آلام الحيض

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥١ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٨
آلام الحيض

حين تصل الأنثى لمرحلة البلوغ تعتاد على أن يأتيها ما يسمى بالحيض بشكل شهري،

وهو إحدى دلالات بلوغ الأنثى. فما هو الحيض؟ وكيف يحدث؟ وما الأعراض المصاحبة له؟

الحيض


يعرف الحيض بأنه خروج لكمية من الدم الفاسد من جسد الأنثى كنتيجة لسقوط جزء من الغشاء المبطن للرحم بعد تفككه بسبب عدم حدوث حمل. وتستمر مدة الحيض الطبيعية للأنثى لفترة تتراوح بين من 3- 10 أيام.

الأعراض المصاحبة للحيض


هناك العديد من الأعراض التي قد تصاحب الحيض لدى الأنثى، منها ما يحدث قبل فترة الحيض ومنها ما يكون خلالها. ومن هذه الأعراض:

الأعراض التي تسبق الحيض


تختلف الأعراض التي تحدث للأنثى قبل بداية أيام الحيض، ومن هذه الأعراض:

  1. يزيد وزن الأنثى وذلك لأن جسمها يقوم بحبس الماء داخله في تلك الفترة
  2. تصاب بانتفاخات في بطنها
  3. تشعر بالتوتر والاضطراب والقلق
  4. قد تصاب بالاكتئاب المؤقت
  5. تكون حساسة لدرجة أنها تُكثِر من البكاء
  6. يتقلب مزاجها بسرعة
  7. قد تشتهي أنواعًا معينة من الطعام وتمتنع عن أنواع أخرى
  8. تصاب بالأرق وصعوبة النوم
  9. الصداع
  10. آلام شديدة في العضلات والمفاصل
  11. التعب والإجهاد أغلب الوقت

أما بالنسبة للأعراض التي تحدث أثناء فترة الحيض، فمنها:

  • ‌أ- قد تصاحب فترة الحيض لدى بعض الإناث آلام في منطقة الصدر والتي قد يرافقها ثقل وتورمات.
  • ‌ب- مشاكل جلدية مثل حب الشباب والبثور.
  • ‌ج- تورمات وانتفاخات في جسد الأنثى.
  • ‌د- انتفاخ المعدة.
  • ‌ه- الجلطات الدموية.
  • ‌و-الدم البني.
  • ‌ز-الغثيان والقيء.
  • ‌ح- المغص.
  • ‌ط- ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • ‌ي- الصداع.
  • آلام الحيض

كثير من الإناث يعانين في بعض الحالات من آلام في فترة الحيض وهو ما يسمى بعسر الطمث، ما يدفع بعضهن إلى الذهاب إلى الطبيب أحيانًا كنتيجة لشدة الآلام. فهذه الآلام تختلف شدتها بين أنثى وأخرى.

وتتركز هذه الآلام في منطقة أسفل البطن، في الظهر أو في الفخذين. وقد  يصاحبها إصابة الأنثى بصداع، وبغثيان، وبالإحساس بالدوخة أو الإغماء، وبالإسهال أو الإمساك المتكرر خلال الحيض.

أسباب آلام الحيض


تنقسم الأسباب المؤدية لحدوث آلام الحيض إلى أسباب مرضية وأسباب غير مرضية تحدث بشكل عرضي، وهي كالتالي:

الأسباب المرضية:


  1. تكون نسيج عضلي ناتج عن خلايا تشبه خلايا بطانة الرحم وهذا النسيج يقوم باختراق ألياف الرحم، ويسبب آلاما تستمر من الفترة السابقة لبداية الحيض مستمرًا طيلة أيام الحيض.
  2. بعض الحالات يكون سبب الآلام فيها وجود أورام حميدة في الحوض.
  3. التهابات في منطقة الحوض ناتجة عن عدوى ما أو ربما أسباب أخرى.
  4. قد يتسبب استعمال اللولب في هذه الآلام أو قد يزيدها، وبشكل خاص في أول الأشهر التي يتم فيها استخدامه.

الأسباب غير المرضية (العرضية):


  1. زيادة الوزن
  2. نقصان الوزن
  3. فقر الدم
  4. مشاكل في الجهاز العصبي
  5. الضغط النفسي
  6. التنقل وتغيير المناخ، وخصيصًا الانتقال بين بلدان ذات درجات حرارة مختلفة بشكل واضح.

علاج آلام الحيض


هناك بعض الطرق التي تساعد على التخلص من آلام الحيض، أو على الأقل التخفيف منها:

  • عمل كمادات مياه ساخنة أو حمام دافئ أو استخدام قربة معبئة بمياه ساخنة أو زجاجة فيها مياه ساخنة محاطة بقطعة من القماش القطني السميك ووضعها على منطقة الألم.
  • الإكثار من المشروبات الساخنة والأعشاب كالبابونج، النعناع، المرامية والحلبة وغيرها من الأعشاب. فهي تعمل على تخفيف تشنجات الجسم.
  • تمارين رياضية سهلة وبسيطة أو القيام بالمشي لفترات قصيرة.
  • في حالة الآلام الشديدة بالإمكان أخذ دواء مسكن لكن باعتدال.

وفي النهاية إذا كانت الآلام غير اعتيادية وشديدة يجب استشارة الطبيب لمعرفة السبب وعلاجه في أسرع وقت.