الجانب الأيمن العلوي من البطن أو في المعدة.[٥]


تفاعلات الهيدرالازين مع الأدوية الأخرى

التفاعلات الدوائيَّة قد تُغيّر الكيفيَّة التي يعمل بها الدواء، أو تزيد من فرصة الإصابة بأعراض جانبيَّة خطيرة؛ لذا يوصَى بتحضير قائمة تضمّ كلّ الأدوية المُستخدمة، ومشاركتها مع الطبيب والصيدلاني لتجنُّب حدوث التفاعلات الدوائيَّة، ومن الأدوية التي قد تتفاعل مع هذا الدواء[٣]:

  • مثبطات أكسيداز أحادي الأمين ‏(MAO inhibitors)؛ مثل: اللّنزوليد (Linezolid)، وإيزوكاربوكسازيد (Isocarboxazid)، وفينيلزين (Phenelzine)، وترانيلسيبرومين (Tranylcypromine)، وبروكاربازين (Procarbazine)، وسافيناميد (Safinamide)، وراساجيلين (Rasagiline)، وموكلوبيميد (Moclobemide)، وأزرق المثيلين (Methylene blue).
  • حقنة ديازوكسيد (Diazoxide)؛ هذا الدواء قد يُسبِّب انخفاضًا شديدًا في ضغط الدم عند استخدامه مع الهيدرالازين.[٢]
  • سيلدنافيل (Sildenafil)، وتادالافيل (Tadalafil).[٦]
  • مضادات الالتهاب اللاستيرويدية؛ مثل: الآيبوبروفين (Ibuprofen)، وديكلوفيناك (Diclofenac).[٦]
  • ميثيل فينيدات (Methylphenidate).[٦]
  • موسعات الأوعية الدموية؛ كنيتروغليسرين (Nitroglycerin).[٦]
  • فولكودين (Pholcodine).[٦]
  • ليفودوبا (Levodopa).[٦]
  • دولوكسيتين (Duloxetine).[٦]
  • أمفيتامين (Amphetamine)؛ كديكستروأمفيتامين (Dextroamphetamine).[٦]
  • مضادات الذهان؛ مثل: هالوبيريدول (Haloperidol) ، وثيوريدازين (Thioridazine).[٦]
  • سيليجيلين (Selegiline).[٦]


تفاعلات الهيدرالازين مع الأطعمة

يجب الالتزام بتناول الدواء بالطريقة ذاتها يوميًّا مع الطعام دائمًا أو على معدة فارغة دائمًا (ذلك قبل الوجبات بساعة على الأقل أو بعدها بساعتين)، فتناوله دون طعام قد يقلِّل مستوى الهيدرالازين في الدم، وبالتالي يُضعف تأثيره في خفض ضغط الدم، أمَّا تناوله مع الطعام فقد يرفع مستوى الدواء في مجرى الدم، وهذا بدوره قد يزيد من فرصة ظهور الأعراض الجانبيَّة للدواء؛ كالدوخة، والانخفاض الشديد في ضغط الدم، فمن الضروري تجنُّب إيقاف استخدام الدواء، أو البدء بتناوله أو تغييره أو تغيير نظام الغذاء قبل التواصل مع مزوّد الرعاية الصحيَّة واستشارته في هذا الشأن، ويجب التنبيه أيضًا إلى الضَّرر الناتج من تناول الهيدرالازين مع الكحوليَّات، فالكحوليات قد تزيد من تأثير دواء الهيدرالازين في خفض ضغط الدم عند تناولهما معًا.[٧][٢]


مخاطر الجرعات الزائدة من الهيدرالازين

ثمَّة مجموعة من الأعراض الجانبيَّة التي من المُحتمل ظهورها في حال تناول جرعة زائدة من دواء الهيدرالازين؛ ومن هذه الأعراض الصداع، والشعور بالدفء، واحمرار الرقبة والوجه والذراعين وأحيانًا المنطقة العُلوية من الصدر، وتسارع نبض القلب، والوخز تحت الجلد، وألم الصدر، أو الإغماء؛ لذا في حال ظهور أيٍّ من هذه الأعراض يجب طلب الرعاية الطارئة فورًا[٥][٨].


مخاطر عدم تناول الهيدرالازين

يُستخدم هذا الدواء بغرض العلاج طويل الأمد؛ لذا فإنَّ عدم الالتزام بالوصفة الطبيَّة يرافق ظهور مخاطر شديدة؛ فقد يُعاني المريض في حال عدم التزامه بالوصفة الطبيّة من استمرار ارتفاع ضغط االدم، وهذا بدوره يزيد من فرصة الإصابة بـالنوبات القلبيَّة والجلطات الدماغيَّة، أمَّا إيقاف الدواء فجأة فقد يُسفر عنه ارتفاع ضغط الدم غير المُسيطَر عليه، وهذا يزيد من خطورة الإصابة بمشكلات القلب، فعند الحاجة إلى إيقاف الدواء يخفف الطبيب عادةً الجرعة الدوائية تدريجيًّا وببطء خلال أسبوعين، وأخيرًا فإنَّ عدم تناول الدواء بناءً على جدول الجرعات المُحدَّد أيضًا يزيد من خطورة الإصابة بمشكلات القلب؛ مثل: النوبات القلبيَّة وألم الصدر.[٢]

وفي حال نسيان الجرعة الدوائية يوصَى بتناولها في أقرب فرصة ممكنة عند تذكُّرها، لكنْ عند اقتراب موعد الجرعة الذي يليهان فإنَّ هذا يستدعي الانتظار وتناول جرعة واحدة فقط في موعد الجرعة التالية، مع الحرص على عدم مضاعفة الجرعة؛ لما قد يسبِّبه ذلك من أعراض جانبيَّة خطيرة.[٢]


تحذيرات قبل استخدام الهيدرالازين

توجد مجموعة من التحذيرات المتعلِّقة باستخدام دواء الهيدرالازين يجب أخذها بعين الاعتبار، ومنها ما يأتي:

  • تجنُّب استخدام الهيدرالازين في حال المُعاناة من الإصابة بمشاكل مَرَضيَّة؛ مثل: مرض القلب الروماتيزمي الذي يؤثر في الصمام التاجي، ومرض القلب التاجي.[٢][٨]
  • تجنُّب استخدام الهيدرالازين عند الإصابة بحساسيَّة تجاه هذا الدواء مُسبقًا، وتناوله مرة أخرى قد يُعرِّض الشخص لخطر الوفاة؛ فهذا الدواء قد يتسبَّب في حدوث تفاعل حساسيَّة شديد تظهر أعراضه في شكل شرى، وانتفاخ اللِّسان أو الحلق، وصعوبة التنفس.[٢][٨]
  • إخبار الطبيب عند الإصابة بأمراض الكلى، أو الذبحة الصدرية، أو الجلطة الدماغية، أو الذئبة الحمامية المجموعية؛ ذلك للتأكد من استخدام الدواء بصورة آمنة.[٨]
  • تجنب النهوض سريعًا من وضعيَّة الاستلقاء أو وضعيَّة الجلوس أثناء مدة الخضوع للعلاج، وإلَّا فإنَّ هذا قد يرافقه الشعور بالدوخة.[٨]
  • الاحتفاظ بكلّ التقارير الصادرة عن المختبرات أو من موعد زيارة الطبيب.[٤]
  • إخبار طبيب الأسنان أو الطبيب قبل الخضوع للجراحة في حال تناول دواء هيدرالازين.[٤]
  • عدم السماح لأيّ شخص آخر بتناول الدواء، والاستفسار من الصيدلاني في إعادة ملء الوصفة الطبية،[٤] فالوصفة لهذا الدواء قابلة لإعادة استخدامها في صرف الدواء فلا حاجة إلى إحضار وصفة جديدة لإعادة صرفه، إذْ يُدوّن الطبيب عدد مرات إعادة الملء المصرَّح بها على الوصفة الطبيَّة.[٢]
  • إجراء المراقبة السريرية قبل البدء بالعلاج وخلال العلاج بدواء الهيدرالازين، إذ يركِّز الطبيب على إجراء فحص ضغط الدم، واختبارات الدم، للكشف عن الأعراض الجانبية التي قد يسبِّبها الدواء.[٢]
  • اللجوء إلى الإدارة الذاتية؛ فقد يستدعي الأمر اقتناء جهاز فحص الضغط لمتابعة ضغط الدم في المنزل، ويجب الاحتفاظ بسِجلّ يحتوي على قراءات ضغط الدم مدوَّنة مع التاريخ والوقت من اليوم، وإحضار هذه المذكرة لمواعيد زيارة الطبيب.[٢]
  • التأكُّد من فاعليَّة الدواء بمراقبة تأثيره في خفض ضغط الدم؛ ذلك بإجراء فحص ضغط الدم بانتظام، وقد يجري الطبيب فحص الدم للتأكد من فاعليَّة العلاج.[٢][٤]


أسئلة شائعة

هل من الآمن استخدام دواء الهيدرالازين خلال الحمل؟

يُستخدَم الهيدرالازين خلال الحمل فقط في حال كانت الفوائد المرجوَّة من العلاج تُبرِّر المخاطر المُحتملة التي قد يتعرَّض لها الجنين، فالهيدرالازين ينتمي إلى فئة C من حيث الاستخدام الآمن خلال الحمل، وهذا يعني عدم وجود دراسات كافية على الإنسان للتأكد من تأثير الدواء على الجنين، وعليْه يجب على المرأة إخبار الطبيب في حال الحمل أو التخطيط للحمل قبل استخدام هذا الدواء.[٢][٨]

هل يُستخدَم الهيدرالازين خلال مدة الرضاعة الطبيعيَّة؟

من غير الآمن استخدام هذا الدواء في حال تغذية الطفل بـالرضاعة الطبيعيَّة، فتأثيره في الطفل الرضيع مجهول ولم تُحدَّد أضراره، لكنْ ينتقل هذا الدواء إلى حليب الثدي عند الأم؛ لذا يجب على المرأة قبل تناولها لهذا الدواء إخبار الطبيب عند اعتمادها الرضاعة الطبيعيَّة في تغذية الطفل.[٨]

ما أهم التحذيرات الخاصَّة المتعلِّقة بدواء الهيدرالازين؟

من أبرز هذه التحذيرات ما يأتي:[٢]

  • التحذير بشأن أعراض الذئبة؛ فقد يسبب تناول الهيدرالازين ظهور أعراض شبيهه بأعراض الذئبة؛ كالحمى، والغثيان، وألم المفاصل وتيبُّسها، وفقد الشهية للطعام، وظهور الجلدي الطفح على الوجه، والتعب، والشعور بألم الصدر، ونقص الوزن، وظهور مشاكل الكلى التي يرافقها ظهور أعراض البول الداكن، أو ارتفاع ضغط الدم، أو انتفاخ الوجه أو اليدين أو القدمين.
  • التحذير من التلف العصبي؛ إذ من المُحتمل أنْ يتسبَّب الهيدرالازين في ظهور بعض أعراض التلف العصبي؛ كالحكة أو الوخز في الجلد، والتنميل أو الوخز في اليدين أو القدمين، لذا قد يقترح الطبيب تناول فيتامين ب 6 الذي بدوره يُسهم في تخفيف هذه الأعراض.
  • التحذير بشأن أمراض القلب؛ فقد تسفر عن استخدام هذا الدواء الإصابة بالنوبة القلبيَّة، خاصةً عند الإصابة بأمراض القلب، لذا يجب على المريض إخبار الطبيب بإصابته بـأمراض القلب قبل تناوُل الدواء.

ما الطريقة الصحيحة لحفظ الدواء؟

يجب الالتزام بحفظ الدواء في العلبة الخاصَّة به مُغلقةً بإحكام وبعيدة عن أيدي الأطفال والحرص على وضعها في درجة حرارة الغرفة بعيدًا عن الحرارة الزائدة والرطوبة،[٤] وتجنُّب ترك الدواء في السيارة، خاصةً في أوقات الطقس الحار أو البارد جدًّا.[٢]


المراجع

  1. "Hydralazine ", drugs, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض "Hydralazine, Oral Tablet", healthline, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Hydralazine HCL", webmd, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح "Hydralazine", medlineplus, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Hydralazine Side Effects", drugs, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر "Hydralazine: 7 things you should know", drugs, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  7. "Hydralazine/Food Interaction Interactions", webmd, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث ج ح خ "What Is Hydralazine?", everydayhealth, Retrieved 19-5-2020. Edited.

206 مشاهدة